منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > المنتديات العامة > المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-12-2013, 04:38 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..

هذه سلسلة وجدتُها على اليوتيوب بعدما أشار إليها الأخ محب عمر في آخر مواضيعه ..
أحببتُ أن أقوم بتفريغ بعضها إن شاء الله تعالى ..
و قد وضعتُها بهذا القسم لأنها لا تصلح لقسم النزهة .. فإنما هي للموعظة و ليست للتسلية ..
كما أن هذا القسم أنسبُ لها كي يطلع عليها أكبر عدد من الإخوة ..

و يجدر بي أن أنبه إلى أني لم أدقق في سندها ..
و إنما أنقلها للاعتبار مما ورد فيها من حِكَم و وصايا و فوائد ..

و الله تعالى أعلى و أعلم ..

__________________
إن لم يكن ما تريد فأرِدْ ما يكون؛ بطنك بحر لا يملأه إلا التراب‎، فإن كان يُغنيك ما يكفيك فإن أدنى ما في الدنيا يكفيك، ‎وإن كان لا يُغنيك ما يكفيك فليس في الدنيا شيء يكفيك‎
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-12-2013, 04:41 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين أبي جعفر المنصور و الأوزاعي رحمهما الله تعالى ..

روى الحافظ أبو نُعيم في «حلية الأولياء» أن أبا جعفر المنصور قد بعث إلى الإمام الجليل الأوزاعي، فلما دخل عليه قال المنصور: ما الذي أبطأ بك عنا يا أوزاعي؟ قال: وما الذي يريده أمير المؤمنين؟ قال المنصور: أريد الأخذ عنكم والاقتباس منكم، فقال الإمام: انظر لا تجهل شيئًا مما أقول، قال المنصور: كيف أجهله وأنا أسألك عنه وقد وجهت فيه إليك؟ قال: أن تسمعه ولا تعمل به، فصاح الربيع به، وأخذ السيف بيده، فانتهره المنصور وقال للربيع: هذا مجلس مثوبة لا عقوبة، فحينئذٍ قال الإمام الأوزاعي: يا أمير المؤمنين، حدثني مكحول عن عطية بن بسر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أيما عبد جاءته من الله موعظة في دينه فإنها نعمة من الله سيقت إليه، فإن قَبِلها بشكر وإلا كانت حجة من الله عليه ليزداد بها إثمًا ويزداد الله عليه بها سخطًا» رواه البيهقي، يا أمير المؤمنين، حدثني مكحول عن عطية بن بسر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أيما والٍ بات غاشًا لرعيته حرم الله عليه الجنة» رواه البيهقي، يا أمير المؤمنين، إن الذي يُلين قلوب أُمَّتكم لكم حين وليتم أمورها قرابتكم من نبيكم صلى الله عليه وسلم، وقد كان بهم رؤوفًا رحيمًا مواسيًا نفسه بهم في ذات يده، وإنك عند الناس لحقيق أن تقوم فيهم بالحق وأن تكون بالقسط فيهم قائمًا ولعوراتهم ساترًا، لم تغلق عليك دونهم الأبواب، ولم تُقِم عليك دونهم الحُجَّاب، تبتهج بالنعمة عندهم وتبتئس بما أصابهم من سوء.

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-12-2013, 04:48 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين هشام بن عبد الملك و طاوس اليماني رحمهما الله تعالى ..

