منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > المنتديات العامة > المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-04-2018, 04:13 PM
علاءالدين علاءالدين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 189
معدل تقييم المستوى: 7
علاءالدين is on a distinguished road
افتراضي تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!
باسم الله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وعلى أصحابه أجمعين :

وبعـــد :

أسوقُ إليكم تجربتي (باختصار مخلٍّ جدًّا) مع الثلاثي الفاعل في الساحة الإسلامية (السنّيّة) :

السلفية ..

الصوفية ..

الإخوان ..

===========================

نشأتُ في بيئةٍ زادُها الخرافات ، وملاذُها الطواغيت (الباهوت - الخمسة الكرام - ابن علوان) ، ومعاذُها : القبور ، والنذور ، والحروز !

ولكن الله - سبحانه وتعالى - أنقذني ، وأكرمني بتوحيده (فطرةً لا تنشئةً) ؛ فكنتُ في مرحلة الطفولة أعترضُ على الممارسات الشركية ، وكل ما يخالفُ العقيدة الصحيحة .. ويتردّد على لساني دائمًا وأبدًا : بدعة .. بدعة .. بدعة .. لا أتهيّبُ ، ولا أتلجلج ، مهما كان مركز من أقابله ... حتى قال لي أحد كبار مشايخ الناحية :
أنت بنفسك بدعة !!!

وأسبغ الله عليّ نعمَه الظاهرة والباطنة ، فترعرعتُ في أرجاء بيتِه الحرام ، واستظهرتُ كتابَ الله تعالى وأنا لم أتجاوز الخامسة من عمري ..

منذ نعومة أظافري كانت لديّ رغبةٌ جامحةٌ في القراءة والاطلاع ، والنقاش ، والحوار .. حتى الضجر والإزعاج !!

كان بين يديّ في تلك المرحلة الباكرة من عمري :

كتبُ الإخوان (ومآسيهم أيام عبد الناصر) ومنها كتب سيد قطب ، وأخيه محمد قطب .

وكتب الصوفية (الأذكار ، والأدعية ، والأحزاب) .. وحضرتُ موالدهم ، والحضرة النبوية (!!!)

وكتب السلفية (الأصول الثلاثة ، والمسائل الجاهلية ، وفتح المجيد ، وكتب ابن تيمية ، وابن القيم ، والدرر السنية ... الخ) ..

قرتُ جميع تلك الكتب صفحةً صفحةً ، وسطرًا سطرًا ، وحرفًا حرفًا .

فخرجتُ منها بالنتائج التالية :
(الإخوان) ... تكاد الدموع تفيضُ غزيرةً من بين ثنايا مؤلفاتهم .. فهي أقربُ إلى (اللطميات/ المظلوميات) الشيعية .. تندبُ حظ الإخوان مع الحكّام ، وانحراف السلطات التشريعية والقضائية عن شرع الله ، وتفلّت الشعوب عن تعاليم الدين ...الخ .
لكن هذه المؤلفات الإخوانية لم تتعرّض من قريبٍ أو بعيدٍ إلى مسألتي : (الشرك/التوحيد) ؛ من خلال نظرة القرآن الكريم والسنة النبوية إليهما . باعتبارهما أصل أصول الدين ، ومهمة الأنبياء والمرسلين ..
أبدًا ؛ لم يتطرّقوا إلى هذه المسائل (إلا في ما ندر) ؛ مثل : كتابات محمد قطب -أمدّ الله في عمره- !

وخرجتُ من كتب الصوفية بالنتائج التالية :
الصوفية (دينٌ) وافدٌ على دين الإسلام .. لا علاقة له بالإسلام إلا بـ(شهادة التوحيد) .. التي جُلّ ما في الصوفية ينقضُ هذه الشهادة من أساسها ، ويفرّغ الإسلام من مضمونه .
يغرق الصوفية في الروحنيات على حساب الماديات ، ويوغلون في الباطن على حساب الظاهر .. بل إنهم يقولون لنا : دينكم دين (الظاهر) دين العوام ، وديننا دين (الباطن) دين الخواص !
يؤلّهون الأشخاص ، ويعبدون الرمم والجيف ، ويتراقصون على أنغام (الذكر) .. وبينهم وبين كتاب الله تعالى مفاوز وقفار ، ألهاهم عنه : الأحزاب ، والأوراد ، والطقوس !!
كلامي هذا عن الصوفية (العادية) ، أما الصوفية (الواصلة) ؛ فدونها خرط القتاد .. فهم يديرون الكون ، ويعلمون ما كان ، وما لم يكن (أستغفر الله) .. يطيرون في الهواء ، ويمشون على الماء .. ارتفعت عنهم التكاليف ، وغدوا أربابًا من دون الله ، يقسمون الأرزاق ، والأعمار ، والأقوات .. ويفضون الأبكار ، ويشفون المرضى .. ويرتكبون الموبقات (قُربةً) إلى الله .. تعالى الله عمّا يشركون !

