منتديات الملاحم و الفتن

منتديات الملاحم و الفتن (http://alfetn.com/vb3/index.php)
-   نزهة الأخوان (http://alfetn.com/vb3/forumdisplay.php?f=29)
-   -   عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟! (http://alfetn.com/vb3/showthread.php?t=93499)

أحلام 09-18-2017 02:41 AM

عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟!
 
السلام عليكم

مقال جدا جدا راااائع جدير بالقراءة

عائلاتنا إلى أين تسير ؟!

ونحن في زمانٍ طريقنا مملوء بالذئاب المفترسة .. وقافلة البيت تسير بمفردها ..

الى أين تريد ؟

تيقظوا .. لن يبقى شيء اسمه الأسرة كما يخطط لنا ..

إلى أين نسير؟!

بيت ..

خالٍ من المشاعر والقُرب .. وجوجل متخم بالمشاعر والحب

بيتٌ ..

كل فرد فيه دولة مستقلة .. منعزل عن الآخر .. ومتصل بشخص آخر خارج هذا البيت .. لا يعرفه ولا يقربه

بيتٌ ..

لا جلسات .. لا حوارات .. لا مناقشات لا مواساة ..

تيقظوا ..

هكذا بيوت العنكبوت .. واهية ..

الأب ..

الذي كان تجتمع حوله العائلة .. تبدل وصار " راوتر "

الام ..

التي كانت تلملم البيت بحنانها ورحمتها .. تحولت وصارت " واتس آب "

في بيوتٍ الكل مشغول عن الكل

إلى اين نسير؟!

الأبناء ..

تحولوا من مسؤلين إلى متسولين ..

يتسولون كلمة إعجاب من هنا .. ومديح مزيف من هناك .. وتفاعل من ذاك وهذا وهذه

زمان أصبحنا نستجدي فيه الحنان من الغريب .. بعدما بخلنا به على القريب

إلى اين نسير ؟!

الزوجة ..

تعلق على كل منشورات الرجال الغرباء .. وتعجب بصورهم الشخصية ..

وزوجها بجانبها يترقب منها كلمة إعجاب واقعية

وزوج ..

يلاطف هذه .. ويتعاطف مع تلك .. وهن غريبات بعيدات

وزوجته بالقرب منه .. ولكنها لم تسمع عطفه ولا لطفه ..

إلى اين نسير؟!

أم ..

تراقب كل العالم في مواقع التواصل .. لا يمر منشور إلا ووضعت بصمتها عليه ..

ولكنها لا تدري ماذا يوجد في بيتها .. وهل لها بصمة في سكينته ومودته وتربوياته؟!

أب ..

يهتم بكل مشاكل العالم .. ويحلل وينظر لكل احداث الأسبوع ..

وهو لا يعلم ماذا يدور في بيته .. ولا يستطيع تحليل الجفاف العاطفي والروحي في بيته ..

إلى اين نسير؟!

أم ..

يحزنها ذلك الشاب الذي كتب " إني حزين " ..

وهي لا تدري أن بنتها غارقة بالحزن والوحدة .. تتأثر لقصص وهمية يكتبها أناس وهميين ..

والدٌ ..

يخطط لنصيحة شابة تمر بازمة نفسية...

وهو لا يهتم بابنته التي تعيش في أزمات ..

ابن ..

معجب بكل شخصيات الفيس .. ويراها قدوة له .. ويحترمها ويبادلها الشكر لما ينشروه ..

ووالده الذي تعب لأجله .. لم يجد منه كلمة شكر ولا مدح

ولم هكذا صار المسير ؟؟!

لأننا ..

نبحث عن رسالتنا خارج البيت ..

نريد أن نؤدي رسالتنا خارج اسوار البيت ..

مع الاخرين ..

مع البعيدين ..

مع الغرباء مع من لا نعرفهم ..

ما الحل والعلاج ؟!

أن نتيقن أن الرسالة الحقيقية هي التي تبدأ من البيت ..

رسالتنا تبدا .. من بيوتنا .. وفي بيوتنا .. ومع اهلنا

ولنعلم ..

أننا عندما نعمل على أداء رسالتنا في البيت قبل الشارع ستنتهي أكثر مشاكلنا

للبعض نقول ..

رسالتكم مبدؤها في بيوتكم ..

ليس مطلوبا منكم أن تصلحوا العالم كله ..

ولكن لو نظف كل واحد منا بيته لأصبح المجتمع كله نظيفا ..


حفظ الله بيوت أمة محمد صلى الله عليه وسلم جميعا من الاذى ..

وجمع الله شملنا على التقوى وأصلح حالنا ..

اللّهم أرنا الحق حقا وأرزقنا اتباعه ..

وأرنا الباطل باطلا وأرزقنا إجتنابه

حسان_الملاحمي 09-18-2017 09:14 AM

رد: عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟!
 