حكي أن هشام بن عبد الملك قدم حاجًا إلى بيت الله الحرام، فلما دخل الحرم قال: ايتوني برجل من الصحابة فقيل: يا أمير المؤمنين قد تفانوا، قال: فمن التابعين، فأتي بطاووس اليماني فلما دخل عليه خلع نعليه بحاشية بساطه، ولم يسلم بإمرة المؤمنين ولم يكنه، وجلس إلى جانبه بغير إذنه، وقال: كيف أنت يا هشام؟ فغضب من ذلك غضبًا شديدًا حتى هم بقتله، فقيل: يا أمير المؤمنين أنت في حرم الله وحرم رسوله لا يمكن ذلك، فقال له: يا طاووس، ما حملك على ما صنعت؟ قال: وما صنعت؟ فاشتد غضبه وغيظه، وقال: خلعت نعليك بحاشية بساطي، ولم تسلم علي بإمرة المؤمنين، ولم تكنني، وجلست بإزائي بغير إذني، وقلت: يا هشام كيف أنت؟ قال: أما خلع نعلي بحاشية بساطك فإني أخلعهما بين يدي رب العزة كل يوم خمس مرات فلا يعاتبني ولا يغضب علي، وأما ما قلت: لم تسلم علي بإمرة المؤمنين فليس كل المؤمنين راضين بإمرتك فخفت أن أكون كاذبًا، وأما ما قلت لم تكنني فإن الله سمى أنبياءه قال: يا داود يا يحيى يا عيسى، وكنى أعداءه فقال: {تبت يدا أبي لهب وتب}، وأما قولك: جلست بإزائي فإني سمعت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب يقول: إذا أردت أن تنظر إلى رجل من أهل النار فانظر إلى رجل جالس وحوله قوم قيام. فقال له: عظني قال: إني سمعت أمير المؤمنين يقول: إن في جهنم حيات كالقلال وعقارب كالبغال، تلدغ كل أمير لا يعدل في رعيته ثم قام وخرج.

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-12-2013, 04:55 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين هارون الرشيد و الفضيل بن عياض رحمهما الله تعالى ..

قال الفضيل بن الربيع: كنت بمنزلي ذات يوم وقد خلعت ثيابي وتهيأت للنوم، فإذا بقرع شديد على بابي، فقلت في قلق: من هذا؟.قال الطارق: أجب أمير المؤمنين، فخرجت مسرعاً أتعثر في خطوي ، فإذا بالرشيد قائماً على بابي وفي وجهه تجهّم حزين، فقلت: يا أمير المؤمنين لو أرسلت إليّ لأتيتك.فقال: ويحك قد حاك في نفسي شيء أطار النوم من أجفاني وأزعج وجداني شيء لا يذهب به إلا عالم تقي من زهادك، فانظر لي رجلاً أسأله.
ثم يقول ابن الربيع: حتى جئت به إلى الفضيل بن عياض.فقال الرشيد: امض بنا إليه، فأتيناه، وإذا هو قائم يصلي في غرفته وهو يقرأ قوله تعالى{ أم حسب الذين اجترحوا السيئات أن نجعلهم كالذين ءامنوا وعملوا الصالحات سواء محياهم ومماتهم ساء ما يحكمون}.فقال الرشيد: إن انتفعنا بشيء فبهذا. فقرعت الباب.فقال الفضيل: من هذا؟.قلت: أجب أمير المؤمنين.فقال: ما لي ولأمير المؤمنين.فقلت : سبحان الله، أما عليك طاعته؟.فنزل ففتح الباب، ثم ارتقى إلى الغرفة فأطفأ السراج، ثم التجأ إلى زاوية من زوايا الغرفة، فجعلنا نجول عليه بأيدينا فسبقت كف الرشيد كفي إليه. فقال: يا لها من كف ما ألينها إن نجت من عذاب الله تعالى غداً.قال ابن الربيع : فقلت في نفسي ليكلمنه الليلة بكلام نقي من قلب تقي. فقال الرشيد: خذ فيما جئناك له يرحمك الله. فقال الفضيل: وفيما جئت وقد حمّلت نفسك ذنوب الرعيّة التي سمتها هواناً، وجميع من معك من بطانتك وولاتك تضاف ذنوبهم إليك يوم الحساب ، فبك بغوا وبك جاروا وهم مع هذا أبغض الناس لك وأسرعهم فرارا منك يوم الحساب ، حتى لو سألتهم عند انكشاف الغطاء عنك وعنهم أن يحملوا عنك سِقطاً من ذنب ما فعلوه، ولكان أشدهم حباً لك أشدهم هرباً منك .ثم قال: إن عمر بن عبد العزيز لما وليّ الخلافة دعا سالم بن عبد الله ومحمد بن كعب ورجاء بن حيوة فقال لهم : إني قد ابتليت بهذا البلاء فأشيروا عليّ. فعدّ الخلافة بلاءاً وعددتها أنت وأصحابك نعمة. فقال سالم بن عبد الله: إن أردت النجاة غداً من عذاب الله فليكن كبير المسلمين عندك أباً، وأوسطهم عندك أخاً، وأصغرهم عندك ابناً، فوقر أباك وأكرم أخاك وتحنن على ولدك.وقال رجاء بن حيوة : إن أردت النجاة غداً من عذاب الله فأحبّ للمسلمين ما تحب لنفسك واكره لهم ما تكره لنفسك ، ثم مت إن شئت . واني أقول لك يا هارون : إني أخاف عليك أشدّ الخوف يوماً تزل فيه الأقدام . فبكى هارون.قال ابن الربيع: فقلت ارفق بأمير المؤمنين..فقال: تقتله أنت وأصحابك وأرفق به أنا؟ ثم قال: يا حسن الوجه، أنت الذي يسألك الله عز وجل عن هذا الخلق يوم القيامة، فان استطعت أن تقي هذا الوجه فافعل، واياك أن تصبح أو تمسي وفي قلبك غش لأحد من رعيّتك، فان النبي صلى الله عليه وسلم قال :" من أصبح لهم غاشاً لم يرح رائحة الجنة". فبكى الرشيد.ثم قال : هل عليك دين؟.فقال : نعم دين لربي لم يحاسبني عليه، فالويل لي إن سألني والويل لي إن ناقشني والويل لي إن لم ألهم حجتي. قال الرشيد: أنما أعني دين العباد.فقال: إن ربي لم يأمرني بهذا وقد قال عز وجل{ وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون * ما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون * إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين}.فقال الرشيد : هذه ألف دينار خذها وأنفقها على عيالك وتقوّ بها على عبادتك.قال : سبحان الله. أنا أدلك على طريق النجاة وأنت تكافئني بمثل هذا.قال ابن الربيع: فخرجنا من عنده.فقال هارون الرشيد: إذا دللتني على رجل فدلني على مثل هذا، هذا سيّد المسلمين اليوم.