وأما السلفية ، فخرجتُ من كتبها بالنتائج التالية :
يركّز السلفيون على (العقيدة الصحيحة) .. العقيدة أولا .. وكتبُهم لا تكادُ تخرجُ عن هذه المسألة .. ثم إنهم شديدو القسوة والعُنف على (البدعة) وأهلها .. ويرونهم ويرونها الخطر الماحق الساحق الذي حلّ بالإسلام والمسلمين ..
ومن أهم مسائل العقيدة والتوحيد عندهم : مسألة الولاء والبراء .. هي عمدة كتبهم ، ومؤلفاتهم ، وديدنهم في مقالاتهم ، ومحاضراتهم ..
تأصّلتْ في نفسي (على يديهم) عقيدة الولاء والبراء .. حتى إنني كرهتُ كلّ مَن حولي من الصوفية ، والعوام ..وأبغضتُهم أشد البغض (في الله !!)
ولم يترسّخ في ذهني شيءٌ كما ترسّخ (بُغض) الكُفّار ، وعداوتُهم : (كفرنا بكم ، وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدًا ؛ حتى تؤمنوا بالله وحده) ..

===============================

تلك كانت مناهج (السلفية - الصوفية - الإخونج) ..

فكيف تمثّلوها في واقع الحياة ؟؟!!

هذا ما سأتحدّث عنه في ما يلي .

--------
كانت هذه تجربتي مع هذا (الثلاثي) قبل نصف قرن من الزمان ..

وسأقفز إلى ما قبل (ربع قرن) ؛ لتعلموا حقيقة هذا (الثلاثي) ، وتعامُله مع الأحداث التي عصفت بالأمة .. وأبانتْ حقيقة هذه (المناهج) ..

وسأبدأ بـ(الصوفية) ...
الصوفية لسانُهم أحلى من العسل ، ومعاشرتهم أطيب من المسك ، وأخلاقهم أرقّ من النسيم .. تلك ذرائعهم ووسائلهم لكسب قلوب الناس ... لا سبيل لهم سواها .. فلا يمكن لـ(دين) الخرافات هذا أن يجذب الناس إليه إلا بهذه الوسائل .

لذلك ترى زعماء (الصوفية) كالريش في مهب الرياح ، تميل بها يمينًا وشمالًا .. بحثًا عن هالة (القداسة) ! والسيادة ، والوجاهة .. وتغييب الخلق عن الوعي بما يدور حولهم ..
الصوفية (باختصار) دين الأموات ، والجثث ، والخيالات .. ومن هنا سهُل (اصطياد) طواغيتها ، وتسيير دفّتهم محلّيًّا ودوليًّا (!!) بحسب الهوى المحلي والدولي (!!) ... فكان لهم دورٌ (لفظيّ) لا يُستهان به في محاربة (الإرهاب) !! صالوا فيه وجالوا ، وأثبتوا للعالم كلّه أنهم طوع البنان ، ورهن الإشارة !

أمّا (الإخوان) ...
ففي البداية كانت (الغاية) نبيلة ، و(الوسيلة) غير شرعية .. خلطتْ الحابل بالنابل ، والسلفي بالأشعري ، والمعتزل العقلاني بالصوفي الخرافي (خلطبيطة مجانين) !
تربيتهم تربية (حزبية) متعصّبة تعصُّبا مقيتًا ، مع جهل بحقيقة الدين ، وأصول الشرائع والأحكام ..
لكنهم يتميّزون بـ(التنظيم) .. ولهذا سمّوا حزبَهم (تنظيم) الإخوان .. وهم مع ذلك أسهل فريقٍ من (الثلاثي) في الاختراق .. وتحويل المسار (!!) ؛ لأنّ هذا التنظيم لا يرتكز على عقيدة راسخة ، وإنما على مبادئ (هلامية) .. سرعان ما تتبدّد إذا جدّ الجدّ ..
وقد ظهر هذا واضحًا جليًّا في تفاعلهم وتعاملهم مع الأحداث (في أفغانستان ، والعراق ، والشيشان ، والصومال ، واليمن) .. انضمّوا بكلّيتهم إلى معسكر (الكفر) في حرب (الإسلام) .. فرضي عنهم الكفار ، ورأوا أنهم يمثّلون الإسلام (الناعم) الوسطي ، المعتدل .. البديل عن الإسلام (الخشن) المتزمّت ، المتطرّف !!
والإخوان -بصفة عامة- صلصالٌ يسهُل تشكيله على حسب (المزاج) ! .. أما الدين فليس إلا عبارة عن مظاهر (شكلية/قولية) .. لا تثبت أمام أدنى اختبار !