جزاك الله خيرا أختي الكريمة ... مسكين هذا الجيل فعلا .. لم يذق حلاوة الألفة .. حلاوة العلاقات الأسرية الحقيقية ..
التزاور بين الأقارب ... العم و العمة و الخال و الخالة ... و أبناءهم .. الأشخاص المهتمين فعلا بنا .. للأسف الروابط تنهار .. ايقاع الحياة يجرف الجميع أو معظمهم .. يحطم الروابط بينهم ... ويستبدل العلاقات الصحية و السليمة بأخرى مشبوهة و مريضة .. اللهم حصن بيوتات المسلمين و ردهم الى دينك ردا جميلا

العقاب الأكحل 09-18-2017 09:55 AM

رد: عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟!
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام (المشاركة 1043440)
السلام عليكم


حفظ الله بيوت أمة محمد صلى الله عليه وسلم جميعا من الاذى ..

وجمع الله شملنا على التقوى وأصلح حالنا ..

اللّهم أرنا الحق حقا وأرزقنا اتباعه ..

وأرنا الباطل باطلا وأرزقنا إجتنابه

وعليكم السلام ورحمة الله

اللهم آمين ... وبارك الله فيك أختي الكريمه ... وجزاك الله خيرا

بس ممكن أنقل الموضع على الفيس :)

نسيم الدجى 09-18-2017 12:03 PM

رد: عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟!
 
كأن سحرا دخل كل بيت واصاب الجميع!
القريب صار غريب! والغريب صار قريب!
شغلهم الشاغل الماديات التي احبوها اكثر من أنفسهم
عندماتقترب منهم لتنصحهم أو تسألهم تمادوا وانجرفوا أكثر في الغوص وراء المادة والشهوات .
اسأل الله المعافاة والهداية والاصلاح في هذا الزمن الغريب .

أحلام 09-25-2017 06:00 PM

رد: عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟!
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسان_الملاحمي (المشاركة 1043456)
جزاك الله خيرا أختي الكريمة ... مسكين هذا الجيل فعلا .. لم يذق حلاوة الألفة .. حلاوة العلاقات الأسرية الحقيقية ..
التزاور بين الأقارب ... العم و العمة و الخال و الخالة ... و أبناءهم .. الأشخاص المهتمين فعلا بنا .. للأسف الروابط تنهار .. ايقاع الحياة يجرف الجميع أو معظمهم .. يحطم الروابط بينهم ... ويستبدل العلاقات الصحية و السليمة بأخرى مشبوهة و مريضة ..

وانتم من اهل الجزاء اخي حسان

بالفعل اخي اشفق كثيرا على اطفال هذه الايام ..

وخصوصا عندما اشاهدهم باي مكان يتركون حتى الالعاب العادية التى كانت اجمل شي بالطفولة ..

وترى كل واحد منهم بيده هاتف او اي باد يلعب به .. حتى انهم لا يعرفون شيء عن الالعاب القديمة لا يعرفون الا ال" games "

الله يرحم ايامك يا ستي .. لما كانت ايامكم احلى ايام .. وكان بيت العائلة دائما عامر باصوات الاهل .. اما الان فهو عامر باصوات رنات الهواتف والالعاب الالكترونية
اقتباس:

اللهم حصن بيوتات المسلمين و ردهم الى دينك ردا جميلا
اللهم آمين

بارك الله فيك اخي حسان على مشاركتك

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العقاب الأكحل (المشاركة 1043462)
وعليكم السلام ورحمة الله

اللهم آمين ... وبارك الله فيك أختي الكريمه ... وجزاك الله خيرا

بس ممكن أنقل الموضع على الفيس :)

وانتم من اهل الجزاء بالدنيا والاخرة اخي العقاب الاكحل

طبعا اخي انقله حيتما اردت وبدون سؤال .. فما انا الا ناقلة للموضوع مثلك ;)

ان شاء الله تكون قد قمت بنقله ولم تنتظر اجابة مني :)

بارك الله فيكم ونفع الاسلام والمسلمين بكم
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نسيم الدجى (المشاركة 1043468)
كأن سحرا دخل كل بيت واصاب الجميع!
القريب صار غريب! والغريب صار قريب!
شغلهم الشاغل الماديات التي احبوها اكثر من أنفسهم
عندماتقترب منهم لتنصحهم أو تسألهم تمادوا وانجرفوا أكثر في الغوص وراء المادة والشهوات .
اسأل الله المعافاة والهداية والاصلاح في هذا الزمن الغريب .

اللهم آمين لنا ولكم ولجميع المسلمين

بارك الله فيكم اخي الفاضل نسيم الدجى

سحرا واي سحر هذا الذي اصابنا .. اصبحت علاقتنا الكترونية

اصبحنا لا نعرف عن بعض شيء الا عن طريق وسائل التواصل الالكتروني

عجبي على هذا الزمن

جزاكم الله خيرا

العقاب الأكحل 09-26-2017 04:40 PM

رد: عائلاتنا .. إلى أين تسير ؟!
 
شكرا أختي ... قمت بنقل الموضوع بعد أن رأيت ردك

دمتم في حفظ الله


الساعة الآن 03:17 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.