منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الاسرة والمناهج التربوية > قسم العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-05-2010, 09:34 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء والــمـ


بسم الله الرحمن الرحيم

قال الله تعالى:

{ وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَآئِهِنَّ أَوْ آبَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَآئِهِنَّ أَوْ أَبْنَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِيۤ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَآئِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ ٱلتَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي ٱلإِرْبَةِ مِنَ ٱلرِّجَالِ أَوِ ٱلطِّفْلِ ٱلَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُواْ عَلَىٰ عَوْرَاتِ ٱلنِّسَآءِ وَلاَ يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوۤاْ إِلَى ٱللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَ ٱلْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }

أقوال ابن مسعود وابن عباس رضي الله عنهم وغيرهما من الصحابة في تفسير هذه الآية مشهورة

وهي أقوال تدل في مجموعها مع الآية

على أن للمرأة أن تبدي للمذكورين في الآية من محارم ونساء ونحوهم من المذكورين في الآية وجهها

وكفيها وما عليهما من زينة وظاهر الزينة التي على ثيابها الواسعة

وعلى رأسهم طبعا بعلها الذي يجوز لها بدلالة أدلة أخرى أن تبدي له غير ذلك
.

عن ابن عباس رضي الله عنه في تفسيرها قال

( الزينة التي تبديها لهؤلاء قرطاها وقلادتها وسوارها فأما خلخالها وخصرها وجيدها وشعرها فإنها لا تبدي ذلك إلا لزوجها ) صحيح رواه ابن عبد البر في التمهيد 16/230 ،

والطبري في تفسيره لهذه الآية 18/120 بلفظ ( ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن إلى قوله عورات النساء قال الزينة التي يبدينها لهؤلاء قرطاها وقلادتها وسوارها فأما خلخالاها ومعضداها ونحرها وشعرها فإنه لا تبديه إلا لزوجها ) صحيح.

رواه كل منهما بإسناده إلى ابن عباس. وليس له مخالف في ذلك من الصحابة

( قال الشيخ علي الريشان في موقع الشيخ الإسلام اليوم : هذا ثابت عن ابن عباس )

الآية لوحدها تكفينا في بيان هذا الأمر حيث فيها " وليضربن بخمرهن " وفيها " ولا يضربن بأرجلهن " مع أنه لم يذكر في الآية غير المحارم والنساء ونحوهم

فكيف إذا اقترنت الآية بتفسير أولئك الأعلام الذين هم الصحابة أعرف الناس بعد النبي باللسان العربي المبين ومدلولاته والقرآن نزل بلغتهم.

أُمرت المرأة بالضرب بخمارها على جيبها ومنعت من الضرب برجليها ليعلم ما تخفي من زينتها أمام المذكورين في الآية من محارم ونساء ونحوهم.

فما بالنا بغيرهم من الرجال الأجانب.

ومعروف بما يغني عن التفصيل ما ورد في تفاسير السلف من أن الوجه والكفان وما عليهما من زينة من كحل وخاتم تعتبر مقصودة في قوله ما ظهر منها أمام من ذُكروا في هذه الآية من المحارم والنساء المسلمات ونحوهم من المذكورين في الآية

كما أن هذا هو شرح ابن منظور في لسان العرب ( 13/202 ) لمعنى ( ما ظهر منها )

الجيد: مقدم العنق ( من كتاب العين للفراهيدي:6 / 167)

العضد:الساعد وهو من المرفق إلى الكتف.

المعضد : هو الدملج (مختار الصحاح 1 / 184،والعين1 / 268)

وذكر الخليل بن أحمد الفراهيدي في معجمه كتاب ( العين ) في ص182 ج 4 أن الخصر وسط الإنسان وأخمص القدم ،

وعلى هذا تدل الآية على تحريم أن تلبس المرأة أمام النساء المؤمنات ملابساً ضيقة تبين وسطها

أو قصيرة تكشف عن أخمص قدمها


( أخمص القدم هو بطن القدم المرتفع عن الأرض [ القاموس المحيط : 1 / 963 ] )

وإذا قالت امرأة بأنها ملتزمة بستر جميع بدنها أمام محارمها إلا الوجه والكفين

وثوبها واسع وفضفاض

إلا أن عليه نقوشاً وألواناً تزينه فما الحكم في هذه النقوش والألوان


ذكّرناها بما ورد عن ابن مسعود وغيره من السلف من أن الثياب من الزينة الظاهرة

التي يجوز كشفها للمحارم والنساء ما دامت واسعة غير ضيقة


أما إن كانت ضيقة فقد قال النبي " كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا " صحيح.

رواه مسلم في صحيحه وابن حبان والحاكم وغيرهم.

وقال المفسرون من السلف : لا يحل لها أن تكشف وجهها وكفيها

أو أي شئ من جسدها أمام النساء المشركات

لأن الله قال في الآية " أو نسائهن " ولم يقل [ أو النساء
]

أما أمام الرجال الأجانب فيكفينا هذا الدليل المحكم قطعي الدلالة والثبوت

".. يدنين عليهن .. " ( الأحزاب 59 ) الضمير يعود على كامل الجسد بلا استثناء،

لم يقل على شعورهن وأكتافهن

ولم يقل عليهن إلا وجوههن وأيديهن
.

