منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الملاحم و الفتن > النبوءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #16  
قديم 10-04-2011, 12:38 PM
ناطق بالحكمة ناطق بالحكمة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 168
معدل تقييم المستوى: 10
ناطق بالحكمة is on a distinguished road
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة دار السعادة مشاهدة المشاركة
يا أخي الأناجيل كلها محرفة فكيف عرف النصارى زيفه , وقدأخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن النصارى تفترق على الى 71 فرقة يعني كل فرقة تخطىء الأخرى , وأيضا النصارى عاشوا قرون طويلة تحت سلطة القساوسة التي تمنع غيرها من قراءة الانجيل لذا لا تستغرب هجومهم على انجيل برنابا
يا أخي إذا كانت القاعدة خاطئة فكل ما يترتب عليها سيكون خاطئا.
القاعدة هي : هل يمكن أن يرى الله الإنجيل والتوراة يتحرفان ولا يمنع تحريفهما ثم يعاقب الله الخلف الذين وصلهم الإنجيل والتوراة محرفين بحجة أنهم لم يقيموا التوراة والإنجيل!!
كيف يعاقبهم الله على عدم إقامة شيء لا يملكونه ألا وهو التوراة والإنجيل!!
قال تعالى : ولله المثل الأعلى وهو العزيز الحكيم.
أعلى مثل للرحمة هي رحمة الأبوين، فالمثل الذي يصح أن يضرب لرحمة الله هو رحمة الأبوين.
لنفرض أن أبا جاء لأبناءه بكتاب علمي يتعلمون منه كيفية صيانة وتشغيل آلات ميكانيكية، فجاء أحد الأبناء وفتح الكتاب في غياب إخوته وشطب فقرات من مواضيع الكتاب، وأزال صفحات منه، كل هذا والأب ينظر إلى ابنه يعبث بالكتاب ولم يمنعه، ولما جاء إخوته ظنوا أن الكتاب سليم فعكفوا على دراسته وهم لا يعلمون أن الكتاب زيفت نتائجه، فكانت النتيجة أنهم فشلوا في صيانة الآلات الميكانيكية ولم يستطيعوا تشغيلها، فجاء الأب وعاقب هؤلاء الأبناء على فشلهم في صيانة وتشغيل الآلات وهو يعلم أن سبب فشلهم هو أخوهم الأصغر الذي عبث بالكتاب وحرفه!!
هل تصرف هذا الأب يعتبر عادلا؟!!
هل كان هذا الأب حكيما في تصرفه؟!!
لا شك أنه تصرف غير حكيم ، وسبحان الله وتعالى عن التصرف بغير حكمة، فالمثل المضروب لرحمة الله صحيح لأنه هو المثل الأعلى للرحمة وفوق هذا هو عزيز حكيم.
إذن يستحيل أن يسمح الله بتحريف رسالته لأنها بلاغ للناس، والناس المعنيين بالبلاغ ليسوا فقط هم الأسلاف الذين عاصروا الرسل بل الخلف أيضا معنيين به، والتحريف ينفي صفة البلاغ.
قال تعالى عن القرءان : ( هذا بلاغ للناس ولينذروا به وليعلموا أنما هو إله واحد وليذكر أولو الألباب ) .
نجد هنا وصفا للقرءان ب (البلاغ) ، والناس المراد بتوصيل البلاغ إليهم هم بنو آدم إلى أن تقوم الساعة.
المحرف لا يصح وصفه بالبلاغ، لو حرفت آية واحدة فهذا يعني أن معناها الحقيقي الأصلي لم يبلغ للناس، فكيف يسمى بلاغا !!
لو أرسلت لك برقية أطالبك بانتظاري في مكان ما، فوقعت البرقية في يد شخص آخر ، وبدلا من تسليمها إليك كما هي قام بتحريفها فكتب في البرقية (لا تنتظرني) بدلا من (انتظرني) ، هل يصح أن ألومك فأقول لك : لقد جاءك بلاغي فلماذا لم تحضر إلى المكان المعين لانتظاري!!؟
إذاً لا يصح وصف شيء ب (البلاغ) إلا إذا كان هذا الشيء سيصل إلى المرسل إليه كما هو (محفوظ من التحريف ومن الزيادة والنقصان)، فإذا كان البلاغ هو الغاية فإن الحفظ هو الوسيلة .
وهكذا كان من الحكمة أن يأتي القرآن على ذكر الوسيلة (الحفظ) بعد أن ذكر الغاية (البلاغ)، فبعد أن ختم الله سورة إبراهيم بقوله (هَذَا بَلَاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ) جاءت بعدها سورة الحجر ليقول الله في الآية التاسعة منها (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ.
ما يقال عن القرءان يقال عن التوراة والإنجيل ، كل منهما كان بلاغا للناس، وإذا كان كل ما يأتي من عند الله هو رحمة للناس فالقرءان رحمة، والتوراة رحمة، والإنجيل رحمة، فتحريف التوراة أو الإنجيل يعد إمساكا لرحمة الله، والله تعالى يقول : مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِنْ رَحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ .
هل يعقل أن نختبر أحدا في مادة لم يدرسها ثم إذا رسب نوبخه ونلومه على رسوبه في الاختبار!!
هل يعقل أن نأخذ رجلا أميا من الشارع فندخله قاعة الاختبار ثم نختبره في مقرر الثانوية العامة، وإذا أعاد الرجل ورقة الإجابة فارغة نوبخه ونتهمه بالغباء!!
بما أن النصارى ورثوا نفس الاختبار الذي اختبر الله به أسلافهم (عقيدة التثليث والفداء ...) فإن من الحكمة أن يرثوا المنهج أيضا (الكتاب) حتى إذا رسبوا في الاختبار وألّهوا المسيح حق عليهم العقاب واللوم لأنهم ما رسبوا في الاختبار إلا لأنهم لم يذاكروا ويتدبروا المنهج (الكتاب).
ولو كان الكتاب الذي معهم محرفا لما خاطبهم الله ب (يا أهل الكتاب)، ولكان من الأنسب والأليق أن يخاطبوا ب (يا أهل الكتاب المحرف).

أعلم أن كلامي هذا سيتعجب منه، لكنه كما قال المتنبي (قد ضُمّن الدر إلا أنه كَلمُ، وأنا مستعد أن أحل كل الإشكالات التي يفهم منها أن الإنجيل محرف. فليست كل أسفار العهد القديم هي التوراة، وليست كل أسفار الجديد هو الإنجيل.