وأما السلفية ؛ فحدِّث ولا حرج :
فبعد أن كان الصوفية والشيعة مبتدعين خرافيين ، مشركين .. أصبحوا إخوانًا في (الوطن) !!
وبعد أن كان الكفار أعداء الله وأعداء الملة وأعداء المسلمين .. أصبحوا معاهدين ، وذمّيين ، وحلفاء !
وذهبت عقيدة الولاء والبراء أدراج الرياح ..
هذا النمط السلفي (الوطني) .. أما النمط السلفي (الأممي) المنتمي إلى أمة الإسلام ، فقد لوحق ، وعّذِّب ، وقُتِّل ..
وكان أشرسُ أعدائه السلفية (الوطنية) !!

فما الخلاصة ؟

يمكن إيجازُها في السطور التالية :

الإخوان بيّاعو الذمم ، والدين ، والأرض ، والعرض .. في سبيل (التنظيم) !

الصوفية سلعةٌ معروضةٌ لكل مشترٍ !

السلفية أصبحت سلفية (انشطارية) .. وتكاد تندثر (يخربون بيوتهم بأيديهم) !!

========================

كيف تتعرّف على (السلفي - الصوفي - الإخواني) ، من أول وهلة ؟؟!

هذا ما سأحدثكم عنه في الرد التالي .

-----------------
كيف تتعرف على (السلفي - الصوفي - الإخواني) من أول وهلة ؟

أولًا : الصوفي :
نظيفُ الثياب ، طلْق الوجه ، جميل المحيّا ، بشوشٌ ، يوزّع ابتسامته يمينًا وشمالا بلا حسابٍ ..

كلّ ذلك تعبيرٌ عن عقدة (النقص) ، والإحساس بالدونية .. فمعتقدُه الذي يُضْمِره يخالِف الفطرة الإنسانية ، المجبولة على عزة النفس ، والشموخ ، والاعتداد .. لا الخنوع ، والخضوع ، والركوع ، والسجود ... لبشرٍ مثلنا .. بل لجيفٍ ورمم سكنت الأجداث من مئات السنين ..
والنفس السويّة الأبيّة تأبى الانقياد والانبطاح للأشخاص ، واتخاذهم أربابًا من دون الله .. لهم السلطة والهيبة في النفوس .. لا يُردّ لهم كلام ، ولا يُخرَج لهم عن توجيه !!

والصوفي يتمسكن حتى يتمكّن .. والويل لمن أزعجه حين مسكنته ، فسينقلب ذلك الحمْل الوديع إلى ذئبٍ شرسٍ ، يغرس أنيابه بلا شفقة ولا رحمة !

ثانيًا : الإخواني :
الإخواني (بحسب تربيته وتأهيله) .. يعيش إخوانيًّا ، ويتعامل إخوانيًّا ، ويموتُ إخوانيًّا .. يشارِكُ الصوفية في المظهر البرّاق ، ولُطف التعامل .. لكنه لا يتوانى عن إيذائكَ ، أو الفتكِ بك إن شعر أنّك تهدّد (تنظيمَه) ، ومصالحَه ! .. التنظيم عندهم فوق كل شيء (حتى الدين) !!
الإخواني يلبس لكل حالة لبوسها : متفرنج مع الإفرنج ، متشيع مع الشيعة ، صوفي مع الصوفية ، علماني مع العلمانية ، متغرّب مع المتغرّبين ، أمريكي مع المتأمركين ..
قد تراه لابسًا عمامةً وجبّة وقفطانًا .. فوق المنبر .. وتراه يرتدي بدلةً إفرنجية (كاملة المواصفات) في الكنيسة ، أو في الملهى الليلي ، أو في دائرة حكومية ! ..
وحتى يقترب أكثر من الإسلام (العولمي) ترى أكثر الإخونج قد أحدّوا شفراتهم ، واجتزّوا لحاهم ؛ لتشابِه لحى (متنوري الشيعة) الإيرانيين .. (إخوان في الموضة) !