من الأدلة الواردة في المقال الرئيس أعلاه يتبين أنه : يحرم على المرأة أن تكشف أمام النساء المسلمات أو محارمها غير وجهها وكفيها حتى أمام أمها أو أبيها. ولا يجوز أن تكشف ما سوى وجهها وكفيها إلا لزوجها . وأنه حرام عليها أن تكشف وجهها أو كفها أمام غير المسلمات. أما من يدعي غير ذلك كله أو بعضه فلا دليل شرعي له

منقول للفائدة

__________________
ألا أعلمك كلمات إذا قلتهن غفر لك مع أنه مغفور لك :
لا إله إلا الله العلي العظيم ، لا إله إلا الله الحليم الكريم ، سبحان الله رب السموات السبع ورب العرش العظيم ، والحمد لله رب العالمين (إسناده صحيح)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-06-2010, 03:27 PM
ضيف 6 ضيف 6 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,461
معدل تقييم المستوى: 10
ضيف 6 is on a distinguished road
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزي ايماني مشاهدة المشاركة
فهمت انه شعر االمرأة عوررة عند المحارم او انا مخطئ
لا اعلم والله؟
الذي فهمته مما سبق انه لا يجوز امام محارمها مثل اخوانها و ابيها ان تظهر لهم سوى الوجه و الكفين
يعني حجاب كامل..
و ان كان كذلك ف 99% من األنساء و انا منهن لأني اكشف شعري امام محارمي كأخواني و ابي و اخوالي و اعمامي ..فهل نحن فعلنا خطأ؟
ارجو التوضيح

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-06-2010, 05:56 PM
ضيف 6 ضيف 6 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,461
معدل تقييم المستوى: 10
ضيف 6 is on a distinguished road
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

السؤال :
من هم الناس الذين يجوز للمسلمة أن تخلع حجابها أمامهم ؟


الجواب :
الحمد لله
.يجوز للمرأة أن تخلع حجابها أمام محارمها .
والمحرم للمرأة هو من لا يجوز له مناكحتها على التأبيد بقرابة ( كالأب وإن علا والابن وإن نزل والأعمام والأخوال والأخ وابن الأخ وابن الأخت ) أو رضاع ( كأخي المرأة من الرضاعة وزوج المرضعة ) أو صهرية ( كزوج الأم وأبي الزوج وإن علا وولد الزوج وإن نزل ) . وإليك أيتها السائلة تفصيلا للموضوع :
المحارم من النسب :
وهؤلاء هم المذكورون في سورة النور في قوله تعالى : ( ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن .. ) سورة النور/31 . وقد قال المفسرون : إن محارم المرأة من الرجال بسبب النسب على ما صرحت به هذه الآية الكريمة أو دلت عليه هم من يأتي :
أولاً : الآباء ، أي آباء النساء وإن علوا من جهة الذكور والإناث كآباء الآباء وآباء الأمهات ، أما آباء بعولتهن فهم من المحارم بالمصاهرة كما سنبينه .
ثانياً : الأبناء : أي أبناء النساء ، فيدخل فيهم أولاد الأولاد وإن نزلوا من الذكور والإناث مثل بني البنين ، وبني البنات ، أما ( أبناء بعولتهن ) في الآية الكريمة فهم أبناء أزواجهن من غيرهن ، وهؤلاء محارم بسبب المصاهرة لا بسبب النسب كما سنبينه لاحقاً .
ثالثاً : إخوانهن سواء كانوا اخوة لأم وأب ، أو لأب فقط أو لأم فقط .
رابعاً : بنو إخوانهن وإن نزلوا من ذكران وإناث كبني بنات الأخوات .
خامساً : العم والخال وهما من المحارم من النسب ولم يذكروا في الآية الكريمة لأنهما يجريان مجرى الوالدين ، وهما عند الناس بمنزلة الوالدين ، والعم قد يسمى أبا قال تعالى : ( أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب الموت إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي ، قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق .. ) البقرة /133 . وإسماعيل كان العم لبني يعقوب . تفسير الرازي 23/206 ، وتفسير القرطبي 12/232و233 ، وتفسير الآلوسي 18/143، وفتح البيان في مقاصد القرآن لصديق حين خان 6/352 .
المحارم بسبب الرضاع
ومحارم المرأة قد يكونون بسبب الرضاع ، جاء في تفسير الآلوسي : ( ثم إن المحرمية المبيحة لإبداء الزينة للمحارم كما تكون من جهة النسب تكون من جهة الرضاع ، فيجوز أن يبدين زينتهن لآبائهن أو أبنائهن من الرضاع تفسير الآلوسي 18/143 لأن المحرمية بسبب الرضاع كالمحرمية بسبب النسب تمنع النكاح على التأبيد بالنسبة لأطراف المحرمية ، وهذا ما أشار إليه الإمام الجصاص وهو يفسر هذه الآية فقال - رحمه الله - : ( لما ذكر الله تعالى مع الآباء ذوي المحارم الذين يحرم عليهم نكاحهن تحريماً مؤبداً ، دل ذلك على أن من كان في التحريم بمثابتهم فحكمه حكمهم مثل أم المرأة والمحرمات من الرضاع ونحوهم ) أحكام القرآن للجصاص 3/317 .
يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب :
وقد جاء في السنة النبوية الشريفة : " يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب " ، ومعنى ذلك أن المحارم للمرأة كما يكونون بسبب النسب يكونون أيضاً بسبب الرضاع ، فقد جاء في صحيح البخاري عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : ( إن أفلح أخا أبي قٌعيس جاء يستأذن عليها وهو عمها من الرضاعة بعد أن نزل الحجاب ، فأبيت أن آذن له ، فلما جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرته بالذي صنعت فأمر أن آذان له ) صحيح البخاري بشرح العسقلاني 9/150 وقد روى هذا الحديث الإمام مسلم ولفظه : ( عن عروة عن عائشة أنها أخبرته أن عمها من الرضاعة يسمى أفلح استأذن عليها فحجبته ، فأخبرت الرسول صلى الله عليه وسلم فقال لها : لا تحتجبي منه ، فإنه يحرم من الرضاعة ما يحرم من النسب ) صحيح مسلم بشرح النووي 10/22 .
محارم المرأة من الرضاع مثل محارمها من النسب :
وقد صرح الفقهاء متبعين ما دل عليه القرآن والسنة ، بأن محارم المرأة بسبب الرضاع مثل محارمها من النسب ، فيجوز لها أن تبدي زينتها لمحارمها من الرضاع كما تبدي زينتها لمحارمها من النسب ، ويحل لهم النظر من بدنها ما يحل لمحارمها من النسب من النظر إلى بدنها .
المحارم بسبب المصاهرة :
محارم المرأة بسبب المصاهرة هم الذين يحرم عليهم نكاحها على وجه التأبيد ، مثل زوجة الأب ، وزوجة الابن ، وأم الزوجة شرح المنتهى 3/7 .
فالمحرم بالمصاهرة بالنسبة لزوجة الأب هو ابنه من غيرها ، وبالنسبة لزوجة الابن هو أبوه ، وبالنسبة لأم الزوجة هو الزوج ، وقد ذكر الله تعالى في آية سورة النور : ( ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن .. ) وآباء بعولتهن وأبناء بعولتهن من محارم المرأة بالمصاهرة ، وقد ذكرهم الله تعالى مع آبائهن وأبنائهن وساواهم جميعاً في حق إبداء الزينة لهم . المغني 6/555

الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد



http://www.islam-qa.com/ar/cat/2016#1413

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-06-2010, 07:29 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

ثبت عن ابن عباس كما ورد اعلاه في تفسيره للآية ان شعر المرأة لا تبديه الا لزوجها

وقول الصحابة مقدم على غيره لانهم الذين عاصروا نزول القرآن وعاصروا النبي صلى الله عليه وسلم

وقد فسروا الزينة الظاهرة كما ثبت عن ابن عباس وابن مسعود انها الوجه الكفين والثياب الظاهرة وما عليهما من زينة

الآية واضحة بالنسبة للنساء والمحارم والزينة الظاهرة فسرها الصحابة رضوان الله عليه اذن الحكم واضح ولم يخالفهما في ذلك احد من الصحابة


ما يفعله اكثر الناس ليس دليلا على اباحة امر او جوازه

قال الله تعالى

" وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله"

ومن أراد النجاة فعليه بالثبات على صراط الله المستقيم الذي هو كتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم لكن بفهم السلف الصالح

لا تنسي اختي الكريمة ان الرسول صلى الله عليه وسلم اخبرنا ان الدين كما بدأ غريبا فسيعود غريبا كما كان اي ان احكامه سيتغربها الناس ولن يستسيغوها لانهم سيحكمون عاداتهم وتقليدهم للغرب بدلا من منهج الله الواضح البين

هذا هو تفسير الآية الكريمة بفهم السلف الصالح بين أيديكم

" من اهتدى فإنما يهتدي لنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها ولا تزر وازرة وزر أخرى"


هذا الامر ليس بجديد فقد سمعت غير ما مرة من بعض مشايخ قناة الناس ومن بينهم الشيخ محمد يعقوب ان المراة تغطي راسها امام محارمها اذن فالحكم معلوم لديهم كيف لا وتفسير الصحابة للاية موجود وثابت عنهم

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 05-06-2010, 07:32 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راجية الجنة مشاهدة المشاركة
السؤال :
من هم الناس الذين يجوز للمسلمة أن تخلع حجابها أمامهم ؟


