الموضوع: العبرة
عرض مشاركة واحدة
  #10  
قديم 02-16-2018, 12:58 AM
أبومحمد الجديد أبومحمد الجديد غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Feb 2018
المشاركات: 132
معدل تقييم المستوى: 0
أبومحمد الجديد is on a distinguished road
افتراضي رد: العبرة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بوركت أخي الكريم راعي اﻹبل وكذلك اﻷخ ايهاب اسماعيل جوزيت خيرا واﻷخ خالد علي حفظك الله ورعاك

تعليقي للأخ خالد علي

لقد ذكرت في الموضوع نوح ولوط وإبراهيم ويوسف وموسى وبني إسرائيل ومحمد والحسين عليهم السلام أجمعين

ذكرتهم على اختلاف حالاتهم وكيف كانت المعركة التي خاضوها وقد اختلفت النتائج فمنهم من انتصر وتم له التمكين ومنهم من لم ينتصر وقضى نحبه ومنهم من نجا من عذاب
وأنت علقت على هذا الموضوع وكان ردك تجاهل الناس الذين لم ينتصروا أو لم يمكنوا وقلت مباشرة أن دين الله ظاهر وهكذا إلى آخره فكان تعليقك نقدا لما في الموضوع وهذا يفهم من سياق ردك لذلك قلت لك شتان بين المعاصرين واﻷولين وإلى آخره مما استدركته حضرتك
فالمسألة تعود لسياق تعليقك على الموضوع الذي فهمته جيدا وقرأته أكثر من مرة

عموما لا بأس ولا إشكال

فالقضية أعيدها عليك

بطريقة أخرى

وهي كالتالي

لمذا لم يحصل التمكين لموسى بن عمران عليه الصلاة والسلام ولم يدخل بيت المقدس
لمذا تم التمكين ليوسف عليه الصلاة والسلام

من خلال هذين السؤالين وهما للعبرة يندرج موضوعي

وأنت حصرته في أن النصر والتمكين لابد منه بينما هذا مخالف للحقيقة

أنا لا أقول هذا الكلام ﻷبعث اليأس والقنوط أو حتى اللامباﻻت وعدم المسؤولية بل أقوله لتوضيح هذا اﻷمر كما أحسبه والله أعلم

أما الحكاية اﻷخرى فأقصد بها أن المهدي وعيسى بن مريم عليه السلام حكاية أخرى والله أعلم تختلف عن عن الذي سبق من اﻷمثلة التي ذكرتها أعلاه فقد يكون التمكين والنصر مختلف لهما عن الذي حصل سابقا والله أعلم ﻷنهما يرتبطان بأحداث الساعة وقيامها وهما ما زالا في علم الغيب ولا نعرف ما سيحصل ولا كيف سيتم اﻷمر لهما


فاﻷمثلة كانت واضحة

رد مع اقتباس