عرض مشاركة واحدة
  #13  
قديم 01-18-2016, 08:40 PM
بعد النظر بعد النظر غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,221
معدل تقييم المستوى: 7
بعد النظر will become famous soon enough
افتراضي رد: فتنة خطباء المساجد

إعادة تأسيس دولة القرآن ومطلب تحرير المسجد
من تحصيل الحاصل القول أن مؤسسة المسجد كانت الأساس الحضاري في البناء الإسلامي الذي أسس له الرسول صلى الله عليه وسلم وحافظ عليه الخلفاء الراشدون المهديون. وبانتقاض هذا البناء وانهدامه بعد ثلاثين سنة من موته صلى الله عليه وسلم، انتقضت المساجد وانحرفت عن أداء وظائفها النبوية كاملة كما كانت. ذلك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرنا في حديث: "لتنقضن عرى الإسلام عروة عروة، فكلما انتقضت عروة تشبث الناس بالتي تليها، وأولهن نقضا الحكم وآخرهن الصلاة" [7]، أن الصلاة آخر عرى الإسلام انتقاضا، وهذه الفريضة إنما تتوقف إقامتها ودوامها على إقامة المساجد ودوامها.
وإلى هذا، فإن الآثار الإيجابية للمسجد تنعكس وترجع بالفائدة على الدين كله، إذ في المسجد يتعلم الناس دينهم ويقوون إيمانهم، وفيه يتلقون قرآنهم وسنتهم، وفيه يعرفون أحكام شريعتهم، وفيه يتلقون الوعظ والإرشاد والهداية والسداد، وفيه يتلقون ويتعارفون، فيتآلفون ويتعاونون، وإليه يأوي الضعيف والفقير وابن السبيل[8].
وهكذا فإن إعادة الاعتبار للمسجد وتحريره يشكل مفتاح طريق إعادة بناء دولة القرآن الموعودة. يقول الإمام ياسين رحمه الله: "تحت حكم الجبر ينبغي أن يكون تحرير المسجد من الإسلام الرسمي مطلبا أساسيا، وقبل قيام الدولة ما أمكن وبعد ذلك بتأكيد لا بد أن يكون المسجد مكان اللقاء بالشعب، ومدرسة التربية العامة، ومجالس الإيمان" [9]، وبذلك تتجدد رسالة المسجد كمركز للتوجيه نحو بناء مجتمع راق إيمانا وفكرا وأخلاقا وتربية واجتماعا، ومركزا لحياة المسلمين الاجتماعية والسياسية.

__________________
سبحان الله و الحمد لله و لاإله الا الله و الله اكبر
ولا حول ولا قوة الا بالله

ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون إن في هذا لبلاغا لقوم عابدين ، وما أرسلناك الا رحمة للعالمين
رد مع اقتباس