ثالثًا : السلفية :
هذا الصنف من البشر قد تحتارُ في التعرُّف عليهم : فإن طلبتَ لحيةً وثوبًا قصيرًا .. فهناك من الصوفية بهذا المظهر .. وإن قلتَ : مسواكًا ، وغترةً .. اختلط عليك الأمر بعوام المسلمين ..
فكيف تتعرّف على السلفي ؟
1- السلفي (الوطني) .. تعرفه بنقاشه حول بعض العلماء المشهورين على الساحة ؛ فإن رأيتَ منه سبًّا ، وشتمًا ، ونقدًا .. فاسأله عن (الحاكم) !!!!!!!! هنا سيتميز السلفي (الوطني) عن السلفي (الأممي) .
2- السلفي (الأممي) .. عملة نادرة ، احتوتهم السجون ، والقبور .. والبيوت ! .. وزعماؤهم لا يعبّرون عن منهجهم إلا من خلال النشرات ، واللقاءات ، والمقابلات .. أما الوصول إليهم فدون ذلك خرط القتاد !
السلفي (الأممي) .. يبرع في الإنترنت ؛ حيث لا شرطة ، ولا ملاحقة ، ولا جهات قضائية (!!)
أما في واقع الحياة فأنّى له أن يتفوّه بكلمة ؟! سيكون أول من يتصدّى له السلفي (الوطني) ، ومن ورائه الأجهزة بكل قوتها ، وسلطانها (!!) .

===============================

وما آخر هذه الخلطة (الثلاثية) ؟؟!

تابعوا الرد التالي .

----
هذا (الثلاثي) ... نكبةُ الإسلام والمسلمين !

أولًا : الصوفية :

ليس لديها (موقفٌ) واضحٌ من الأحداث ، ولا (برنامجٌ) تتبعه لخروج الأمة من مأزقها .. فهذه الفرقة مشغولة بالأوراد ، والأحزاب ، والحج إلى القبور ، والرقص في الموالد .. ولا وقت لديها للتفكير في قضايا الأمة .. اللهم إن استُدرِجَ زعماؤُها للتصريح حول أمورٍ معيّنة ؛ فسيلبون النداء ، ويجبرون (الخواطر) ! .. وكل شيء بثمنه .

ثانيًا : الإخوان :
هَمّ هذا (التنظيم) وغمّه : كرسي الحكم .. ولو على ظهر (حمار) ! .. لا يبالي في سبيل الوصول إليه بدين ، ولا عُرف ، ولا تقاليد ، ولا مروءة .. تنظيم نفعيٌّ خالص .. ليس له من الإسلام إلا اسمه (للتمويه فحسب) !!

ثالثًا : السلفية :

القسم (الوطني) يناضل في سبيل (تثبيت) كرسي الحاكم .. كما الإخونج يناضلون في سبيل (زعزعة) هذا الكرسي ..
واستطاع القسم (الوطني) من السلفية أن يتجاوز المرحلة بمهارةٍ (فائقة) .. فتلاعب بالنصوص وتفسيراتها ؛ كي يمكّن للحاكم وأوليائه من الكفار والمشركين من تنفيذ المخططات ، والوصول إلى أهدافهم عن طريق الدين .. ولتذهب عقيدة الولاء والبراء إلى حيث ألقت رحلها أم قشعم !

أما القسم (الأممي) .. فقد طُعِن طعنةً نجلاء ممّن كان يظنّهم رصيدَه ودرعه .. وغدا كالأيتام على مآدب اللئام .. يتناوشه الصوفية ، والإخونج ، والسلفية الوطنية ، والعلمانيون ، والأذناب .. وكل ذئاب وكلاب الأرض !

توطئةً لمقدم ... (الدجّال) !

(إنهم يرونه بعيدًا ونراه قريبًا)

صياد الأوأبد
منقول

__________________
اللهم منزل الكتاب مجري السحاب هازم الأحزاب، اهزم الصليبيين ومن حالفهم من المرتدين.اللهم اجعلهم وعتادهم غنيمة للمسلمين.اللهم دمّرهم و زلزلهم.
اللهم أنت عضدنا وأنت نصيرنا،اللهم بك نصول وبك نجول وبك نقاتل.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-04-2018, 05:16 PM
بداية النهاية بداية النهاية غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 1,119
معدل تقييم المستوى: 3
بداية النهاية will become famous soon enough
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

موضوعك قمة فى الروعة والحيادية

اختصرت ما تعجز عنه المؤلفات والكتب

وضحت سبب بلاء الامة وان اهل الحق اقلية غرباء تحملو كل الاذى فى سبيل الدين ويعيشون معانا فى غربة ولا يترددون فى التضحية فى اى ساحة لاجل الدين اما باقى الاحزاب لا يترردون فى اى ساحة للمتاجرى بالدين ويقدمون العروض للكفار للقضاء على الاقلية المتمسكة بالدين

فان ظهرت هذه الاقلية فى اى مكان ظهرت الاحزاب المتاجرة بالدين والامة لقتال وتنفير الناس من الاقلية المتمسكة بالدين

جزاك الله خيرا

واسمح لى بنقله فى الويب

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-04-2018, 06:27 PM
أبو ذر الشمالي أبو ذر الشمالي غير متصل
مشرف
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 17,774
معدل تقييم المستوى: 10
أبو ذر الشمالي is a glorious beacon of lightأبو ذر الشمالي is a glorious beacon of lightأبو ذر الشمالي is a glorious beacon of lightأبو ذر الشمالي is a glorious beacon of lightأبو ذر الشمالي is a glorious beacon of lightأبو ذر الشمالي is a glorious beacon of light
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