__________________
وقل الحمد لله سيريكم آياته فتعرفونها وما ربك بغافل عما تعملون.
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 10-04-2011, 02:51 PM
جعبة الأسهم جعبة الأسهم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 13,035
معدل تقييم المستوى: 20
جعبة الأسهم is a jewel in the roughجعبة الأسهم is a jewel in the roughجعبة الأسهم is a jewel in the rough
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

أخي/ ناطق بالحكمة

قال تعالى: (واذ اخذ الله ميثاق الذين اوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون) 187 آل عمران

وقال تعالى: (وان من اهل الكتاب لمن يؤمن بالله وما انزل اليكم وما انزل اليهم خاشعين لله لا يشترون بايات الله ثمنا قليلا اولئك لهم اجرهم عند ربهم ان الله سريع الحساب) 199 آل عمران


وقال تعالى: (من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع وراعنا ليا بالسنتهم وطعنا في الدين ولو انهم قالوا سمعنا واطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم واقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون الا قليلا) 46 النساء

قال تعالى: (ان الذين يكتمون ما انزل الله من الكتاب ويشترون به ثمنا قليلا اولئك ما ياكلون في بطونهم الا النار ولا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب اليم) 174 سورة البقرة

وهنا يظهر لنا جلياً بأن من يحرف الكتب هم اليهود فقط (وهم والله الأجدر بهذا لقسوة قلوبهم وعدم خشيتهم من تغيير رسالات الله إلى البشر) .. اما من يشتري بآيات الله ثمنا قليلاً .. كأن يقوم بتفسير لغرض دنيوي أو لسلطان فهم من أهل الكتاب (اليهود والنصارى) ومن المسلمين ايضاً وكلاهما داخل في الوعيد من الله تعالى بالعذاب الشديد..والله أعلى وأعلم

__________________
http://store1.up-00.com/2013-11/1385543138281.jpg
لتكملة الشرح بالصور:
http://alfetn.net/vb3/showpost.php?p=864192&postcount=863
مكة المكرمة:
يَا لَيْتَنِي في حُبِّهَا مُسْتَشْهِدٌ .. كمْ كُنْتُ مِن عِشقِي لَها أَتَوَجَّعُ
أَنا إنْ حُرِمْتُ إقَامةً في مَهْدِها .. يَا لَيْتَ رُوحِي فِي ثَرَاهَا تُنْزَعُ
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 10-04-2011, 05:21 PM
الجنة دار السعادة الجنة دار السعادة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 2,269
معدل تقييم المستوى: 7
الجنة دار السعادة is on a distinguished road
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

موقع نصراني يبين أن انجيل برنابا مزيف !!!!!!!!!!!!


أنا أطلب منك أيها السائل أن تقرأ أولاً أنجيل برنابا حتى توفر على نفسك تعب هذا السؤال. فستجده يطعن في اليهودية والمسيحية والإسلام، ويسيء إليهم جميعهم على حد سواء. أما الإجابة عن حقيقة هذا المزعوم أنه انجيل فهو ليس إنجيلاً، ولكنه كُتِب في القرن الخامس عشر عن طريق راهب كاثوليكي إرتد عن المسيحية.

هناك العديد من الأدلة أن الكتاب كُتِبَ في القرون الوسطى:

الكتاب ينكر ألوهية السيد المسيح، فلو كان الكتاب مُتاحاً في القرون الأولى فلماذا لم يستشهد به أريوس وأتباعه الذين أنكروا ألوهية السيد المسيح؟

لماذا لم يرد ذكره في المجامع المسكونية أو الإقليمية؟

لماذا لم يذكر في الجداول التي سجلت أسفار الكتاب المقدس؛ مثل جدول مورتوري و أوريجانوس و أثناسيوس و يوسابيوس و غريغوريوس؟

لماذا لم يرد ذِكره في فهارس الكتاب القديمة عند العرب أو المستشرقين، ولا في كتب التاريخ.

* إليك ما قاله المسلمون عنه :

1) قال الطبري: أنه لا يعرف لدينا سوى أربعة أناجيل فقط كتبها حواريو المسيح وأتباعه الذين أرسلهم للبشارة في الأرض ومنهم أربعة كتبوا الأناجيل وهم [يوحنا ومرقس ولوقا ومتى]. ( تاريخ الطبري ج 1 ص103 ).
2) قال المسعودي: أما الذين نقلوا الإنجيل فهم أربعة [لوقا، مرقس، يوحنا، متى] (ستجد النص الكامل للكتاب المقدس هنا في موقع الأنبا تكلا) (مروج الذهب للمسعودي ج1 ص312).





3) قال الشهرستاني: أن أربعة من الحواريون اجتمعوا وجمع كل منهم جمعاً سماه الإنجيل وهم [متى ولوقا ومرقس ويوحنا] وذكر أجزاء من آيات من متى ويوحنا (الملل و النحل للشهرستاني ج1 ص100).
فهؤلاء تحدثوا عن الأناجيل ولم يأت ذكر لأي واحد منهم عن إنجيل برنابا، ولو صح أن هناك إنجيل لبرنابا لما تركوه أو تجاهلوه خاصةً وهم يبحثون عن ما يهدم العقيدة المسيحية ويلغي لاهوت المسيح. هل علمت الآن لماذا نرفض جميعنا (مسلمين ومسيحيين) إنجيل برنابا؟

نحن كمسيحيون لا نحتاج الأدلة على زيف هذا الإنجيل.. لذا فإهتمامنا هنا توضيح لماذا هو ضد الاسلام!



* أخطاء ضد الإسلام:

هذا الكتاب يقول أن المسيح هو محمد بينما القران يقول أن المسيح هو يسوع عيسى أبن مريم "إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ" (سوره النساء 171) و"إِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ" (آل عمران 45).

يقول أن مريم ولدت بغير ألم بينما القران يقول "فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْيًا مَّنسِيًّا" (سورة مريم 23).

يقول أن أخو هابيل هو قايين بينما القران يقول أنه قابيل.

نسبة الإنجيل إلى برنابا لا يوافق عليها القران "وَقَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِم بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآتَيْنَاهُ الإِنجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِّلْمُتَّقِينَ, وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الإِنجِيلِ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ" (سور المائدة 46، 47).

نهى انجيل برنابا عن الاقتران باكثر من امراة كما جاء فى ص 125 و 178.

دعوته لوحدة الزواج ضد الإسلام. كذلك دعواته للرهبنة والكفر بالجسد ضد الإسلام حيث لا يوجد رهبنة في الإسلام.

كذلك كلامه من الجسد وعن المرأة في (الفصول 116-120).

في الفصل 12:69 يقول من يجدف على الروح القدس لا مغفرة له و القران يقول أن الروح هو جبريل ولا يؤمنون بلاهوت الروح القدس.

في الفصل 4:74 يقول أخطاء سليمان في طلبه إقامة وليمة لجميع خلائق الله بينما في القران يؤمنون بعصمة الأنبياء.

في الفصل 3:99 يقول أن الله غيور على كرامته ويحب إسرائيل كعاشق بينما الإسلام لا يوافق لأن الوعد عنده لإسماعيل وليس لإسحاق (إسرائيل).

في الفصل 35 يقول أن الله ترك كتلة التراب 25 آلف سنة بينما القران يقول سبحانه يقول للشيء كن فيكون.

في الفصل 4:44 يقول أن التوراة محرفة في أيامه كتبها أحبارنا الذين لا يخافون الله بينما القران يقول أنه نزل مصدقاً لما بين يده من التوراة والإنجيل.

في الفصل 7:52 يقول أن رسول الله سيخاف الآن الله إظهار لجلاله سيجرد رسوله من الذاكرة حتى لا يذكر كيف أن الله أعطى كل شيء و هذا لا يوافق علية الإسلام.

تختلف أسماء الملائكة عنده عن القران فيقول أن روفائيل هو ملاك للموتى.