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-12-2013, 05:00 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين عمر بن هشام و سالم بن عبد الله رحمهما الله تعالى ..

دخل هشام بن عبد الملك في حجه الكعبة؛ فإذا هو بسالم بن عبد الله فقال له: سالم سلني حاجة، فقال: إني لأستحي من الله أن أسأل في بيته غيره، فلما خرج سالم خرج هشام في أثره؛ فقال له: الآن قد خرجت من بيت الله فسلني حاجة، فقال سالم: من حوائج الدنيا أم من حوائج الآخرة، قال: من حوائج الدنيا فقال سالم: إني ما سألت الدنيا من يملكها؛ فكيف أسألها من لا يملكها.

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 06-12-2013, 05:04 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين عبد الملك بن مروان و عطاء بن أبي رباح رحمهما الله تعالى ..

دخل عطاء بن أبي رباح على عبد الملك بن مروان وهو جالس على سرير ، وحواليه الأشراف من كل بطن ، وذلك بمكة في وقت حجه في خلافته ، فلما بصر به قام إليه ، فسلم عليه وأجلسه معه على السرير ، وقعد بين يديه ، وقال له : يا أبا محمد ! حاجتك ؟ فقال : يا أمير المؤمنين ! اتق الله في حرم الله وحرم رسوله ، فتعاهده بالعمارة ، واتق الله في أولاد المهاجرين والأنصار ، فإنك بهم جلست هذا المجلس ، واتق الله في أهل الثغور ، فإنهم حصن للمسلمين ، وتفقد أمور المسلمين ، فإنك وحدك المسئول عنهم ، واتق الله فيمن على بابك ، فلا تغفل عنهم ، ولا تغلق دونهم بابك . فقال له : أفعل . ثم نهض وقام ، فقبض عليه عبد الملك ، فقال : يا أبا محمد ! إنما سألت حوائج غيرك وقد قضيناها ، فما حاجتك ؟ فقال : مالي إلى مخلوق حاجة ، ثم خرج . فقال عبد الملك : هذا وأبيك الشرف ، هذا وأبيك السؤدد.

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-12-2013, 05:10 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين عبد الملك بن مروان و سعيد بن المسيب رحمهما الله تعالى ..