الموضوع رائع جدا بارك الله في الناقل والمنقول منه
السلام عليكم

__________________
اللهم إني استودعتك المسلمين والمسلمات وأنت خير الحافظين
لا إله إلا الله العظيم الحليم
لا إله إلا الله رب العرش العظيم
لا إله إلا الله رب السموات ورب الأرض ورب العرش الكريم

http://shemalyat.blogspot.com/
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-04-2018, 06:45 PM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,655
معدل تقييم المستوى: 19
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

جزاكم الله خيرا ..

__________________
إن لم يكن ما تريد فأرِدْ ما يكون؛ بطنك بحر لا يملأه إلا التراب‎، فإن كان يُغنيك ما يكفيك فإن أدنى ما في الدنيا يكفيك، ‎وإن كان لا يُغنيك ما يكفيك فليس في الدنيا شيء يكفيك‎
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-04-2018, 07:35 PM
احمد3 احمد3 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2017
المشاركات: 270
معدل تقييم المستوى: 1
احمد3 is on a distinguished road
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لم يوضح لنا كاتب المقال أين للفرقه التى يتبعها المسلم فى هذا الوقت هل يلزم بيته وكيف يتعلم دينه واغلب المشايخ ياسلفى او اخوانى

__________________
يا ربِّ

اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ
رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 06-04-2018, 08:38 PM
abureem abureem غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,237
معدل تقييم المستوى: 11
abureem will become famous soon enough
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

سؤال كبير :من يقف امام المؤامرات التي تحاك لهذه الامة ؟؟؟؟؟؟؟؟من يقف امام العدو الاول للامة ؟؟؟؟؟؟

لماذا سجنوا مرسي وهو الرئيس الوحيد المنتخب وانقلبوا عليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا لم يعطوا مرسي الفرصة التي يأخذها اي حاكم يدعي الديمقراطية ؟؟؟؟؟؟؟
اين برهامي وحسان مما يجري في قلب الامة اولى القبلتين من بيع علنا للقدس؟؟؟؟


وَكَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّن قَرْنٍ هَلْ تُحِسُّ مِنْهُم مِّنْ أَحَدٍ أَوْ تَسْمَعُ لَهُمْ رِكْزً

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-04-2018, 09:47 PM
عبد الله مجاهد عبد الله مجاهد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 771
معدل تقييم المستوى: 14
عبد الله مجاهد is on a distinguished road
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

[SIZE="5"]السلام عليكم ...

موضوع ظاهره صحيح و لكن اذا تعمقنا فيه سنجد عدم انصاف في بعض المناطق ...

يعني مثلا ..

انا اعرف صوفيه ينكرون شرك القبور ...
و يقولون مثل السلف انها شرك اكبر ...

و لكنهم يهتمون بالروحانيات فقط ...

نحن اذا انكرنا الجزء الروحاني في الاسلام ... سنصير مثل اليهود و الخوارج ..

يعني الصوفيه ليسوا شيء واحد كما يقول كاتب الموضوع ... و كان يجب ان يبين هذا ..
و هذا عدم انصاف من وجهة نظري ..

ثم الاخوان ... و ايضا ليسوا شيء واحد ...

فمنهم من هو سلفي ... و منهم من هو صوفي الخ ...

اما التيار السلفي الذي انتمي انا شخصيا اليه ...

ايضا ليس شيء واحد كما ذكرت ..
فهناك المداخلة و هناك السلفية العلمية .. الخ

و من خبرتي للاسف كثير من السلفيين قلوبهم قاسية جدا ...
و يهملون جانب الروحانيات ظنا منهم ... ان من يهتم بالروحانيات هم الصوفية فقط ...

فتصير قلوبهم قاسية مثل اليهود .... كالحجارة او اشد من الحجارة قسوة ...

لذا تجدهم دائما ينفرون الناس ... و يتعاملون مع الاخرين بكبر ..
و هذا ما اوقع ابليس ...

عندما قال انا خير منه ...

و السلف كثير منهم كان صوفية ... مثل الجنيد و ابراهيم بن ادهم ... و الحسن البصري ... و النووي الخ

فهل هؤلاء السلف كانوا مبتدعة ؟؟؟ الصوفية ليست شيء واحد

كل هذه الانتمائات فيها امراض ...

و لكن حكم كوني مختلط بالسلفية و الصوفية اكثر ..
فرايت منهم ما تشيب منه الولدان ...

الروحانيات ليست حكر على الصوفية ...

