عرض مشاركة واحدة
  #33  
قديم 07-14-2016, 10:40 PM
سيف الحق سيف الحق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 1,676
معدل تقييم المستوى: 14
سيف الحق has a spectacular aura aboutسيف الحق has a spectacular aura about
افتراضي رد: ما رأيكم بالشهيد صدام حسين؟ وما موقف ورأي الدوله الاسلاميه من

كنت أريد دخول المنتدى ومطالعة بعض المواضيع وعندما شاهدت هذا الموضوع كنت لا أريد المشاركة لأنني لا أحب التفتيش على الجروح والخوض فيما يسبب فرقة واختلافا


لكن أقول للجميع شهادة مني في حق الرئيس صدام حسين المنصور

ستكتب سيرته بماء من ذهب وكل من كان مخدوعا بوسائل الاعلام التابعة للدجال الفارسي حتى وان كانت عربية سنية سلفية!!

كل هؤلاء سيعلمون بعد بضع سنين حقيقة هذا الرجل وما فعله من اجل تحرير الامة وتحرير بيت المقدس عاصمة الخلافة آخر الزمان

وحينها سيطغى وينتشر فعله العظيم على كل السلبيات والتشويهات التي يتناقلها الناس اليوم مثل كونه بعثيا علمانيا او كافرا او عميلا او طاغية مجرما قتل شعبه وغزا جيرانه

الى ذلك الحين سننتظر ولن ينفعنا ان تكلمنا ودافعنا عنه او صمتنا وانتظرنا دفاع الله وملائكة السماء عن هذا الرجل المؤمن

وليس شرطا في كل مسلم او مؤمن ان يكون ظاهرا عليه ذلك الايمان فكل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون وهو مليء بالاخطاء وعنده ذنوب ومعاصي وخطايا نعدها نحن البشر من المهلكات

بينما رب السماء يعلم عنه ما لا نعلم ويكافيء كل حسنة بعشر أمثالها ولا يجازي السيئة الا بمثلها .. فمن كان له حسنات ثقيل وزنها عند رب العالمين فستطغى على سيئاته وترجح كفته في ميزان السماء

بينما ميزان اهل الارض لا نعول عليه لانه ميزان ظالم وجائر ويحكمه الهوى


وقد رأيت رؤيا لا داعي لنشرها او ذكر تفاصيلها وفيها كتاب لي يبلغني او يطلب مني ان ابلغ ان سيرته ستكتب بماء من ذهب بعدما كنت اقول انه تعرض لتشويه اعلامي يظهره على غير حقيقته

فهناك مشروع فارسي دجال له اتباع ومحور عربي يواليه ويلمعه ويلمع من يدور في فلكه
ومشروع صدامي اسلامي يكشف حقيقة دجل الفرس منذ الثمانينات ويسعى للعودة الى نهج الجيل الاول من الصحابة ونشر قيمهم وعدل الاسلام ومحاربة المتاجرين بالدين وهم يتعاونون مع الشيطان في الخفاء ويلعنونه في العلن

وعذرا على الاطالة وأخص من يرون انه طاغية مجرم ملعون .. فليس صدام معيارنا في الحكم على الناس ولن أكره مؤمنا لا يحب صدام كما لن أحب منافقا يحب صدام وكانه يعبده


وأطلب منكم المثل فقط أن لا تكرهوا من يحب صدام من المؤمنين وفي الآخرة ينبئكم الله بما كنتم فيه تختلفون

__________________
وَإِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَحْدَهُ اشْمَأَزَّتْ قُلُوبُ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ وَإِذَا ذُكِرَ الَّذِينَ مِن دُونِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ
رد مع اقتباس