الجواب :
الحمد لله
.يجوز للمرأة أن تخلع حجابها أمام محارمها .
والمحرم للمرأة هو من لا يجوز له مناكحتها على التأبيد بقرابة ( كالأب وإن علا والابن وإن نزل والأعمام والأخوال والأخ وابن الأخ وابن الأخت ) أو رضاع ( كأخي المرأة من الرضاعة وزوج المرضعة ) أو صهرية ( كزوج الأم وأبي الزوج وإن علا وولد الزوج وإن نزل ) . وإليك أيتها السائلة تفصيلا للموضوع :
المحارم من النسب :
وهؤلاء هم المذكورون في سورة النور في قوله تعالى : ( ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن .. ) سورة النور/31 . وقد قال المفسرون : إن محارم المرأة من الرجال بسبب النسب على ما صرحت به هذه الآية الكريمة أو دلت عليه هم من يأتي :
أولاً : الآباء ، أي آباء النساء وإن علوا من جهة الذكور والإناث كآباء الآباء وآباء الأمهات ، أما آباء بعولتهن فهم من المحارم بالمصاهرة كما سنبينه .
ثانياً : الأبناء : أي أبناء النساء ، فيدخل فيهم أولاد الأولاد وإن نزلوا من الذكور والإناث مثل بني البنين ، وبني البنات ، أما ( أبناء بعولتهن ) في الآية الكريمة فهم أبناء أزواجهن من غيرهن ، وهؤلاء محارم بسبب المصاهرة لا بسبب النسب كما سنبينه لاحقاً .
ثالثاً : إخوانهن سواء كانوا اخوة لأم وأب ، أو لأب فقط أو لأم فقط .
رابعاً : بنو إخوانهن وإن نزلوا من ذكران وإناث كبني بنات الأخوات .
خامساً : العم والخال وهما من المحارم من النسب ولم يذكروا في الآية الكريمة لأنهما يجريان مجرى الوالدين ، وهما عند الناس بمنزلة الوالدين ، والعم قد يسمى أبا قال تعالى : ( أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب الموت إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي ، قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق .. ) البقرة /133 . وإسماعيل كان العم لبني يعقوب . تفسير الرازي 23/206 ، وتفسير القرطبي 12/232و233 ، وتفسير الآلوسي 18/143، وفتح البيان في مقاصد القرآن لصديق حين خان 6/352 .
المحارم بسبب الرضاع
ومحارم المرأة قد يكونون بسبب الرضاع ، جاء في تفسير الآلوسي : ( ثم إن المحرمية المبيحة لإبداء الزينة للمحارم كما تكون من جهة النسب تكون من جهة الرضاع ، فيجوز أن يبدين زينتهن لآبائهن أو أبنائهن من الرضاع تفسير الآلوسي 18/143 لأن المحرمية بسبب الرضاع كالمحرمية بسبب النسب تمنع النكاح على التأبيد بالنسبة لأطراف المحرمية ، وهذا ما أشار إليه الإمام الجصاص وهو يفسر هذه الآية فقال - رحمه الله - : ( لما ذكر الله تعالى مع الآباء ذوي المحارم الذين يحرم عليهم نكاحهن تحريماً مؤبداً ، دل ذلك على أن من كان في التحريم بمثابتهم فحكمه حكمهم مثل أم المرأة والمحرمات من الرضاع ونحوهم ) أحكام القرآن للجصاص 3/317 .
يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب :
وقد جاء في السنة النبوية الشريفة : " يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب " ، ومعنى ذلك أن المحارم للمرأة كما يكونون بسبب النسب يكونون أيضاً بسبب الرضاع ، فقد جاء في صحيح البخاري عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : ( إن أفلح أخا أبي قٌعيس جاء يستأذن عليها وهو عمها من الرضاعة بعد أن نزل الحجاب ، فأبيت أن آذن له ، فلما جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرته بالذي صنعت فأمر أن آذان له ) صحيح البخاري بشرح العسقلاني 9/150 وقد روى هذا الحديث الإمام مسلم ولفظه : ( عن عروة عن عائشة أنها أخبرته أن عمها من الرضاعة يسمى أفلح استأذن عليها فحجبته ، فأخبرت الرسول صلى الله عليه وسلم فقال لها : لا تحتجبي منه ، فإنه يحرم من الرضاعة ما يحرم من النسب ) صحيح مسلم بشرح النووي 10/22 .
محارم المرأة من الرضاع مثل محارمها من النسب :
وقد صرح الفقهاء متبعين ما دل عليه القرآن والسنة ، بأن محارم المرأة بسبب الرضاع مثل محارمها من النسب ، فيجوز لها أن تبدي زينتها لمحارمها من الرضاع كما تبدي زينتها لمحارمها من النسب ، ويحل لهم النظر من بدنها ما يحل لمحارمها من النسب من النظر إلى بدنها .
المحارم بسبب المصاهرة :
محارم المرأة بسبب المصاهرة هم الذين يحرم عليهم نكاحها على وجه التأبيد ، مثل زوجة الأب ، وزوجة الابن ، وأم الزوجة شرح المنتهى 3/7 .
فالمحرم بالمصاهرة بالنسبة لزوجة الأب هو ابنه من غيرها ، وبالنسبة لزوجة الابن هو أبوه ، وبالنسبة لأم الزوجة هو الزوج ، وقد ذكر الله تعالى في آية سورة النور : ( ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن .. ) وآباء بعولتهن وأبناء بعولتهن من محارم المرأة بالمصاهرة ، وقد ذكرهم الله تعالى مع آبائهن وأبنائهن وساواهم جميعاً في حق إبداء الزينة لهم . المغني 6/555

الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد



http://www.islam-qa.com/ar/cat/2016#1413

والحجاب الشرعي هو تغطية الوجه وسائر الجسم امام الرجال الأجانب

ويجوز للمراة خلع حجابها اي كشف وجهها امام النساء المسلمات والمحارم

الذين اتيت بشرح كاف عنهم بارك الله فيك ثم ان الشيخ المنجد من القائلين بوجوب تغطية سائر الجسد بما في ذلك الوجه

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-06-2010, 07:45 PM
ضيف 6 ضيف 6 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,461
معدل تقييم المستوى: 10
ضيف 6 is on a distinguished road
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

