عرض مشاركة واحدة
  #157  
قديم 11-18-2013, 03:03 AM
أشراط الساعة أشراط الساعة غير متصل
حارس الحدود
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 10,983
معدل تقييم المستوى: 21
أشراط الساعة is a jewel in the roughأشراط الساعة is a jewel in the roughأشراط الساعة is a jewel in the rough
افتراضي رد: تتمة للعلامة الثانية: نزول عيسى (عَلَيِهِ السَلاَم) [أعماله..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أشراط الساعة مشاهدة المشاركة

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ (غُنْدَرْ) ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، أَنَّهُ قَالَ : ’’ إِنِّي لَأَرْجُو إِنْ طَالَ بِي عُمُرٌ أَنْ أَلْقَى عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ عَلَيْهِ السَّلَام ، فَإِنْ عَجِلَ بِي مَوْتٌ ، فَمَنْ لَقِيَهُ مِنْكُمْ فَلْيُقْرِئْهُ مِنِّي السَّلَامَ ‘‘ .
وأسانيده صحيحة.
أخرجه الإمام أحمد في المُسند برقم(7952) بسنده: [حدثنا عبدالله، حدثني أبي قال: ] ثنا محمد بن جعفر، ثنا شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة، (مرفوعًا) عن النبي -صلى الله عليه وسلم- به. وبرقم(7953) من طريق: يزيد بن هارون، أنا شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة (موقوفًا بلفظ: "إني لأرجوا إن طَالت بِي حياةٌ أن أدرك عيسى ابن مريم عليه السلام، فإن عجل بي موتٌ، فمن أدركه فليُقرِئه مني السلام" ). وبرقم(7960) من طريق: يزيد بن هارون -أيضًا-، أنا شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة (موقوفًا بلفظ: "إني لأرجوا إن طَالت بِي حياةٌ أن أدرك عيسى ابن مريم، فإن عجل بي موتٌ، فمن أدركَه منكم فليقرِئه مني السلام" ).
ورواه ابن أبي شيبة في مُصنّفه: (8/ 654)، كتابُ الفتنِ. وأب عمرو الداني: (3/ 1244) ببعضه. وذكره الهيثمي في مجمع الزوائد: (8/ 12)، كتابُ الفتنِ، بابُ: نزول عيسى ابن مريم، رقم(12569) وقال: رواه أحمد بإسنادين؛ مرفوعٌ وهو هذا -يُريد الأول- وموقوفٌ -يُريد الإسنادين الثاني والثالث- ورجالهما رجال الصحيح. اهـ. وكذا في (8/ 376)، كتاب الأنبياء، رقم(13787).
وقال أحمد شاكر -رحمه الله- في شرحه للمُسند (15/ 122): أقول والرفع زيادة من ثقة فيه مقبولة. ومن المعلوم لمن مارس هذا الشأن أن شُعبة كثيرًا ما يقف الأحاديث المرفوعة احتياطًا منه. ونزول عيسى آخر الزمان ثابت ثبوت القطع، بالتواتر الصحيح الحقيقي. اهـ. وصحّح أسانيده. وانظر كذا (15/ 135) من شرحه للمُسند.
ويُراجع: أشراط الساعة في مُسند الإمام أحمد وزوائد الصحيحين، للدكتور/ خالد الغامدي: (2/ 578- 579).

جاء في موسوعة أحاديث الفتن وأشراط الساعة ص(811)، الباب الخامس: أشراط الساعة والفتن المثتعلة بها، الفصل الثاني: أشراط الساعة الكبرى والفتن المتعلقة بها، المبحث السادس: ما ورد في نزول عيسى ابن مريم عليه السلام وصفته وما يقوم به من أعمال..
أحمد (2/ 298):
حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه قال: إني لأرجو إن طال بي عُمُر أن ألقى عيسى ابن مريم عليه السلام، فإن عجل بي موت، فمن لقيه منكم فليقرئه منى السلام.
*درجة الحديث: إسناده صحيح.
اختلف في هذا الحديث على شعبة، فرواه عنه غُندر محمد بن جعفر مرفوعًا، ورواه عنه يزيد بن هارون وعلي بن الجَعْد موقوفًا، وغُنْدَر أوثق منهما في شُعبة. انتهى.
قال الشيخ مصطفى العدوي في كتابه الصحيح المسند من أحاديث الفتن والملاحم وأشراط الساعة ص(555):
وصية من رسول الله صلى الله عليه وسلم لمن لقي عيسى عليه السلام

قال الإمام أحمد رحمه الله (2/ 298):

حدثنا محمد بن جعفر(1) ، ثنا شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إني لأرجوا إن طال بي عُمرٌ؛ أن ألقى عيسى ابن مريم عليه السلام، فإن عجل بي موت فمن لقيه منكم فليقرِئُه مِنِّي السلامَ).
صحيح

***
________________
(1) وقد رواه يزيد بن هارون، عن شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة. . موقوفًا، وأخرجه أحمد (2/ 298، 299)، ومحمد بن جعفر أثبت في شعبة من غيره.

انتهى.


والله أعلم.

رد مع اقتباس