كتب والي المدينة إلى عبد الملك بن مروان أن أهل المدينة أطبقوا على البيعة للوليد وسليمان إلا سعيد بن المسيب ، فكتب أن أعرضه على السيف ، فإن مضى وإلا فاجلده خمسين جلدة وطف به أسواق المدينة ، فلما قدم الكتاب على الوالي دخل سليمان بن يسار ، وعروة بن الزبير ، وسالم بن عبد الله على سعيد بن المسيب ، فقالوا : إنا قد جئناك في أمر قد قدم فيك كتاب من عبد الملك بن مروان إن لم تبايع ضربت عنقك ، ونحن نعرض عليك خصالا ثلاثا فأعطنا إحداهن فإن الوالي قد قبل منك أن يقرأ عليك الكتاب فلا تقل لا ولا نعم ، قال " فيقول الناس : بايع سعيد بن المسيب ، ما أنا بفاعل " ، قال : وكان إذا قال : لا ، يطيقوا عليه أن يقول : نعم ، قال : " مضت واحدة وبقيت اثنتان " ، قالوا : فتجلس في بيتك فلا تخرج إلى الصلاة أياما فإنه يقبل منك إذا طلبت في مجلسك فلم يجدك ، قال : " وأنا أسمع الأذان فوق أذني حي على الصلاة حي على الفلاح ما أنا بفاعل " ، قالوا : مضت اثنتان وبقيت واحدة ، قالوا : فانتقل من مجلسك إلى غيره فإنه يرسل إلى مجلسك فإن لم يجدك أمسك عنك ، قال : " فرقا لمخلوق ما أنا بمتقدم لذلك شبرا ولا متأخر شبرا " ، فخرجوا وخرج إلى الصلاة صلاة الظهر فجلس في مجلسه الذي كان يجلس فيه فلما صلى الوالي بعث إليه فأتي به ، فقال : إن أمير المؤمنين كتب يأمرنا إن لم تبايع ضربنا عنقك ، قال : " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيعتين " يعني بيعة للوليد و أخرى لسليمان ، فلما رآه لا يجيب أخرج إلى السدة فمدت عنقه وسلت عليه السيوف فلما رآه قد مضى أمر به ، فجرد فإذا عليه تبان شعر ، فقال : " لو علمت أني لا أقتل ما اشتهرت بهذا التبان " ، فضربه به خمسين سوطا ، ثم طاف به أسواق المدينة فلما رده والناس منصرفون من صلاة العصر ، قال : " إن هذه الوجوه ما نظرت إليها منذ أربعين سنة".يعني قيامه في الصف الأول كل صلاة.

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 06-12-2013, 05:23 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة بين حاكم و عالم .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين عبد الرحمن الناصر و المنذر بن سعيد رحمهما الله تعالى ..