حكم كشف الرأس أمام المحارم
المفتي العلاّمة الشيخ / عبد الله بن محمد بن حميد
رقم الفتوى 5431
تاريخ الفتوى 10/9/1425 هـ -- 2004-10-24
تصنيف الفتوى الفقه-> قسم الأحوال الشخصية-> كتاب النكاح-> باب الخلوة
السؤال هل يجوز للمرأة أن تكشف رأسها أمام والدها أو عمها أم لا؟


الجواب يجوز لها ذلك والأولى أن تغطي شعرها ولكن لو كشفت لا بأس بذلك لأن أباها وعمها من محارمها والشرع جوز للمرأة أن تكشف رأسها أمام محارمها فلا مانع من ذلك.والله أعلم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مصدر الفتوى: فتاوى سماحة الشيخ عبد الله بن حميد - (ص 238) [ رقم الفتوى في مصدرها: 252]

http://www.islamlight.net/index.php?...id=429&id=5431

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05-06-2010, 08:21 PM
ضيف 6 ضيف 6 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,461
معدل تقييم المستوى: 10
ضيف 6 is on a distinguished road
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

أما الخال، فيجوز له رؤية شعرها، ويجوز لها هي الكشف عن زينتها بحضرته، لأنه كغيره من المحارم على رأي الجمهور، وأما دخوله إلى بيت زوج بنت أخته دون حضوره، فهذا ينظر فيه
http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...lang=A&Id=9417

ما حدود العورة بين الأخت وأخيها ؟ وما العورة بين البنت وأمها أو أختها؟
الجواب هنا
http://www.islamqa.com/ar/ref/82994
ذهب بعض الفقهاء إلى أن عورة المرأة المسلمة أمام محارمها ما بين السرة والركبة، واضاف البعض إليها مالان من البطن وما ساواه من الظهر، وقال البعض عورتها أمام محارمها هي كل بدنها سوى الراس والساعدين والساقين دون الركبتين.
والله تعالى أعلم
http://www.islamic-fatwa.com/fatawa/...=fatwa&id=6785


هل يجوز أن أظهر شعر رأسي أمام والدي ؟

الجواب : الحمد لله و بعد :

الراجح وجوب ستر المرأة لجميع بدنها من الوجه والكفين ، والشعر وسائر البدن عن الأجانب لعموم قوله تعالى : ( وليضربن بخمرهن على جيوبهن ) .

ولا يتأتى ذلك إلا بتغطية الوجه ، والشعر وغيره من باب أولى ويحرم إظهاره .ولقوله عليه الصلاة والسلام : " المرأة كلها عورة " ، ولحصول الفتنة بالنظر إلى ذلك كله ، والحديث الوارد في جواز
كشف الوجه والكفين من جانب لا يصح .

وأما عورة المرأة لمحارمها من الأخوة ، والأباء ، والأعمام ونحوهم وكذلك النساء فما سوى ما يظهر منها غالبا فيجوز لها كشف الرأس ، والوجه ، والكفين ، والرقبة ، والقدمين لمشقة ستر ذلك عنهم ولانتفاء الفتنة.

فقد قال ابن كثير في تفسير قوله تعالى " وليضربن بخمرهن على جيوبهن " يعني المقانع يعمل لها صنفات ضاربات على صدورهن لتواري ما تحتها من صدرها وترائبها ليخالفن شعار نساء أهل الجاهلية فإنهن لم يكن يفعلن ذلك بل كانت المرأة منهن تمر بين الرجال مسفحة بصدرها لا يواريه شيء وربما أظهرت عنقها وذوائب شعرها وأقرطة آذانها فأمر الله المؤمنات أن يستترن في هيئاتهن وأحوالهن ؛ كما قال تعالى " يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين "
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/archiv.../t-143239.html

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 05-06-2010, 08:21 PM
المتأملة المتأملة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: كل يوم .. كل أرض .. قادسية
المشاركات: 6,651
معدل تقييم المستوى: 15
المتأملة will become famous soon enough
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال


جزاك الله خيرا أختي أمة الرحمن ونفع بك.
لم أكن أعلم هذه الفتوى من قبل وحقا كم نجهل من أمور ديننا.
سأحاول قدر استطاعتي تطبيق هذا الأمر وأسأل الله أن يعينني على ذلك
وييسر لي الأسباب والظروف التي تعينني.
وهو حقا صعب في هذه الأيام لأن الناس يجهلون
هذا الكلام وعن نفسي أول مرة أسمعه.


أسأل الله أن يعيننا على طاعته بالوجه الذي يرضيه عنا
آمين.

__________________
الْلَّهُم ارْضَى عَنِّي وَعَن وَالِديَّ
وصل اللهم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 05-06-2010, 08:46 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

ولمزيد من التوضيخ اختي راجية الجنة بارك الله فيك



حتى ولو لم يكن لدنيا تفسير الصحابة للآية فالأية واضحة بذاتها



لأن الله أمر النساء فيها أن يضربن بخمرهن على جيوبهن



والخمار عند العرب هو غطاء الرأس



تغطي رأسها وجيبها أي شق الصدر ويقتضي ذلك تغطية العنق أيضا أمام المذكورين في الآية ومن بينهم النساء والمحارم ولم تذكر الآية الرجال الأجانب أي أعطى الله حكم لباس المرأة وما تظهره وما تخفيه أمام النساء المسلمات والمحارم و الطفل وغير اولي الاربة من الرجال وهم ال****ين خلقة الذين لا شهوة لهم


