منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الملاحم و الفتن > الملاحم و الفتن

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-10-2018, 08:46 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 682
معدل تقييم المستوى: 11
النجم الهاوي is on a distinguished road
Question اثر منسوب للإمام على رضى الله عنه

السلام عليكم

فاعن الامام علي عليه السلام : ( سيحيط بالزوراء علج من بني قنطوراء بشر قد سلبت الرحمة من قلوبهم فيذبحون الابناء ويستحلون النساء ويل للزوراء من بني قنطورا! لكأني اشاهد دماء الفروج بدماء اصحاب السروج وتحرق نارهم الشام فوالاها لحلب من حصارهم ويهدون حصون الشامات ولا يبقى الا دمشق ونواحيها وتراق الدماء بمشارفها واعاليها ثم يدخلون بعلبك بالآمان وتحل البلايا في انحاء لبنان فكم من قتيل في القفر وكم من اسير ذليل بجانب النهر فهناك تسمع الاعوال وتصحب الاهوال فاذا اتاهم الحين الاوجر وثب عليهم العدو الاقطر وهو رابع العلوج المنقر فيسوقهم سوق الهجان وينكص شياطينهم في ارض كنعان ويقتل جيوشهم العصف ويحل بجمعهم التلف ثم يظهر الجري الهالك من البصرة بشرذمة عرب من بني عمرة يقدمهم الى الشام فيبايعه على الخديعة الارغش وقيل الارقش وقيل الأبقع وسيصحبه في المسير الى غوطبته اي الى الشام فما اسرع ما يسلمه بعد ورطه ثم يأمر الجريء ان يروم العراق فتدركه الهلاك بالانبار ويحل باهله التلف. وكأني انظر الى الارغش قد هلك وولده الحدث الابرص وقد ملك فلا تطول مدته اكثر من ساعة وقتل مدرب الجميل الاحمر بعد ان يسجن الاسمر عند وصول رسل المغاربة اليه ومثولهم بين يديه فعندها يخرج من المغرب اناس على شهب الخيول بالمزامير والاعلام والطبول فيملكون البلاد ويقتلون العباد ثم يخرج من السجن غلام يفني عددهم ويأسر جندهم ويهزمهم ويردهم الى بيت المقدس ويرجع منصورا مؤيدا محبورا ثم يعود المغربي الى مصر وقد نقص نيلها ويبست اشجارها وعدمت اثمارها) وفي بعض الروايات لما رجع أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام من قتال أهل النهروان نزل براثا وكان بها راهب في قلايته وكان اسمه الحباب ...، فإذا عظم بلاؤهم سدوا على مسجدك بفطوة ثم بنوه ثم بنوه (وابنه بنين ثم وابنه ثم بيتا) لا يهدمه إلا كافر ـ فإذا فعلوا ذلك منعوا الحج ثلاث سنين ، واحترقت خضرهم وسلط الله عليهم رجلا من أهل السفح لا يدخل بلدا إلا أهلكه وأهلك أهله. ثم ليعد عليهم مرة أخرى، ثم يأخذهم القحط والغلا ثلاث سنين حتى يبلغ بهم الجهد، ثم يعود عليهم ثم يدخل البصرة فلا يدع فيها قائمة إلا سخطها وأهلكها وأهلك أهلها، وذلك إذا عمرت الخربة وبني فيها مسجد جامع، فعند ذلك يكون هلاك أهل البصرة. ثم يدخل مدينة بناها الحجاج يقال لها واسط، فيفعل مثل ذلك، ثم يتوجه (نحو بغداد) فيدخلها عفوا، ثم يلتجئ الناس إلى الكوفة. ولا يكون بلد من الكوفة (إلا) توشوش له الامر، ثم يخرج هو والذي أدخله بغداد نحو قبري لينبشه فيلقاهما السفياني فيهزمهما ثم يقتلهما، ويتوجه جيش نحو الكوفة فيستعبد بعض أهلها، ويجئ رجل من أهل الكوفة فيلجئهم إلى سور فمن لجأ إليها أمن، ويدخل جيش السفياني إلى الكوفة فلا يدعون أحدا إلا قتلوه، وإن الرجل منهم ليمر بالدرة المطروحة العظيمة فلا يتعرض لها، ويرى الصبي الصغير فيلحقه فيقتله


هذا الاثر به احداث لم تحدث بعد

رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.