كان الخليفة الناصر لدين الله كلِفاً بعمارة الأرض وإقامة معالمها ، وتخليد الآثار الدالة على قوة الملك وعز السلطان ؛ فأفضى به الإغراق في ذلك إلى أن ابتنى مدينة الزهراء ، البناء الذي شاع ذكره: استفرغ وسعه في تنميقها، وإتقان قصورها، وزخرفة مصانعها. فانهمك في ذلك حتى عطل شهود الجمعة بالمسجد الجامع الذي اتخذه ثلاث جمع متوالية؛
وكان منذر بن سعيد يتولى خطبة الجمعة والقضاء, ورأى- خروجاً من تبعة التقصير فيما أوجبه الله على العلماء - أن يلقي على الخليفة الناصر درسا بليغا يحاسبه فيه على إسرافه وإنفاقه في مدينة الزهراء , ورأى أن يكون ذلك على ملأ من الناس في المسجد الجامع بالزهراء ..
فلما كان يوم الجمعة اعتلى المنبر والخليفة الناصر حاضر والمسجد غاضّ بالمصلين وابتدأ خطبته فقرأ قوله تعالى: (أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً تَعْبَثُونَ*وَتَتَّخِذُونَ مَصانِعَ لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ* وَإِذا بَطَشْتُمْ بَطَشْتُمْ جَبَّارِينَ * فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ * وَاتَّقُوا الَّذِي أَمَدَّكُمْ بِما تَعْلَمُونَ * أَمَدَّكُمْ بِأَنْعامٍ وَبَنِينَ * وَجَنَّاتٍ وَعُيُونٍ * إِنِّي أَخافُ عَلَيْكُمْ عَذابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ).
ثم مضى في ذم الإسراف على البناء بكل كلام جزل وقول شديد, ثم تلا قوله تعالى: (أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيانَهُ عَلى تَقْوى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيانَهُ عَلى شَفا جُرُفٍ هارٍ فَانْهارَ بِهِ فِي نارِ جَهَنَّمَ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ).
وراح يحذر وينذر ويحاسب حتى ادكر من حضر من الناس وخشعوا وأخذ الناصر من ذلك بأوفر نصيب , وقد علم أنه المقصود به فبكى وندم على تفريطه. غير أن الخليفة لم يحتمل صدره لتلك المحاسبة العلنيّة ولشدة ما سمع، فقال شاكيا لولده الحكم: والله لقد تعمّدني منذر بخطبته وما عنى بها غيري, فأسرف عليّ وأفرط في تقريعي، ولم يحسن السياسة في وعظي، ثم استشاط غيظا عليه متذكّراً كلماته وأراد أن يعاقبه لذلك.
فأقسم أن لا يصلي خلفه صلاة الجمعة خاصة, وجعل يلزم صلاتها وراء أحمد بن مطرف خطيب جامع قرطبة.
ولكن لما رأى ولده الحكم تعلق والده بالزهراء والصلاة في مسجدها العظيم. قال له: ما الذي يمنعك من عزل منذر عن الصلاة به إذا كرهته؟ ولكن الناصر زجره وانتهره قائلا:أمثل منذر بن سعيد في فضله وعلمه وخيره (لا أمّ لك) يعزل لإرضاء نفس ناكبة عن الحق؟!، هذا ما لا يكون, وإني لأستحي من الله ألا أجعل بيني وبينه في صلاة الجمعة شفيعا مثل منذر في ورعه وصدقه, ولكنه أحرجني فأقسمت, ولوددت أن أجد سبيلا إلى كفارة يميني, بل يصلي بالناس حياته وحياتنا إن شاء الله, فما أظن أنا نعتاض منه أبدا.
ولما اشتدت الفجوة بين الشيخ منذر بن سعيد والخليفة عبد الرحمن نتيجة محاسبة المنذر له في إسرافه على بناء الزهراء, أراد ولده الحكم أن يزيل ما بينهما فاعتذر له عند الخليفة.
فقال: يا أمير المؤمنين إنه رجل صالح وما أراد إلا خيراً, لو رأى ما أنفقت وحسن تلك البنية لعذرك (ويريد بالبنية هنا القبة التي بناها الناصر بالزهراء واتخذ قرامدها من فضة وبعضها من مغش بالذهب, وجعل سقفها نوعين صفراء فاقعة إلى بيضاء ناصعة يستلب الأبصار شعاعها).
فلما قال له ولده ذلك أمر ففرشت بفرش الديباج وجلس فيها لأهل دولته. ثم قال لقرابته وزرائه: أرأيتم أم سمعتم ملكا كان قبلي صنع مثل ما صنعت؟. فقالوا: لا والله يا أمير المؤمنين, وإنك الأوحد في شأنك.
فبينما هم على ذلك, إذ دخل منذر بن سعيد ناكساً رأسه, فلما أخذ مجلسه قال له ما قال لقرابته, فأقبلت دموع المنذر تنحدر على لحيته لسوء ما رأى. وقال: والله يا أمير المؤمنين ما ظننت أن الشيطان يبلغ منك هذا المبلغ, ولا أن تمكنه من قبلك هذا التمكن مع ما آتاك الله وفضلك به على المسلمين حتى ينزلك منازل الكافرين. فاقشعر الخليفة من قوله وقال له: انظر ما تقول كيف أنزلني الله منازلهم؟. فقال: نعم, أليس الله تعالى يقول: (وَلَوْلا أَنْ يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً واحِدَةً لَجَعَلْنا لِمَنْ يَكْفُرُ بِالرَّحْمنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفاً مِنْ فِضَّةٍ وَمَعارِجَ عَلَيْها يَظْهَرُونَ). فوجم الخليفة واطرق مليا, و دموعه تنحدر على لحيته ثم أقبل على المنذر وقال له: جزاك الله خيرا وعن الدين خيرا, فالذي قلت هو الحق. ثم قام من مجلسه, وأمر بنقض سقف القبة وأعادها ترابا على صفة غيرها.