قول العلماء فوق رؤوسنا لكن كتاب الله يعلو ولا يعلى عليه

هذا والحكم وضحه تفسير الصحابة رضوان الله عليهم

وكما قلت فعلماء معاصرون أفتوا بنفس تفسير ابن عباس وابن مسعود رضي اللهم عنهم لأن الآية واضحة فهم يتبعون السلف الصالح ولا نزكي على الله أحدا

حتى لو افتى كل علماء الأمة بغير حكم القرآن وتفسير الصحابة له فالواجب اتباع تفسير الصحابة ان ثبت

أما أن نبحث عن منفذ هنا او هناك فكل نفس بكما كسبت رهينة

لأن الفتاوى يجب أن تستند الى دليل شرعي وكل من قال بخلاف ما عليه القرأن في هذه الحالة وتفسير الصحابة له لا دليل عليه

وفقنا الله لما يحب ويرضى

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 05-06-2010, 08:57 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المتأملة مشاهدة المشاركة

جزاك الله خيرا أختي أمة الرحمن ونفع بك.
لم أكن أعلم هذه الفتوى من قبل وحقا كم نجهل من أمور ديننا.
سأحاول قدر استطاعتي تطبيق هذا الأمر وأسأل الله أن يعينني على ذلك
وييسر لي الأسباب والظروف التي تعينني.
وهو حقا صعب في هذه الأيام لأن الناس يجهلون
هذا الكلام وعن نفسي أول مرة أسمعه.


أسأل الله أن يعيننا على طاعته بالوجه الذي يرضيه عنا
آمين.


لا يجهلونه فقط بل حتى وان علموه سبفندونه ويستغربونه لأن الدين صار غريبا كما بدأ ألا من رحم الله

وكني على ثقة اختي الكريمة ان من يقدم ما يرضي الله على ما يرضي هواه فسيعينه حتما حتى ولو كانت هناك صعوبات او معارضين وهذا شيء طبيعي لأن الدنيا دار امتحان وابتلاء من الله

لقد سمعت هذا الحكم غير ما مرة على شاشة قناة الناس في وجوب تغطية الجسم بما في ذلك الشعر حتى امام المحارم لورود الحكم واضحا في الاية مقترنا بتفسير الصحابة له رضوان الله عليهم

صحيح ان هناك من العلماء ما يفتي بغير ذلك لكن الفتوى يلزمها الدليل الشرعي

وبما ان الدليل موجود فالاحرى العمل به

سبحان الله المطلع لأحوال الصحابة يرى انهم ما ان يصدر حكم من الله الا وينفذونه مباشرة دون ان يسألو عن السبب يكفي انه حكم صادر عن الله تعالى وهو الأعلم بمصالحنا وليس لنا الا الطاعة ونسأل الله أن يعيننا على ذلك

ومن يرى الفاحشة المنتشرة من سحاق وزنا محارم يعلم يقينا ان شرع الله اتى ليحمينا ويحافظ علينا

اللهم اني أسألك العفو والعافية

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 05-10-2010, 09:27 PM
ام فهد ام فهد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 7,883
معدل تقييم المستوى: 19
ام فهد has a spectacular aura aboutام فهد has a spectacular aura aboutام فهد has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اللهم ارحمنا برحمتك يا ارحم الراحمين
اللهم لا تكلنا الى انفسنا طرفة عين

__________________
اللهم إرزق ذريتي صحبة الأخيار وخصال الأطهار وتوكل الأطيار
اللهم وبلغني فيهم غاية أملي ومناي بحولك وقوتك
اللهم متعني ببرهم في حياتي وأسعدني بدعائهم بعد مماتي
اللهم إني إستودعك لاإله إلاالله فلقني إياها عند الموت.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 05-11-2010, 08:33 PM
ملحمة ملحمة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: بلاد الحرمين
المشاركات: 3,263
معدل تقييم المستوى: 12
ملحمة is on a distinguished road
Post رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

الحمد لله رب العالمين ديننا دين الوسطية والعقيدة السمحاء ولله الحمد والمنه وقد اوردت راجية الجنة حفظها الله من الادلة مالايدع لنا مجال للشك في التشدد الذي تذهبين اليه حفظك الله وايضا هناك مفارقات في الادلة التي أوردتيها



مثل قول ابن مسعودعن ابن عباس رضي الله عنه في تفسيرها قال :-

( الزينة التي تبديها لهؤلاء قرطاها وقلادتها وسوارها فأما خلخالها وخصرها وجيدها وشعرها فإنها لا تبدي ذلك إلا لزوجها ) صحيح رواه ابن عبد البر في التمهيد 16/230 ،

اقول يعني أن تبدي قراطهاو قلادتها يعني تظهر نحرها لمحارمها

وفي مكان آخر قلتي أُمرت المرأة بالضرب بخمارها على جيبها ومنعت من الضرب برجليها ليعلم ما تخفي من زينتها أمام المذكورين في الآية من محارم ونساء ونحوهم.

هاااا توك تقولين يجوز أن تبرز نحرها امام محارمها !!!

ايضا لاتوردين الدليل على ماتذهبين اليه فقط ( صحيح) صحيح من صححه اخبرينا جزاك الله خير ...كذلك قلتي أو نقلتي سواء مادمتي موقنة بما تنقلين.....(من الأدلة الواردة في المقال الرئيس أعلاه يتبين أنه : يحرم على المرأة أن تكشف

أمام النساء المسلمات أو محارمها غير وجهها وكفيها حتى أمام أمها أو أبيها.