في فصل 17-35 يقول أن عدد الأنبياء 144 آلفا.

وضد القران أيضاً أن يقول أن الشيطان كان بمثابة كاهن ولا حتى الملائكة كهنة.

وفي الفصل 27:43 يقول أن داود النبي داع محمد رباً بقوله "قال الرب لربي أجلس عن يميني حتى أضع أعدائك تحت قدميك" و لا يمكن أن الإسلام يقول أن محمد كان رب!!

في الفصل3:50 لا يوجد أحد صالح إلا الله وحدة لذلك كان كل إنسان كاذبً و خاطاً وهذا لا يتفق مع الإسلام الذي ينادي بـ عصمة الأنبياء.

وكلامه عن فساد كل نبوة في (الفصل 9:189).

جاء فى (ص 75 و110 و280) ان يسوع قال للكهنة عن نفسة انة ليس المسيا بل المسيا هو محمد الذى سياتى بعدة..! والمسلمون لا يعتقدون بذلك بل يؤمنون ان المسيا هو المسيح لان كلمتى المسيا والمسيح مترادفتان بمعنى الممسوح او المعين من الله.



وقد ذكر د. خليل سعادة وهو الذي ترجم الكتاب إلى العربية في مطلع القرن العشرين (15 مارس 1908 في القاهرة)، وقدم له بمقدمة تاريخية جاء فيها: "ثم أنه لم يرد ذكر لهذا الإنجيل في كتابات مشاهير الكتاب المسلمين سواء في العصور القديمة أو الحديثة، حتى ولا في مؤلفات مَنْ إنقطع منهم إلى الأبحاث والمجالات الدينية مع أن أنجيل برنابا أمضى سلاح لهم في مثل تلك المناقشات. وليس ذلك فقط، بل لم يرد ذكر لهذا الأنجيل في فهارس الكتب العربية عند الأعارب أو الأعاجم أو المستشرقين الذين وضعوا فهارس لأندر الكتب العربية من قديمة وحديثة". مصدر المقال: موقع الأنبا تكلا.

* رأي كبار الكتاب المسلمين:

د. محمد شفيق غربال: "هو إنجيل مزيف وضعه أوربي من القرن الخامس عشر وفي وصفه للوسط السياسي والديني في القدس أيام المسيح أخطاء جسيمة. كما يصرح على لسان عيسي أنه ليس المسيح إنما جاء مبشراً بمحمد الذي سيكون المسيح".

عباس محمود العقاد: بعد أن فند هذا الآنجيل إنتهى إلى أنه آنجيل مزيف: "فيه أخطاء لا يجهلها اليهودي المطلع على كتب قومه، ولا يرددها المسيحي المؤمن بالأناجيل، ولا يتورط فيها المسلم الذي يفهم ما في إنجيل برنابا من التناقض بينه وبين القرآن". (جريدة الأخبار 26/10/1959).

علي عبد الواحد وافي (رئيس قسم الفلسفة بجامعة القاهرة في كتابه الأسفار الثلاثية في الأديان السابقة للإسلام، يقول عن أنجيل برنابا: "بعض ما يشمل عليه هذا الكتاب نفسه يحمل على الظن بأنه موضوع (أي من وضع إنسان وليس موحى به)، فالإسلام ليس في حاجة إلى كتاب كهذا تحوم حوله شكوك كثيرة".

أ. د. محمود بن الشريف: يتحدث عن عدم وجود الأصل العبري للإنجيل، ووجود فقط نسخة إيطالية دليل على أنه لمفكر إيطالي إعترف بمحمد وبرسالته وبعيسى ورسالته فأخرج هذا الإنجيل ونسبه إلى برنابا.



نعم أم لا؟!

# وهناك سؤال أخير إلى الأخوة المسلمون الذين يهللون لهذا الكتاب الكوميدي: هل تؤمن به أم لا؟! يجيب البعض نعم أؤمن به.. فهو "مبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد"، فهو كلام الله. حسناً، إقرأ هذا من إنجيل برنابا: "الحق أقول لك إن السموات تسع، موضوعة.." (فصل 178 آية 6). ألازلت تظن أنه كلام الله؟! هل يتعارض كلام الله؟ إقرأ ما كُتب في القرآن الكريم: "تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ" (سورة الأسراء 44)، "رَّبُّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ" (سوره المؤمنون 86)، "فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ" (سورة فصلت 12)، "اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ" (سورة الطلاق 12). وحتى في هذا يتعارض مع الإنجيل كعادته، حيث يقول الكتاب المقدس أن السموات ثلاث (بخلاف سماء السموات التي بها عرش الله).

أمازلت تقول أنه كلام الله؟ ربما تغير رأيك الآن.. وإن كنت تقول أنه ليس كلام الله، فلماذا كل هذا الضغط على مثل هذا الموضوع، الذي قد يحسمه طفل صغير عندما يقرأ أموراً مثل أن سرة الأنسان بسبب بصاق الشيطان (فصل 35)!! أو تفاحة آدم بسبب ما وقف في حلقه!! أو أنين الشمس وبكاء الأعشاب والنباتات (فصل 53)!!!

وخلاصة القول: فإن كان انجيل برنابا هو كلام الله كما تقول، فكيف يتعارض كلام الله؟! وإن لم يكن كلام الله كما ثبت، فلماذا تصر على أنني يجب أن أؤمن به؟!

رد مع اقتباس
  #19  
قديم 10-04-2011, 05:33 PM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
محقق الاخبار
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,677
معدل تقييم المستوى: 15
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
Red face رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

أخي الناطق بالحكمة ..
أنت قلت في أول رد لك في هذا الموضوع ..


اقتباس:
القرآن أخبرنا أن المسيح بشر برسول اسمه أحمد
ثم قلت في نفس الرد ..


اقتباس:
فالقرآن لم يخبرنا أن إسم (محمد) يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل، بل قال : (النبي الأمي) الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل.
فيا أخي الكريم .. ألا ترى تناقضا في كلامك ؟! .. فتارة تقول أن القرآن أخبرنا أن المسيح بشر برسول اسمه أحمد .. و هذا صحيح ..
و تارة تقول أنه قال .. النبي الأمي .. و هذا صحيح أيضا ..
يعني يا أخي .. ما أدراك أن مترجم الإنجيل لما وصل لكلمة أحمد - باللغة الأصلية المكتوب بها ذلك الإنجيل - .. ترجمها لكلمة محمد .. لأنه يعلم أن ذلك المقطع في الإنجيل يتحدث عن محمد ..
خصوصا لو كان المترجِم مسلما مؤمنا بما جاء في القرآن من تبشير المسيح عليه السلام برسول الله ..
أنظر هنا يا أخي من الدقيقة 2:15 ..
http://www.safeshare.tv/w/NnreBDqLuX
سوف تسمع كلمة .. ماناحما .. و قد تمت ترجمتها بكلمة .. helper .. أي المنقذ .. و لكن الحقيقة .. هي أنها يجب أن تترجم لـ .. محمد .. فاللغة الآرامية متقاربة مع اللغة العربية في كثير من الكلمات بسبب أنهما من منبع واحد و هو العرق السامي .. ففي نفس الفيديو سوف تسمع كلمة .. الله .. و قد تمت ترجمتها إلى كلمة .. GOD ..