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 06-12-2013, 05:27 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين سليمان بن عبد الملك و طاوس رحمهما الله تعالى ..

حج سليمان بن عبد الملك. فخرج حاجبه ذات يوم فقال: إن أمير المؤمنين قال: ابعثوا إليّ فقيهًا أسأله عن بعض المناسك. قال: فمر طاووس رحمه الله فقالوا: هذا طاووس اليماني، فأخذه الحاجب فقال: أجب أمير المؤمنين، فقال: اعفني فأبى قال: فأدخله عليه فقال طاووس: فلما وقفت بين يديه، قلت: إن هذا المجلس يسألني الله عنه، فقلت: يا أمير المؤمنين إن صخرة كانت على شفير جب في جهنم هوت فيها سبعين خريفًا حتى استقرت قرارها، أتدري لمن أعدها الله؟ قال: لا! ثم قال: ويلك لمن أعدها الله؟ قلت: لمن أشركه الله في حكمه فجار قال: فبكى لها.

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 06-12-2013, 05:33 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين الظاهر بيبرس و الإمام النووي رحمهما الله تعالى ..

لما خرج الظاهر بيبرس إلى قتال التتار بالشام, أخذ فتاوى العلماء بجواز أخذ مال من الرعيّة يستنصر به على قتالهم, فكتب له فقهاء الشام بذلك فأجازوه.فقال: (هل بقي أحد؟).فقيل له: (نعم، بقي الشيخ محيى الدين النووي).فطلبه، فحضر، فقال له: (اكتب خطابك مع الفقهاء), فامتنع.فقال: (ما سبب امتناعك؟).فقال: (أنا أعرف أنك كنت في الرق للأمير "بندقار" وليس لك مال, ثم منّ الله عليك وجعلك ملكا وسمعت عندك ألف مملوك, كل مملوك له حياصة من ذهب, وعندك مئتا جارية لكل جارية حق من الحليّ, فإذا أنفقت ذلك كله وبقيت مماليكك بالبنود والصرف بدلا من الحوائص وبقيت الجواري بثيابهن دون الحليّ, أفتيتك بأخذ المال من الرعية).فغضب الظاهر من كلامه، وقال: (أخرج من بلدي) - يعني دمشق - . فقال: (السمع والطاعة), وخرج إلى نوى. فقال الفقهاء: (ان هذا من كبار علمائنا وصلحائنا وممن يقتدى به, فأعده إلى دمشق).فرسم برجوعه, فامتنع الشيخ، وقال: (لا أدخلها والظاهر فيها), فمات الظاهر بعد شهر.

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 06-12-2013, 05:42 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين أمراء المماليك و العز بن عبد السلام رحمه الله تعالى ..

لما تولى الشيخ عز الدين القضاء تصدى لبيع أمراء الدولة من الأتراك، وذكر أنه لم يثبت عنده أنهم أحرار، وإن حكم الرق مستصحب عليهم لبيت مال المسلمين، فبلغهم ذلك، فعظم الخطب عندهم، وأجترم الأمر، والشيخ مصمم لا يصحح لهم بيعًا ولا شراءً ولا نكاحًا، وتعطلت مصالحهم لذلك.
وكان من جملتهم نائب السلطنة، فاستثار غضبًا، فاجتمعوا وأرسلوا إليه، فقال: نعقد لكم مجلسًا، وننادي عليكم لبيت مال المسلمين، فرفعوا الأمر إلى السلطان، فبعث إليه فلم يرجع، فأرسل إليه نائب السلطنة بالملاطفة فلم يفد فيه، فانزعج النائب، وقال: كيف ينادي علينا هذا الشيخ، ويبيعنا ونحن ملوك الأرض؟! والله لأضربنه بسيفي هذا.
فركب بنفسه في جماعته، وجاء إلى بيت الشيخ والسيف مسلول في يده، فطرق الباب، فخرج ولد الشيخ، فرأى من نائب السلطنة ما رأى، وشرح له الحال، فما اكترث لذلك، وقال: يا ولدي، أبوك أقل من أن يقتل في سبيل الله، ثم خرج.
حين وقع بصره على النائب يبست يد النائب، وسقط السيف منها، وأرعدت مفاصله، فبكى وسأل الشيخ أن يدعو له، وقال: يا سيدي إيش ـ أي ماذا ـ تعمل؟ فقال: أنادي عليكم وأبيعكم، قال: ففيم تصرف ثمننا؟ قال: في مصالح المسلمين، قال: من يقبضه؟ قال: أنا.
فتمَّ ما أراد، ونادى على الأمراء واحدًا واحدًا، وغالى في ثمنهم ولم يبعهم إلا بالثمن الوافي، وقبضه وصرفه في وجوه الخير.