يالله أو تتحجب المرأة من والدتها يالله ماهذا التشدد يعني لو قلتي الاب فقط يمكن فيها نظر !!!!

ايضا تقولين ...(وعلى هذا تدل الآية على تحريم أن تلبس المرأة أمام النساء المؤمنات ملابساً ضيقة تبين وسطها

أو قصيرة تكشف عن أخمص قدمها ..))

أجيبيني حفظك الله كيف أحجّب أخمص قدمي عن محارمي لاأمشي مثلا أمامهم !! أو البس خمارا على قدمي لا مش قدمي أخمص قدمي من تحت كيف ذلك ؟؟؟؟؟؟

أختي حفظك الله لقد اصيبت أخواتي الكريمات بالهلع من موضوعك هذا وأعلم انما نقلتيه طلبا للأجر فتفكري فيما نقلتيه مرة ومرات ولا تأخذك العزة ....فتردي علي لأجل تبرئة نفسك من هذا النقل ....فما أوردتيه عظيم وفيه تحريم ماحلل

الله وتضييق على المسلمات واللاتي يعانين الآن من تغريب وتقريب لملة الكفر فرفقا بالقوارير وبنفسك أختي الكريمة حفظك الله

أختك في الله / ملحمه

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 05-12-2010, 12:01 AM
ضيف 6 ضيف 6 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,461
معدل تقييم المستوى: 10
ضيف 6 is on a distinguished road
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اضافةلما قالته اختي ملحمة..عن تفسير ابن عباس رضي الله عنهما و ابن مسعود رضي الله عنه:
الزينة التي تبديها لهؤلاء قرطاها وقلادتها وسوارها فأما خلخالها وخصرها وجيدها وشعرها فإنها لا تبدي ذلك إلا لزوجها ) صحيح رواه ابن عبد البر في التمهيد 16/230 ،
السؤال هو
اين مكان القرط و القلادة و الاسوارة؟؟اليست الاذن؟.و العنق؟ و الساعد؟
فاذا كشفت العنق و الاذن و الساعد ...فمنى ان ذلك تعدى حدود الكشف الا وهي كما اسلفتي وهو الوجه و الكفين
تفكري بالامر جزاك الله خيرا
و ارجو ان يكون من علماء الأسلام المعاصرين من قال بذلك ..فلم اجد احد قال بما قلتيه ممن يؤخذ بهم من اهل الاسلام
والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 05-16-2010, 07:30 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملحمه مشاهدة المشاركة
الحمد لله رب العالمين ديننا دين الوسطية والعقيدة السمحاء ولله الحمد والمنه وقد اوردت راجية الجنة حفظها الله من الادلة مالايدع لنا مجال للشك في التشدد الذي تذهبين اليه حفظك الله وايضا هناك مفارقات في الادلة التي أوردتيها



مثل قول ابن مسعودعن ابن عباس رضي الله عنه في تفسيرها قال :-

( الزينة التي تبديها لهؤلاء قرطاها وقلادتها وسوارها فأما خلخالها وخصرها وجيدها وشعرها فإنها لا تبدي ذلك إلا لزوجها ) صحيح رواه ابن عبد البر في التمهيد 16/230 ،

اقول يعني أن تبدي قراطهاو قلادتها يعني تظهر نحرها لمحارمها

وفي مكان آخر قلتي أُمرت المرأة بالضرب بخمارها على جيبها ومنعت من الضرب برجليها ليعلم ما تخفي من زينتها أمام المذكورين في الآية من محارم ونساء ونحوهم.

هاااا توك تقولين يجوز أن تبرز نحرها امام محارمها !!!

ايضا لاتوردين الدليل على ماتذهبين اليه فقط ( صحيح) صحيح من صححه اخبرينا جزاك الله خير ...كذلك قلتي أو نقلتي سواء مادمتي موقنة بما تنقلين.....(من الأدلة الواردة في المقال الرئيس أعلاه يتبين أنه : يحرم على المرأة أن تكشف

أمام النساء المسلمات أو محارمها غير وجهها وكفيها حتى أمام أمها أو أبيها.

يالله أو تتحجب المرأة من والدتها يالله ماهذا التشدد يعني لو قلتي الاب فقط يمكن فيها نظر !!!!

ايضا تقولين ...(وعلى هذا تدل الآية على تحريم أن تلبس المرأة أمام النساء المؤمنات ملابساً ضيقة تبين وسطها

أو قصيرة تكشف عن أخمص قدمها ..))