ثم تقول يا أخي الكريم الناطق بالحكمة ..


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناطق بالحكمة مشاهدة المشاركة
أما هذا الإنجيل فيذكر (محمد) صراحة، وهو إنجيل لم يظهر إلا في القرن السابع عشر وبه أخطاء أخرى اكتشفها النصارى وخاصة العرب منهم فاستنتجوا أن كاتب هذا الإنجيل يجهل منطقة الشرق الأوسط .
و يبدو أنك لم تقرأ ردا لي في هذا الموضوع ذكرت فيه أنه قد صدر عام 366م أمر من البابا دماسس بعدم مطالعة إنجيل برنابا .. و مجلس الكنائس الغربية عام 382م .. كما صدر مثله عن البابا أنوسنت 465م .. كما وقد حرّم البابا جلاسيوس الأول عام 492م مطالعة بعض الأناجيل منها إنجيل برنابا ..
و في ذلك رد على من يقول أن هذا الإنجيل قد تمت كتابته من طرف المسلمين بعد بعثة محمد صلى الله عليه و سلم ..

*******

أختي ذات النطاقين .. ذكرتِ في تعقيبك الكريم ..


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ذات النطاقين مشاهدة المشاركة
لقد سقطت جميع الكنائس في العالم بعد اكتشاف شيفرة دافنشي التي تقول بان عيسى عليه السلام كان متزوجا من ماريا المجدولية
و اسمحي لي أن أسألك .. متى تم اكتشاف شيفرة دافنشي ؟! ..
هل تتحدثين عن الرواية الخيالية التي كتبها دان براون ؟! ..
إذا كنت تتحدثين عن ذلك .. فاسمحي لي أن أخبرك أن تلك الرواية مجرد خيال في خيال ..
نعم فيها بعض الصحة ..
لكن بخصوص مريم المجدلية فلا يوجد دليل حقيقي واحد على أنها كانت زوجة المسيح عليه السلام ..

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 10-04-2011, 05:42 PM
ذات النطاقين ذات النطاقين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 10,823
معدل تقييم المستوى: 19
ذات النطاقين has a spectacular aura aboutذات النطاقين has a spectacular aura about
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

http://alfetn.com/vb3/showthread.php...C7%DD%E4%D4%ED

لا ليست قصة خيالية
بل هناك الكثير من الحقائق التي تم كشفها في الفاتيكان بسبب تسلط الماسونيين عليه وهذا امر يتم تداوله كثيرا بالغرب
وهو اسقاط الكنائس والسنة القادمة سترى بأن الباب في شهر نيسان سيكون اسود
الامر الذي جعلهم يفضحون الوثائق المخبئة لاحلال واحد من الاثنين المتعامدان افقيا وعاموديا
الوثنية والالحاد/ عبادة الشيطان

رد مع اقتباس
  #21  
قديم 10-04-2011, 05:42 PM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
محقق الاخبار
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,677
معدل تقييم المستوى: 15
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
Red face رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة دار السعادة مشاهدة المشاركة
وخلاصة القول: فإن كان انجيل برنابا هو كلام الله كما تقول، فكيف يتعارض كلام الله؟! وإن لم يكن كلام الله كما ثبت، فلماذا تصر على أنني يجب أن أؤمن به؟!
أخي الجنة دار السعادة .. مرحبا بك ..
أنا لم أقل لك آمن بهذا الإنجيل كله ..
فأنا أتفق معك على انه محرف و به كثير من الأخطاء و المغالطات ..
و لكن .. فيه بعض الحق .. و من ذلك الحق ما أتيتكم به في موضوعي من نفي لصفة الألوهية عن المسيح عليه السلام .. و من أنه رُفِع إلى السماء و لم يصلب .. و من أنه بشر برسول الله محمد صلى الله عليه و سلم ..
و لذلك .. فهذه حقائق يجب علينا أن نؤمن بها لأن لها ما يؤكدها في شرع ربنا الذي أتانا به نبينا ..
أما عن قضية أنه تمت كتابته في القرن الخامس عشر ..
فلقد قلتُ في رد سابق لي ..


اقتباس:
قد صدر عام 366م أمر من البابا دماسس بعدم مطالعة إنجيل برنابا ، و مجلس الكنائس الغربية عام 382م ، كما صدر مثله عن البابا أنوسنت 465م ، كما وقد حرّم البابا جلاسيوس الأول عام 492م مطالعة بعض الاناجيل منها إنجيل برنابا ..
و في ذلك رد على من يقول أن هذا الإنجيل قد تمت كتابته من طرف المسلمين بعد بعثة محمد صلى الله عليه و سلم ..

رد مع اقتباس
  #22  
قديم 10-04-2011, 11:15 PM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
محقق الاخبار
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,677
معدل تقييم المستوى: 15
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
Red face رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

أختي ذات النطاقين .. أنت قلت أن شيفرة دافنشي قد وضحت أن مريم المجدلية كانت زوجة عيسى عليه السلام ..
فما أدلتك الواقعية على ذلك ؟! ..
اعذريني فلا أستطيع أن أقرأ كل ما ورد في الرابط الذي تفضلت بوضعه ..
فعيناي في آخر عمرهما .. ..
أتمنى منك أن تختصري لي ما ورد فيه بخصوص كون مريم المجدلية زوجة للمسيح عليه السلام ..
كما أتمنى أن تشرحي لي قولك أن الباب سيصبح أسودا في نيسان ..
أي باب ؟! ..
و ما دليلك ؟! ..
شكلي كثير الأسئلة .. الله يحفظك و يرعاك .. ..

رد مع اقتباس
  #23  
قديم 10-05-2011, 09:26 AM
الجنة دار السعادة الجنة دار السعادة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 2,269
معدل تقييم المستوى: 7
الجنة دار السعادة is on a distinguished road
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياله من زمان مشاهدة المشاركة
أخي الجنة دار السعادة .. مرحبا بك ..
أنا لم أقل لك آمن بهذا الإنجيل كله ..
فأنا أتفق معك على انه محرف و به كثير من الأخطاء و المغالطات ..
و لكن .. فيه بعض الحق .. و من ذلك الحق ما أتيتكم به في موضوعي من نفي لصفة الألوهية عن المسيح عليه السلام .. و من أنه رُفِع إلى السماء و لم يصلب .. و من أنه بشر برسول الله محمد صلى الله عليه و سلم ..
و لذلك .. فهذه حقائق يجب علينا أن نؤمن بها لأن لها ما يؤكدها في شرع ربنا الذي أتانا به نبينا ..
أما عن قضية أنه تمت كتابته في القرن الخامس عشر ..
فلقد قلتُ في رد سابق لي ..
مشكور أخي ولكن ما اقتبسته ليس من كلامي النقل كله من موقع نصراني يريد أن يقنع الآخرين أن انجيل برنابا مزيف أي ليس من كتبهم ولكن أرى انه من أناجيلهم المحرفة التي لا يعترفون بها وهذا الانجيل بمثابة الكارثة التي حلت بهم لما يحتويه من أشياء وافقت القرآن الكريم .