و على السلفيين ان يتعلموا من الصوفية الروحانيات ... بدون الاخلال بالشريعة و الضوابط ...
و على الصوفية ان يتعلموا من السلفيين الانضباط بالشرع و عدم الابتداع في الدين ...

و هذا ما فعله الشيخ الامام بن القيم في كتابه مدارج السالكين..
عندما نقل كتاب الامام الهروي الصوفي ... و جعله على منهج السلف ..


فالصوفية الحقة و الروحانيات هي روح الاسلام ...

و السلفية هي بدن الاسلام ...

و البدن لا يستطيع العيش بدون الروح ... و العكس صحيح ..

و من لم يجعل الله له نورا .. فما له من نور [ /SIZE]
ا


تناول الموضوع بطريقة الكاتب ... يعمق الجراح و لا يحل المشكلة ...

على الصوفية ان يتعلموا من السلفية ..
و على السلفية ان تتعلم من الصوفية ...

و هكذا تتحل المشكلة

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 06-04-2018, 09:48 PM
محب الصحابة محب الصحابة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 1,356
معدل تقييم المستوى: 10
محب الصحابة will become famous soon enoughمحب الصحابة will become famous soon enough
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

اقتباس:
أسوقُ إليكم تجربتي (باختصار مخلٍّ جدًّا) مع الثلاثي الفاعل في الساحة الإسلامية (السنّيّة) :
صدق الكاتب
مخل جدا

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 06-04-2018, 10:09 PM
بداية النهاية بداية النهاية غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 1,119
معدل تقييم المستوى: 3
بداية النهاية will become famous soon enough
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

الاخوانى هيتمسك بحزبه ويموت عليه
الصوفى هيتمسك بحزبه ويموت عليه
السلفى هيتمسك بحزبه ويموت عليه

وفى نهاية لن يدخل الجنة الا فرقة واحدة التى قال عنها النبى صل الله عليه وسلم

في رواية أنه صلى الله عليه وسلم قال: "ستفترق أمتي ثلاثا وسبعين فرقة، كلهم في النار إلاّ فرقة واحدة"، فقيل له: من هم يا رسول الله؟ -يعني الفرقة الناجية- فقال: "هو من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي"، وفي رواية: "ستفترق أمتي على بضع وسبعين فرقة، كلهم في النار إلاّ فرقة واحدة، وهي ما كان على ما أنا عليه وأصحابي" (10).

رابط المادة: http://iswy.co/e3udq


وكل فرقة سوف تقاتل وتموت على ما هى عليه الا من هداه الله الى الحق

احنا فى مراحل لم يسبق لها مثيل

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 06-04-2018, 10:53 PM
abu alyessr abu alyessr غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 430
معدل تقييم المستوى: 4
abu alyessr is on a distinguished road
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله مجاهد مشاهدة المشاركة
[SIZE="5"]السلام عليكم ...


فالصوفية الحقة و الروحانيات هي روح الاسلام ...

و السلفية هي بدن الاسلام ...

و البدن لا يستطيع العيش بدون الروح ... و العكس صحيح ..

و من لم يجعل الله له نورا .. فما له من نور [ /SIZE]
ا


تناول الموضوع بطريقة الكاتب ... يعمق الجراح و لا يحل المشكلة ...

على الصوفية ان يتعلموا من السلفية ..
و على السلفية ان تتعلم من الصوفية ...

و هكذا تتحل المشكلة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

__________________
اللهم عليك بالصهاينة ومن والاهم

اللهم أستبدل حكام المسلمين وعلمائهم و مؤيديهم بخير منهم
اللهم أمين وصل الله على محمد وأل محمد
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 06-04-2018, 11:13 PM
abureem abureem غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,237
معدل تقييم المستوى: 11
abureem will become famous soon enough
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

كل الملوك العرب الذين عاصروا سقوط حكم دولهم في الاندلس يدركون أن دولهم تسقط بنعومة لتزول للأبد ليتسولوا طعامهم ولكنهم كانوا يتباهون (عن جهل و غيبوبة )بأنهم نجحوا في التخلص من الإخوان المسلمين!
وكان المنافقون يهنئونهم بحرارة على جهودهم في مكافحة الإرهاب

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 06-04-2018, 11:30 PM
عبد الله مجاهد عبد الله مجاهد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 771
معدل تقييم المستوى: 14
عبد الله مجاهد is on a distinguished road
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abu alyessr مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا
و خيرا جزاكم اخي

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 06-04-2018, 11:51 PM
abureem abureem غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,237
معدل تقييم المستوى: 11
abureem will become famous soon enough
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

بمثل هذه الساعات سنة 1967 كان #عبد_الناصر وعصبته يوهمون الشعب بأنهم جبال لا تزحزح، وبعد ساعات ضاعت أوطان وشعوب لكن استمر من صنعوا الهزيمة (ناصر والأسد) وانطلقت أبواقهم التي لا تقل جرما عنهم مثل #هيكل وحمدي قنديل تسمها نكسة، بينما لليوم يعيش العرب ضياع 1967.. نحن نحيى نفس السناريو

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 06-04-2018, 11:54 PM
علاءالدين علاءالدين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 189
معدل تقييم المستوى: 7
علاءالدين is on a distinguished road
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

بارك الله في الجميع ورفع قدركم.

