عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 06-10-2018, 04:27 PM
يلال بن رباح يلال بن رباح غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2018
المشاركات: 33
معدل تقييم المستوى: 0
يلال بن رباح is on a distinguished road
افتراضي رد: أعرف يوم ميلادك الحقيقي بعيدا عن السنة الماسونية

أخي الفاضل سأرد عليك في هذه الجزئية بخاتمة للكاتب خالد بن صالح الغيص حيث أكد أن النظرية القائلة بسكون الشمس ودوران الأرض عليها تنطبق كل الاختراعات الحديثة وأثبتتها كل الاختراعات الأخيرة، وعليها كذلك كل الحسابات الفلكية القائمة الآن من شروق الشمس وغروبها وحركة الملاحة الجوية والبرية والبحرية وحركة الأقمار الصناعية والصواريخ العابرة والتي كلها قد حسبت بحركة الأرض ودورانها حول الشمس، ولو كان العكس هو الصحيح لما استقامت حركة الملاحة وغيرها من المذكور أعلاه فأقول وبالله التوفيق: من المعلوم أن الظواهر الفلكية كالخسوف والكسوف ومرور المذنبات في مجال الأرض وغيرها من ظواهر فلكية تحسب الآن بالنظرية الحديثة بالدقة، كما كانت في السابق عندما كان اعتقاد دوران الشمس حول الأرض هو السائد كانت هذه الظواهر الفلكية تحسب بدقة كذلك.

فعلماء الفلك القدامى الذين يعتقدون دوران الشمس كانوا كذلك يحسبون الكسوف والخسوف ومرور المذنبات في مجال الأرض بدقة كذلك والأدلة على ذلك كثيرة أبرزها حادثة غزو عمورية في عهد الخليفة العباسي المعتصم في عام 223هجرية عندما نصحه المنجمون بعدم الغزو هذه الأيام؛ لأنها تصادف مرور أحد المذنبات، فخالفهم، وغزا وكان النصر، وسُطّرت هذه الحادثة بالشعر المشهور الذي يقول فيه الشاعر أبوتمام:

السيفُ أصدقُ أنباءً من الكتب في حده الحدُّ بين الجدّ واللعبِ

إلى أن قال:

وخوّفوا الناسَ من دهياء مظلمةٍ إذا بدا الكوكبُ الغربيُّ ذو الذنبِ

فالحادثة واحدة وهي مرور المذنب وحُسب مروره اعتماداً على سكون الأرض وجريان الشمس حولها، وكانت النتيجة صحيحة (فزمن مروره حسب بدقة) فاذا احتجوا علينا بأن نظريتهم أوصلتهم إلى حسابات دقيقة، كذلك نقول ونحتج عليهم بأن اعتقادنا واعتقاد علمائنا السابقين وطريقتهم في الحسابات الفلكية أوصلتهم إلى النتيجة الصحيحة، ولكن الفرق أنهم قاموا بعقيدتهم الصحيحة ونحن تقاعسنا عن نصرة عقيدتنا وكتاب ربنا، فأي الطريقتين هي الصحيحة؟ فأقول إن القرآن والسنة يؤيدان اعتقاد دوران الشمس وجريانها.
.................................................. .................................................

وبالتالي فان خداعهم لنا كل هذا الزمن في نظرية اثبتها القران الكريم الخاصة بثبات الارض وجريان الشمس فلا تصدق بعد ذلك كذبتهم الكبرى الخاصة بالسنة الشمسية الميلادية لان ما بني على باطل فهو باطل وارجو منك اخي الفاضل مراجعة كافة التعليقات على هذا الموضوع

رد مع اقتباس