رد مع اقتباس
  #24  
قديم 10-05-2011, 11:20 AM
الثوري الثوري غير متصل
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 5,641
معدل تقييم المستوى: 11
الثوري will become famous soon enough
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

السلام عليكم

بارك الله فيك اخي الفاضل ياله من زمان

ذكرتني بأعوام مضت

قرأت الكتاب موضوع النقاش قبل خمس سنوات تقريباً

استأنست به رغم ضعف صحته وهو ينسف دين النصارى المحرف

ويذكر اموراً عن نبينا صلى الله عليه وسلم واضحة

تشعر بالسعادة

ولكن اذا خرجنا من دائرة العاطفة

نعلم ان ديننا الحنيف اخبرنا بقصة المسيح عليه السلام

ونحن مؤمنون بالله ديننا الاسلام امنا بكل ماجاء فيه من كتاب وسنة

اذن هذه الامور لن تزيد ايماننا اوتنقصه


وهذا الكتاب لااصل له عندنا فلا نعلم كاتبه وصحة ماورد فيه

اي لامتن ولا سند

وان اردنا مثلا ان نقنع النصارى بما جاء فيه ليكون مدخل لهم في الاسلام

فلن يقتنعوا بصحته

بل نشرح لهم الاسلام والله الغني عن هذا الكتاب

لانك اذا حدثتهم به

كأنك تحدث رافضي عن كتب ابن تيمية رضي الله عنه

ثم هذا الكتاب خرج من عقر دارهم

وماوضع هناك الا لغاية


اخي الجنة دار السعادة

ظننت لوهلة انك واعذرني نصراني

الحمد لله ان من الله علينا بالاسلام

__________________
اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ
وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُعْرِضُون مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ ذِكْرٍ مِنْ رَبِّهِمْ مُحْدَثٍ
إِلَّا اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 10-05-2011, 11:48 AM
ناطق بالحكمة ناطق بالحكمة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 168
معدل تقييم المستوى: 10
ناطق بالحكمة is on a distinguished road
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

أهلا أخي جعبة الأسهم
الآيات التي استدللت بها سبق أن رددت عليها في نفس الموضوع في منتدى آخر.
الآية 187 من سورة آل عمران لا تعني أن اليهود حرفوا أو أزالوا ما هو مكتوب عن نعت النبي الأمي في التوراة بل تعني أنهم كتموا وجود نعته في الكتاب، وذلك قد يكون بالإنكار أو بتحريف معنى النص فيزعمون أن النبوءة لا تقصد نبي الإسلام وإنما تقصد نبيا من بني إسرائيل.
أما قوله تعالى : مِنَ الَّذِينَ هَادُوا يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيًّا بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْنًا فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانْظُرْنَا لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِنْ لَعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُونَ إِلَّا قَلِيلًا .
هذه الآية أيضا لا تعني التحريف الكتابي بل تعني التحريف المعنوي، فهو تحريف للكلام المنطوق وليس للكلام المخطوط في الكتاب ، فهم مثلا كانوا يستهزئون بالمسلمين حين يقولون (راعنا) لأن هذه الكلمة عندهم لها مدلول آخر هو (الرعونة).
عبارة ( مِنَ الَّذِينَ هَادُوا ) تعني بعض الَّذِينَ هَادُوا وليس كلهم.

قوله تعالى: (وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقًا يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُمْ بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ (78)

الآية لا يفهم منها أن الكتاب قد تم تحريف رسمه بل هذه الآية قد تعبر عن حالات موجودة في كل زمان حتى في عصرنا الحالي حتى أنك قد تجدها في من يدعون أنهم مسلمون، ألا يوجد مشعوذون يدعون أنهم مسلمون؟
ألا يوهم المشعوذ الناس الأميين بأنه يقرأ القرآن بينما هو يخلط آياته بعزائم وتمائم، فالأمي الذي لا يعلم الكتاب يحسب ما يتفوه به المشعوذ من الكتاب بينما هو ليس من الكتاب.
إذاً فالله قص علينا نماذج سيئة من بني إسرائيل تمثل الجانب السلبي : منهم ومنهم... ، فريق منهم...
هذه النماذج لا تخلو منها آية أمة، فالشيعة عندنا يحرفون الكلم عن مواضعه، فيحرفون معاني الآيات ويزعمون أنها تعني عليا بن أبي طالب، كتفسيرهم للآية (ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ)
، (الْكِتَابُ ) يعني عند الشيعة في هذه الآية هو علي .
فآية النور عندهم أن النور هو علي ، والمشكاة هي النبي صلى الله عليه وسلم ، والزجاجة هي الحسين... أليس هذا تحريف!!
وقد تجد من المسلمين علماء البلاط يداهنون الحكام فيلبسون الحق بالباطل وذلك باستدلالهم بآيات أو بأحاديث لا تتعلق بالفتوى التي يفصلها لصالح الحاكم، ألا يعني هذا أنه اشترى بآيات الله ثمنا قليلا؟
ووجد في التاريخ الإسلامي وضاعو الأحاديث الكاذبة ، أليس الوصف المناسب للذي يفتري الكذب على رسول الله هو أنه يكتب الكتاب بيده ثم يقول هذا من عند الله ليشتري به ثمنا قليلا !!
قوله الكاذب (هذا ما قاله رسول الله) فكأنه قال (هذا من عند الله ) .

أما أخونا يا له من زمان فأقول له:
ليس في كلامي تناقض ، الآية لا تقول إن الإنجيل مكتوب فيه : (ومبشرا برسول يأتى من بعدى اسمه أحمد ") وإنما هذا كان قول المسيح لبني إسرائيل ، فإذا لم يدونها أحد من رواة الإنجيل في روايته فليس معنى ذلك أن أحدا منهم قد كتم هذه الشهادة، فمن المستحيل أن يستطيع أحد أن يحيط علما بكل أفعال وأقوال المسيح عليه السلام، فهل كتب السيرة عندنا أحاطت بعلم كل أقوال وأفعال الرسول عليه الصلاة والسلام؟!!
الآية 157 من سورة الأعراف :
"الذين يتبعون الرسول النبى الأمى الذى يجدونه مكتوبا عندهم فى التوراة والإنجيل ...) .
الآية تقص واقعا موجودا في التوراة والإنجيل عند اليهود والنصارى (يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل)، فالآية لا تقول يجدون اسم محمد أو أحمد مكتوبا عندهم بل تقول (النبي الأمي)، ولفظ الأمي له عدة معاني، فنفس اللفظ باللغة العبرية يطلق على غير اليهودي، ألم يقولوا : ليس علينا في الأميين سبيل؟ فالأميين بالنسبة لليهود هم ما سوى اليهود من البشر.
في التوراة تجد مكتوبا (... أقيم لهم نبيا مثلك من وسط إخوتهم)، فإخوتهم هم العرب ، فهو لن يكون نبيا من أنفسهم بل من إخوتهم.
قد تكون هناك بشارات أخرى لا أعلمها، المهم أن الله نبأنا بوجود نعت النبي الأمي في توراة اليهود وإنجيل النصارى، ومن أصدق من الله قيلا!!
أما الإنجيل فجاء فيه (اسمعوا مثلا آخر . كان انسان رب بيت غرس كرما واحاطه بسياج وحفر فيه معصرة وبنى برجا وسلمه الى كرامين وسافر . 34 ولما قرب وقت الاثمار ارسل عبيده الى الكرامين لياخذ اثماره . 35 فاخذ الكرامون عبيده وجلدوا بعضا وقتلوا بعضا ورجموا بعضا . 36 ثم ارسل ايضا عبيدا آخرين اكثر من الاولين . ففعلوا بهم كذلك . 37 فاخيرا ارسل اليهم ابنه قائلا يهابون ابني . 38 واما الكرامون فلما رأوا الابن قالوا فيما بينهم هذا هو الوارث هلموا نقتله وناخذ ميراثه . 39 فأخذوه واخرجوه خارج الكرم وقتلوه . 40 فمتى جاء صاحب الكرم ماذا يفعل بأولئك الكرامين . 41 قالوا له . أولئك الاردياء يهلكهم هلاكا رديّا ويسلم الكرم الى كرامين آخرين يعطونه الاثمار في اوقاتها . 42 قال لهم يسوع أما قرأتم قط في الكتب . الحجر الذي رفضه البناؤون هو قد صار راس الزاوية . من قبل الرب كان هذا وهو عجيب في اعيننا .43 لذلك اقول لكم ان ملكوت الله ينزع منكم ويعطى لأمة تعمل اثماره . 44 ومن سقط على هذا الحجر يترضض ومن سقط هو عليه يسحقه 45 ولما سمع رؤساء الكهنة والفريسيون امثاله عرفوا انه تكلم عليهم . 46 واذ كانوا يطلبون ان يمسكوه خافوا من الجموع لانه كان عندهم مثل نبي).