أجيبيني حفظك الله كيف أحجّب أخمص قدمي عن محارمي لاأمشي مثلا أمامهم !! أو البس خمارا على قدمي لا مش قدمي أخمص قدمي من تحت كيف ذلك ؟؟؟؟؟؟

أختي حفظك الله لقد اصيبت أخواتي الكريمات بالهلع من موضوعك هذا وأعلم انما نقلتيه طلبا للأجر فتفكري فيما نقلتيه مرة ومرات ولا تأخذك العزة ....فتردي علي لأجل تبرئة نفسك من هذا النقل ....فما أوردتيه عظيم وفيه تحريم ماحلل

الله وتضييق على المسلمات واللاتي يعانين الآن من تغريب وتقريب لملة الكفر فرفقا بالقوارير وبنفسك أختي الكريمة حفظك الله

أختك في الله / ملحمه
يا اختي الكريمة لم أورد شيئا من نفسي هذا كلام الصحابة رضوان الله عليهم

من اخبرنا ان الحديث صحيح هو الشيخ ابن عبد البر من علماء الحديث الذين أفنوا أعمارهم في تحري صحة أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم من متون واسانيد فليس نحن من نصحح أو نضعف بل نأخذ ما جاءنا عنهم ان ثبت وصح ;

ثم من قال تبرز نحرها لمحارمها والتفسير واضح ولم يذكر ابراز النحر بل القلادة اي لا حرج ان تضع المراة الزينة من فوق ثيابها ولا مشقة في ابراز قرطاها ونحرها مغطى

الآية لوحدها كافية لتيببن الحكم لمن يتدبرها فهي ذكرت بعدم ابداء الزينة الظاهرة الا لفئات من الناس من بينهم النساء المسلمات والمحارم والزينة الظاهرة فسرت بكلام ابن مسعود وابن عباس رضي الله عنهما ولا رأي فوق رأيهم وتفسيرهم أم أننا أعلم منهم؟؟؟

ثم ان الحكم وكما قلت معلوم حتى لعلماء معاصرين ويفتون به وليس فيه تحريم ما حلل

القضية هنا بسيطة ان الحكم لم يوافق هوى النفس فنبحث عن وسيلة وتبريرات ما لرده

لم اورد المقال الا لتبين الحكم اما العمل به فراجع الى الشخص نفسه

ويجب التنبيه الى شيء مهم جدا ان الدين ليس بالعقل ولو كان بالعقل لكان مسح الخف من على باطنة اولى من ظاهره كما قال علي ابن ابي طالب رضي الله عنه

والتنبيه لشيء مهم آخر ان الدين كما بدأ غريبا فسيعود غريبا كما كان اي ان الناس سيستغربون احكامه ولا يتقبلونها لانها لا توافق ما الفوه

لكن الله سبحانه وتعالى يقول

"( وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون "

واي حكم واي فتوى تحتاج لدليل فمن قال بجواز ابداء المرأة لبعض جسمها امام محارمها فعليه ان ياتي بالدليل الشرعي لا بالرأي الخاص والاعتقاد الشخصي

والوسطية التي يدعو اليها الاسلام هي تنفيذ احكام القرآن الكريم والسنة الصحيحة لانهما يدعوان الى الموازنة بين الروح والجسد لا الانشغال بالماديات كاليهود ولا بالروحانيات فقط كرهبان النصارى هذه هي الأمة الوسط وليس اخذ ما يوافق هوانا وترك ما لا يوافقه

واقول ثانية لم اورد هذا المقال الا لتبيين الحكم والبلاغ وعدم كتمان العلم وكل سيحاسبه الله على نيته وقوله وعمله

بارك الله فيكن جميعا ونفع بكن

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 05-16-2010, 07:37 PM
أمة الرحمن أمة الرحمن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 11
أمة الرحمن has a spectacular aura aboutأمة الرحمن has a spectacular aura about
افتراضي رد: انـــظـــري مــاذا تــلــبـــســيــن أمــــام النـــســاء وال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راجية الجنة مشاهدة المشاركة
اضافةلما قالته اختي ملحمة..عن تفسير ابن عباس رضي الله عنهما و ابن مسعود رضي الله عنه:
الزينة التي تبديها لهؤلاء قرطاها وقلادتها وسوارها فأما خلخالها وخصرها وجيدها وشعرها فإنها لا تبدي ذلك إلا لزوجها ) صحيح رواه ابن عبد البر في التمهيد 16/230 ،
السؤال هو
اين مكان القرط و القلادة و الاسوارة؟؟اليست الاذن؟.و العنق؟ و الساعد؟
فاذا كشفت العنق و الاذن و الساعد ...فمنى ان ذلك تعدى حدود الكشف الا وهي كما اسلفتي وهو الوجه و الكفين
تفكري بالامر جزاك الله خيرا
و ارجو ان يكون من علماء الأسلام المعاصرين من قال بذلك ..فلم اجد احد قال بما قلتيه ممن يؤخذ بهم من اهل الاسلام
والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته

الاجوبة عن اسئلتك اوردتها سابقا فما عليك سوى اعادة القراءة اختي الكريمة

الا تقوم العديد من النساء بوضع القلادة فوق ملابسهن وفي عصرنا الحالي
؟؟؟ ولا يبدو شيء من نحرهن وجيدهن خصوصا ان كان الفصل شتاء والطقس باردا ؟؟

الا تقوم "المتحجبات" حجابا "عصريا" بابداء القرط والحلق مع تغطية الشعر والجيد؟؟؟

الا نضع سوارا عند اول الكف؟؟؟

ولماذا قال ابن عباس رضي الله عنه لا تبدي خلخالها لهؤلاء رغم انه زينة كالقرط والقلادة والسوار ؟؟؟ لأنه لا يمكن إظهار الخلخال إلا بإظهار الساق أما الأخرون فيمكن ابدائهمم واظهارهم من فوق الثياب كما قال بذلك ابن مسعود ان الزينة في هذه الاية ولهؤلاء الناس هي الثياب الظاهرة وبالتاكيد ما يظهر عليها من زينة

سبحان الله

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:17 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.