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 06-05-2018, 01:29 PM
فجر الأمة فجر الأمة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2018
المشاركات: 12
معدل تقييم المستوى: 0
فجر الأمة is on a distinguished road
افتراضي رد: تجربتي مع (السلفية - الصوفية - الإخوان) ... خلال نصف قرن !!

أن الناس بسبب وسائل الإعلام المسموعة والمقروءة والمرئية واختلاف العلماء أو اختلاف المتكلمين في هذه الوسائل صاروا يتشككون ويقولون مَن نتبع؟.
تكاثرت الظباء على خراش فما يدري خراش ما يصيد وحينئذٍ نقول: موقفنا من هذا الخلاف، وأعني به خلاف العلماء الذين نعلم أنهم موثوقون علماً وديانة، لا مَن هم محسوبون على العلم وليسوا من أهله، لأننا لا نعتبر هؤلاء علماء، ولا نعتبر أقوالهم مما يحفظ من أقوال أهل العلم.. ولكننا نعني به العلماء المعروفين بالنصح للأمة والإسلام والعلم، موقفنا من هؤلاء يكون على وجهين:
1 ـ كيف خالف هؤلاء الأئمة لما يقتضيه كتاب الله وسنة رسوله؟ وهذا يمكن أن يعرف الجواب عنه بما ذكرنا من أسباب الخلاف، وبما لم نذكره، وهو كثير يظهر لطالب العلم حتى وإن لم يكن متبحِّراً في العلم.
2 ـ ما موقفنا من اتباعهم؟ ومن نتبع من هؤلاء العلماء؟ أيتبع الإنسان إماماً لا يخرج عن قوله، ولو كان الصواب مع غيره كعادة المتعصبين للمذاهب، أم يتبع ما ترجَّح عنده من دليل ولو كان مخالفاً لِمَا ينتسب إليه من هؤلاء الأئمة؟
الجواب هو الثاني، فالواجب على مَن علِم بالدليل أن يتبع الدليل ولو خالف مَن خالف من الأئمة. إذا لم يخالف إجماع الأمة، ومن اعتقد أن أحداً غير رسول الله صلى الله عليه وسلّم يجب أن يؤخذ بقوله فعلاً وتركاً بكل حال وزمان، فقد شهد لغير الرسول بخصائص الرسالة، لأنه لا يمكن أحد أن يكون هذا حكم قوله إلا رسول الله صلى الله عليه وسلّم، ولا أحد إلا يؤخذ من قوله ويُترَك سوى رسول الله صلى الله عليه وسلّم.
ولكن يبقى الأمر فيه نظر، لأننا لا نزال في دوامة مَن الذي يستطيع أن يستنبط الأحكام من الأدلة؟ هذه مشكلة، لأن كل واحد صار يقول: أنا صاحبها. وهذا في الحقيقة ليس بجيد، نعم من حيث الهدف والأصل هو جيد؛ أن يكون رائد الإنسان كتاب الله وسُنَّة رسوله، لكن كوننا نفتح الباب لكل مَن عرف أن ينطق بالدليل، وإن لم يعرف معناه وفحواه، فنقول: أنت مجتهد تقول ما شئت، هذا يحصل فيه فساد الشريعة وفساد الخلق والمجتمع. والناس ينقسمون في هذا الباب إلى ثلاثة أقسام:
1 ـ عالِم رزقه الله عِلماً وفهماً.
2 ـ طالب علم عنده من العلم، لكن لم يبلغ درجة ذلك المتبحِّر.
3 ـ عامي لا يدري شيئاً.
أما الأول: فإن له الحق أن يجتهد وأن يقول، بل يجب عليه أن يقول ما كان مقتضى الدليل عنده مهما خالفه مَن خالفه من الناس، لأنه مأمور بذلك. قال تعالى: {لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ}(36) وهذا من أهل الاستنباط الذين يعرفون ما يدل عليه كلام الله وكلام رسوله.
أما الثاني: الذي رزقه الله علماً ولكنه لم يبلغ درجة الأول، فلا حرج عليه إذا أخذ بالعموميات والإطلاقات وبما بلغه، ولكن يجب عليه أن يكون محترزاً في ذلك، وألا يقصِّر عن سؤال مَن هو أعلى منه من أهل العلم؛ لأنه قد يخطئ، وقد لا يصل علمه إلى شيء خصَّص ما كان عامًّا، أو قيَّد ما كان مطلقاً، أو نَسَخَ ما يراه محكماً. وهو لا يدري بذلك.