قوله تعالى : الذين يتبعون الرسول النبى الأمى الذى يجدونه مكتوبا عندهم فى التوراة والإنجيل ...) يعني أن الرسول الأمي حين يبعثه الله سيجده اليهود في توراتهم ،ويجده النصارى في إنجيلهم.
هذا يعني أن التوراة والإنجيل سيكونان موجودان عند اليهود والنصارى حين يُبعث النبي الأمي.
انتبه جيدا إلى عبارة (يجدونه مكتوبا عندهم فى التوراة والإنجيل )، لم يقل الله (يجدونه مكتوبا عندهم فى التوراة المحرفة والإنجيل المحرف) ، لو كانا محرفين لما سماهما (التوراة والإنجيل ).
ولو تحرفت التوراة والإنجيل لحال ذلك دون تحقيق وعد الله بأن يجدوا نعت النبي الأمي في التوراة والإنجيل .
وللكلام بقية...

رد مع اقتباس
  #26  
قديم 10-05-2011, 12:10 PM
ذات النطاقين ذات النطاقين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 10,823
معدل تقييم المستوى: 19
ذات النطاقين has a spectacular aura aboutذات النطاقين has a spectacular aura about
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

* شجرة نسب مريم المجدلية ( الأنثى المقدسة ) : هي من عائلة ( بنيامين ) وهي قمة الشجرة فكانت ( مريم ) من سلالة ملكية وكانت أسرتها بالطبع غنية جدا علي عكس ما قالته الكنيسة ونشرته عنها بأنها ( من عائلة فقيرة – وإنها امرأة مومس ) لتمحو الكنيسة بأنها من عائلة ذات سلطة ونفوذ وكانت الكنيسة لا يعنيها في دمائها الملكية شيء ، بل كان كل ما يعني الكنيسة هو زواجها من المسيح الذي كان بدوره يحمل دماءا ملكية حيث إنجيل ( متي ) يخبرنا بان يسوع كان من عائلة ( داوود ) وهو سليل ( الملك سليمان ) ملك اليهود وبزواجه من عائلة ( بنيامين ) ذات النفوذ يكون قد وحد بين سلالتين ملكيتين بشكل يتم فيه خلق اتحاد سياسي قوي مع إمكانية المطالبة شرعا بالعرش وأعادة سلالة الملوك كما كان الأمر في عهد ( سليمان ) … وبالتالي كانت قصة ( الكأس المقدسة ) هي قصة ( الدماء الملكية ) فالغريل هو الكأس الذي حمل دم المسيح والذي هو مريم المجدلية ( الرحم التي حملت سلالة المسيح الملكية ) ، وأسطورة ( السانغريال ) أتت من ( سان San ) و ( غريل Grail ) وهي تعني ( الكأس المقدسة ) وهي تكتب من كلمتين هكذا ( Sang Real ) وهي بالمعني الحرفي لها ( الدم المقدس ) ( 278 )
* أسماء الكتب التي تكلمت عن مريم المجدلية والدماء المقدسة والكأس المقدسة : ( كشف سر فرسان الهيكل : حراس سر هوية المسيح الحقيقية – المرأة التي تحمل جرة المرمر : مريم المجدلية والكأس المقدسة – الآلهة في الأناجيل : استعادة الأنثى المقدسة – دم ملكي ، كأس مقدسة : الكتاب الذي أثار غضب الكنيسة التي طالما جاهدت في إخفاء حقيقة مريم المجدلية في القرن الرابع ) … حيث إنها الدليل الوحيد علي إن يسوع ليس ألهه ( ابن الرب ) وانما ( بشر فاني ) ترك ذرية إنسانية فانية ورائه وسوف يقلل من شانه وقوته فيجب إخفاء هذه الحقيقة حتى تكون الكنيسة قوية ومهابة ، كذلك ظهور ذرية له سوف يقلل من شأن الكنيسة ودورها الذي تلعبه كطريق وحيد يمكن للبشرية أن تتصل من خلاله بالرب وتمنح المدخل الي مملكة الجنة ، وبطبيعة الحال يكون كل ما فعلته الكنيسة قد دمرته ( مريم المجدلية ) بظهور حقيقتها … وعندما رأت ( أخوية سيون ) هذا وان الكنيسة تجاهد ولا يعوقها شيء في إخفاء حقيقة الأنثى المقدسة مريم المجدلية أطلقت عليها أسماء رمزية حتى تكون سر يمكن تناقله بسهولة عبر القرون القادمة مثل : القدح – الكأس المقدسة – الوردة ذات البتلات الخمسة والتي يرتبط بنجمة فينوس الخماسية والبوصلة بالإنجليزية ( كومباس روز ) وإذا قلبت ترتيب كلمة ( روز - Rose ) ستصبح ( Eros - ايروس ) الإله اليوناني للحب الجنسي … وكانت البتلات الخمسة للوردة في الديانات القديمة تمثل المراحل الخمسة في حياة الأنثى : الولادة – الحيض – الأمومة – اليأس – الموت … أما البتلات الخمسة للوردة المتفتحة في العصور المتطورة هي تشبه ( عضو المرأة التناسلي ) الذي يخرج منه كل بني آدم ليدخلوا الي العالم مثلما يجسد الفنان ( جورجيا اوكيف ) ما سبق في لوحاته … فما زالت ( اخوية سيون ) تقدس المرأة الأنثى ومريم المجدلية والكأس المقدسة والأم المقدسة والوردة حتى هذا اليوم ، ومعلومات ( الأخوية ) تشير أن مريم المجدلية كانت حاملا عندما صلب المسيح ومن اجل سلامة الذي في أحشائها من يسوع الذي لم يولد بعد كان يجب عليها أن تهرب وترحل عن الأراضي المقدسة ، فقامت بمساعدة عم المسيح ( يوسف ) من ( أريماتيا ) بالسفر سرا الي ( فرنسا ) التي كانت تعرف عندئذ ببلاد ( الغال ) وهناك وجدت ملاذا أمنا في المجتمع اليهودي وأنجبت في ( فرنسا ) ابنة اسمها ( سارة ) … وعمل الحماه اليهود علي تسجيل حياه الأم وابنتها يوما بيوم وبكل دقة وأمانة حتى الآن فشجرة العائلة للمسيح لا يعرفها إلا ( اخوية سيون ) ، فهي تنتمي الي السلالة الملكية اليهودية ( داوود وسليمان ) واعتبر اليهود في ( فرنسا ) أن مريم المجدلية ملكة مقدسة وانحنوا احتراما لها … فكما لا يوجد دليلا علي شجرة عائلة المسيح ، فانه لا يوجد دليل علي أن يوجد إنجيل صحيح … فالتاريخ هنا يكتب بيد المنتصر دائما عندما تنتصر حضارة ما علي حضارة أخرى تكون الحضارة الخاسرة هي المنفية وتذهب في غياهب النسيان ، ويمجد الفائز دائما إلا أن تجيء حضارة أخرى تهزم قوتها وهكذا … فالفائز هو من يصنع كتب التاريخ ويمجد قضيته وتحقر الخصم … حسب مقولة نابليون : ( ما التاريخ إلا كذبة تم الاتفاق عليها ) فالتاريخ دائما يكون في صف طرف دون الأخر فوثائق ( السانغريال ) تحتوي علي عشرات الآلاف من الصفحات التي كتبت بيد اتباعه الأوائل وهي حمولة 4 صناديق كبيرة عندما نقلت وتم العثور عليها من قبل فرسان الهيكل تحت (هيكل سليمان) … وهي غير محرفة وأصلية والتي تعود قبل عصر ( قسطنطين ) والذين بجلوا المسيح كنبي وإنسان ومعلم وليس كإله ، ومن ضمن الوثائق وثيقة ( Q ) الأسطورية وهي عبارة عن مخطوط يعترف حتى الفاتيكان بوجودها وهي كتاب يحمل تعاليم يسوع والذي هو كتبه بيده أثناء فترة كهنوته … بجانب مخطوطة مذكرات المجدلية والتي تضم روايتها الشخصية لعلاقتها بالمسيح وقصة صلبه والوقت الذي قضته في ( فرنسا ) … ومخبأ الكأس المقدسة يوجد به تابوت المجدلية والأخوية يحرسونه هو والوثائق وذرية المسيح بسرية تامة … فقد خافت الكنيسة الأولي من تزايد ونمو السلالة مما يؤدي الي كشف سر علاقة المسيح بالمجدلية مما يقود الي تحدي أساس المذهب الكاثوليكي الذي يؤمن بالمسيح الإله الذي لم يكن علي علاقة باي امرأة ولم يقم باي فعل جنسي ، وفي الخفاء مع زيادة سلالة المسيح في ( فرنسا ) بل واختلطت بالدماء الملكية بالتزاوج فخلقت سلالة تعرف ( بالميروفنجية ) في القرن الخامس وهم الذين انشئوا ( باريس ) ولذلك قصة الغريل مشهورة في ( فرنسا ) … وكانت حملات الفاتيكان في التخلص من سلالة المسيح في ( فرنسا ) سرية جدا حيث تم قتل الملك ( داغوبير ) الذي كان متزوج من دم السلالة الملكية للمسيح بطعنة في عينه وكان ذلك بالتواطؤ مع ( بيبان ديريستال ) في أواخر القرن السابع وبمقتل ( داغوبير ) أوشكت السلالة الملكية علي الانقراض ، ولكن تمكن ( سيجيسبير ) ابن ( داغوبير ) من النجاة سرا ونمت العائلة علي يده والتي أنجبت بعد هذا ( غودفروا دو بويون ) مؤسس ( اخوية سيون ) وهو الرجل الذي أمر فرسان الهيكل باستعادة السر المدفون تحت ( هيكل سليمان ) وإحضار الدليل الذي يربط ( الميروفنجيين ) بدماء يسوع المسيح ( 283 )
* الأعمال المتحدثة عن المجدلية : كل الأعمال ( لدافنشي وبوتيشلي وبوسان وبيرنيني وموتزارت وفيكتور هوجو) تحدثوا عن المجدلية

اقتبست لك من الموضوع هذه الفقرة
وبالنسبة للبابا الاسود البشرة فهو من المتوقع بأن يصبح هو البابا القادم لحكم الكنيسة في نيسان حيث سيقدم البابا استقالته بسبب فضائح الكنائس الجنسية والله أعلم

رد مع اقتباس
  #27  
قديم 10-05-2011, 03:54 PM
جعبة الأسهم جعبة الأسهم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 13,035
معدل تقييم المستوى: 20
جعبة الأسهم is a jewel in the roughجعبة الأسهم is a jewel in the roughجعبة الأسهم is a jewel in the rough
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الثوري مشاهدة المشاركة
وهذا الكتاب لااصل له عندنا فلا نعلم كاتبه وصحة ماورد فيه

اي لامتن ولا سند

وان اردنا مثلا ان نقنع النصارى بما جاء فيه ليكون مدخل لهم في الاسلام

فلن يقتنعوا بصحته

بل نشرح لهم الاسلام والله الغني عن هذا الكتاب
اخي/ الثوري

اسمح لي بالرد على هذه النقطة والاختلاف لا يفسفد لودنا قضية بإذن الله تعالى ..

باطلالة سريعة على انجازات الشيخ "أحمد ديدات" ستعلم بفائدة هذه الأمور .. صحيح بأن علينا ان نشرح لهم الاسلام وحسب .. ولكن لو تلاحظ فإن ذلك هو ما نتحدث عنه من الاساس وهو كيف تقودهم إلى الاسلام ولكن هذه الوسيلة مختلفه عند البعض رغم ان نبينا امر بها !!!

لا شك أن اقناعهم صعب .. ولكن لنا في سيرة النبي خير أسوة حيث كان يأمر اليهود (وإقناعهم أصعب!) أن يخرجوا التوراة ويقرئوها ليحددوا فيها امر ما .. كما امره الله بذلك في مواطن كثيرة .. وقد طلب منهم النبي صلى الله عليه وسلم مرة أن يحددوا له مثلاً آيات الرجم في التوراة .. وقد كان نبينا خير أسوة لنا يعلم بأن كتابهم محرف ولكن بقي منه ما يريدونه لأنفسهم ويناسبهم كالبشارة بالنبي (لانهم توقعوا سيبعث يكون منهم !!!!) وكذلك آية الرجم لحرصهم على نسائهم في الماضي..اعتقد بأن النبي الكريم استخدم الوسيلة المناسبة لهم وهذا ليس فيه اقرار بكتابهم بل فيه رد عليهم وادحاض لحجتهم وهو امر مندوب بالنسبة لمن يريد دعوتهم.. والله أعلى وأعلم

رحم الله الشيخ "أحمد ديدات" رحمة واسعة ....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناطق بالحكمة مشاهدة المشاركة
أما قوله تعالى : مِنَ الَّذِينَ هَادُوا يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيًّا بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْنًا فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانْظُرْنَا لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِنْ لَعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُونَ إِلَّا قَلِيلًا .
هذه الآية أيضا لا تعني التحريف الكتابي بل تعني التحريف المعنوي، فهو تحريف للكلام المنطوق وليس للكلام المخطوط في الكتاب ، فهم مثلا كانوا يستهزئون بالمسلمين حين يقولون (راعنا) لأن هذه الكلمة عندهم لها مدلول آخر هو (الرعونة).
تفسير الطبري:

وَأَمَّا تَأْوِيل قَوْله : { يُحَرِّفُونَ الْكَلِم عَنْ مَوَاضِعه } فَإِنَّهُ يَقُول : يُبَدِّلُونَ مَعْنَاهَا وَيُغَيِّرُونَهَا عَنْ تَأْوِيله , وَالْكَلِم جِمَاع كَلِمَة . وَكَانَ مُجَاهِد يَقُول : عَنَى بِالْكَلِمِ : التَّوْرَاة . 7664 - حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن عَمْرو , قَالَ : ثنا أَبُو عَاصِم , عَنْ عِيسَى , عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد فِي قَوْله : { يُحَرِّفُونَ الْكَلِم عَنْ مَوَاضِعه } تَبْدِيل الْيَهُود التَّوْرَاة . * - حَدَّثَنِي الْمُثَنَّى , قَالَ : ثنا أَبُو حُذَيْفَة , قَالَ : ثنا شِبْل , عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد , مِثْله . وَأَمَّا قَوْله : { عَنْ مَوَاضِعه } فَإِنَّهُ يَعْنِي : عَنْ أَمَاكِنه وَوُجُوهه الَّتِي هِيَ وُجُوهه .

أخي / ناطق بالحكمة

لاشك بأن المعنى الأصح هو ما ذكرته وهو ما يقتضيه سياق الآيات ولكن هذا لا يمنع دخول التحريف النصي للتوراة في ذلك .. انظر إلى تفسير مجاهد "تبديل التوراة" وهذا يعني تغيير التوراة حرفياً بمعنى أنهم غيروا الألفاظ مع النبي لياً بألسنتهم كما هم طبعهم "يحرفون الكلم" أي التوراة بطرق ملتوية .. ويشهد له الواقع أخي فمن يقرأ التوراة يعلم بأنه من تحريف البشر ومن كلامهم .. ولذلك فما تذكره ان المعنى هو التأويل سبق أن نبهت له مسبقاً بآيات فيها الشاهد "ويشترون به ثمناً قليلاً" .. ومن هذا دأبه في تغيير المعنى لا يستبعد أن يغير في النص يوماً ما وقد حصل .. فتحريف الكلم طبع عام في اليهود منه المعنوي وهو بدايته ومنه الكتابي وهو ما نشهده واقعاً .. ولن يصفهم الله سبحانه إلا بأمر يفعلونه على الحقيقة بعد ان كان ايهاماً للناس..والله أعلى وأعلم

رد مع اقتباس
  #28  
قديم 10-05-2011, 07:32 PM
طالب الدعاء طالب الدعاء غير متصل
محلــل الأخــبار
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 4,197
معدل تقييم المستوى: 12
طالب الدعاء is just really niceطالب الدعاء is just really niceطالب الدعاء is just really niceطالب الدعاء is just really nice
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

أخي ناطق بالحكمة ..

اختلف العلماء حول مسألة تحريف الكتب السابقة وانقسموا إلى ثلاث طوائف:

1- فمنهم من قال بأن التحريف اللفظي لم يقع وإنما هو التحريف المعنوي الدلالي .. ومنهم البخاري فيما أذكر.

2- ومنهم من قال ان الكتب نفسها حرفت ولم تعد كلام الله.

3- ووفق بعض العلماء بين القولين ومنهم شيخ الإسلام ابن تيمية .. فقال أن بعض التوراة والإنجيل لم يحرف لفظياً - وإن حرف معنوياً - لكن هذا لا ينفي تحريف بعض المواضع لفظياً.

رد مع اقتباس
  #29  
قديم 10-05-2011, 11:57 PM
سنا البرق سنا البرق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 128
معدل تقييم المستوى: 4
سنا البرق is on a distinguished road
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

سؤالي هناك من النصارى من كان يعرف ان عيسى عليه السلام ليس اله بل هو رسول الله (والنجاشي واحد منهم)كيف علموا ذلك ولماذا لم تستغل معرقتهم لمحاجت النصارى
(اخت ذات النطاقين شدني كلامك لقد قرأت ما ذكرتية كله في رواية شيفرة دافنشي والحقيقة انني توقعته خيال ولكن انت الان توكدين ذلك .ان يكون للمسيح ذريه هذا شئ عجيب لا استطيع تصديقة ارجوا ان تضعي اسم الويب سايت الذي استقيت منه معلوماتك او اسم الكتاب حتى اطلع عليه ..شكرا لك)
شكرا اخ ياله من زمان على موضوعك الرائع

رد مع اقتباس
  #30  
قديم 10-06-2011, 12:54 AM
طالب الدعاء طالب الدعاء غير متصل
محلــل الأخــبار
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 4,197
معدل تقييم المستوى: 12
طالب الدعاء is just really niceطالب الدعاء is just really niceطالب الدعاء is just really niceطالب الدعاء is just really nice
افتراضي رد: إنجيل برنابا .. قصة يخشى انتشارها قساوسة و رهبان الفاتيكان ..

أختي سنا البرق ..

أولاً بخصوص ذرية المسيح وشيفرة دافنشي .. هذا كله هراء .... المسيح لم يتزوج بعد .. وقيل في بعض الآثار أنه سيتزوج بعد نزوله من امرأة غسانية ... والله تعالى أعلم.

معظم المعلومات التي وردت في الموضوع الذي وضعت رابطه الأخت ذات النطاقين مأخوذة من الرواية ومن أفكار طوائف مهلوسة اعتمدها دان براون للبناء عليها في تأليف الرواية .. وليس لها أي أساس علمي أو تاريخي.

لكن لا يوجد شيء غريب في أن تكون هناك ذرية لنبي حتى الآن! (لكن ليس المسيح) .. فبني إسرائيل مثلاً هم من ذرية نبي ابن نبي ابن نبي !!! .... والبشرية جمعاء من ذرية نبي .. وبعضهم نبيان أو ثلاثة أو أكثر!

بخصوص النصارى الذين كانوا يعلمون حقيقة المسيح عليه السلام .... فالحقيقة أن جميع الطوائف المسيحية تقر بأن المسيح لم يتحدث عن هذا الموضوع بشكل صريح ومباشر .. أعني ألوهيته .... وإنما جاء الاعتقاد بعده ... أي بعد اختلافهم على تفسير بعض الأقوال المنسوبة له ... مثل أنا والآب واحد ... أو من رآني فقد رأى الله ..... وهكذا .... وكل طائفة أولت القول بالمعنى الذي يناسب عقيدتها.

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.