أما الثالث: وهو مَن ليس عنده علم، فهذا يجب عليه أن يسأل أهل العلم لقوله تعالى: {فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنْتُم لاَ تَعْلَمُونَ }(37)، وفي آية أخرى: {إِن كُنْتُم لاَ تَعْلَمُونَ * بِالْبَيِّنَـتِ وَالزُّبُرِ}(35). فوظيفة هذا أن يسأل، ولكن مَن يسأل؟ في البلد علماء كثيرون، وكلٌّ يقول: إنه عالم، أو كلٌّ يقال عنه: إنه عالم، فمن الذي يسأل؟ هل نقول: يجب عليك أن تتحرى مَن هو أقرب إلى الصواب فتسأله ثم تأخذ بقوله، أو نقول: اسأل مَن شئت ممَّن تراه من أهل العلم، والمفضول قد يوفَّق للعلم في مسألة معيَّنة، ولا يوفَّق مَن هو أفضل منه وأعلم ـ اختلف في هذا أهل العلم؟
فمنهم مَن يرى: أنه يجب على العامي أن يسأل مَن يراه أوثق في علمه من علماء بلده، لأنه كما أن الإنسان الذي أصيب بمرض في جسمه فإنه يطلب لمرضه مَن يراه أقوى معرفة في أمور الطب فكذلك هنا؛ لأن العلم دواء القلوب، فكما أنك تختار لمرضك مَن تراه أقوى فكذلك هنا يجب أن تختار مَن تراه أقوى علماً إذ لا فرق.
ومنهم مَن يرى: أن ذلك ليس بواجب؛ لأن مَن هو أقوى عِلماً قد لا يكون أعلم في كل مسألة بعينها، ويرشح هذا القول أن الناس في عهد الصحابة رضي الله عنهم كانوا يسألون المفضول مع وجود الفاضل.
والذي أرى في هذه المسألة أنه يسأل مَن يراه أفضل في دينه وعلمه لا على سبيل الوجوب، لأن من هو أفضل قد يخطئ في هذه المسألة المعينة، ومن هو مفضول قد يصيب فيها الصواب، فهو على سبيل الأولوية، والأرجح: أن يسأل من هو أقرب إلى الصواب لعلمه وورعه ودينه.
وأخيراً أنصح نفسي أولاً وإخواني المسلمين، ولاسيما طلبة العلم إذا نزلت بإنسان نازلة من مسائل العلم ألا يتعجَّل ويتسرَّع حتى يتثبَّت ويعلم فيقول لئلا يقول على الله بلا علم.
فإن الإنسان المفتي واسطة بين الناس وبين الله، يبلِّغ شريعة الله كما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلّم «العلماء ورثة الأنبياء»(3.
وأخبر النبي صلى الله عليه وسلّم «أن القضاة ثلاثة: قاض واحد في الجنة وهو مَن عَلِمَ الحق فحكم به»(39) كذلك أيضاً من المهم إذا نزلت فيك نازلة أن تشد قلبك إلى الله وتفتقر إليه أن يفهمك ويعلِّمك لاسيما في الأمور العظام الكبيرة التي تخفى على كثير من الناس.
وقد ذكر لي بعض مشائخنا أنه ينبغي لمَن سئل عن مسألة أن يُكْثِر من الاستغفار، مستنبطاً من قوله تعالى: {إِنَّآ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَـبَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَآ أَرَاكَ اللَّهُ وَلاَ تَكُنْ لِّلْخَآئِنِينَ خَصِيماً * وَاسْتَغْفِرِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً }(40)، لأن الإكثار من الاستغفار يوجب زوال أثر الذنوب التي هي سبب في نسيان العلم والجهل كما قال تعالى: {فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَـقَهُمْ لَعنَّـهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَضِعِهِ وَنَسُواْ حَظَّا مِّمَّا ذُكِرُواْ بِهِ}(41)،
وقد ذُكِرَ عن الشافعي أنه قال:
شكوت إلى وكيع سوء حفظي فأرشدني إلى ترك المعاصيوقال اعلم بأن العلم نور ونور الله لا يؤتاه عاصي فلا جرم حينئذٍ أن يكون الاستغفار سبباً لفتح الله على المرء.
وأسأل الله لي ولكم التوفيق والسداد، وأن يثبِّتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة، وألا يزيغ قلوبنا بعد إذ هدانا، وأن يهب لنا منه رحمة إنه هو الوهَّاب.
والحمد لله رب العالمين أولاً وأخيراً...
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.






منـــــــقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــول

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.