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 06-12-2013, 05:44 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين أمراء العبيديين و ابن النابلسي رحمه الله تعالى ..

أقام جوهر القائد لأبي تميم صاحب مصر أبا بكر النابلسي , وكان ينزل الأكواخ , فقال له : بلغنا أنك قلت : إذا كان مع الرجل عشرة أسهم , وجب أن يرمي في الروم سهما , وفينا تسعة , قال : ما قلت هذا , بل قلت : إذا كان معه عشرة أسهم , وجب أن يرميكم بتسعة , وأن يرمي العاشر فيكم أيضا , فإنكم غيرتم الملة , وقتلتم الصالحين , وادعيتم نور الإلهية , فشهره ثم ضربه , ثم أمر يهوديا فسلخه .

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 06-12-2013, 05:47 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين أمراء العبيديين و الإمام ابن الحبلي رحمه الله تعالى ..

أتا أمير برقة الإمام ابن الحبلي ، فقال : غدا العيد . قال : حتى نرى الهلال ، ولا أفطر الناس ، وأتقلد إثمهم . فقال : بهذا جاء كتاب المنصور - وكان هذا من رأي العبيدية يفطرون بالحساب ، ولا يعتبرون رؤية - فلم ير هلال ، فأصبح الأمير بالطبول والبنود وأهبة العيد .
فقال القاضي : لا أخرج ولا أصلي . فأمر الأمير رجلا خطب ، وكتب بما جرى إلى المنصور ، فطلب القاضي إليه ، فأحضر ، فقال له : تنصل ، وأعفو عنك . فامتنع ، فأمر ، فعلق ، في الشمس إلى أن مات ، وكان يستغيث العطش ، فلم يسق . ثم صلبوه على خشبة . فلعنة الله على الظالمين .

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 06-12-2013, 05:52 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين الناصر و عبد المغيث بن زهير رحمهما الله تعالى ..

إن الخليفة الناصر لما بلغه نهي عبد المغيث عن سب يزيد تنكر ، وقصده ، وسأله عن ذلك ، فتباله عنه ، وقال : يا هذا إنما قصدت كف الألسنة عن لعن الخلفاء ، وإلا فلو فتحنا هذا لكان خليفة الوقت أحق باللعن ; لأنه يفعل كذا ، ويفعل كذا ، وجعل يعدد خطاياه ، قال : يا شيخ، ادعُ لي ، وقام .

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 06-12-2013, 05:57 AM
ياله من زمان ياله من زمان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث بغلتي العرجاء .. و سيف الخشب ..
المشاركات: 7,720
معدل تقييم المستوى: 21
ياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really niceياله من زمان is just really nice
افتراضي رد: سلسلة " بين حاكم و عالم " .. عل الله أن ينفع بها أقواما ..

بين المهدي و الثوري رحمه الله تعالى ..

قال القعقاع بن حكيم: كنت عند المهدي وقد أتي بسفيان الثوري، فلما دخل عليه سلم تسليم العامة ولم يسلم بالخلافة، والربيع قائم على رأسه متكئاً على سيفه يرقب أمره، فأقبل عليه المهدي بوجه طلق، وقال له: يا سفيان، تفر منا ها هنا وها هنا وتظن أنا لو أردناك بسوء لم نقدر عليك، فقد قدرنا عليك الآن، افما تخشى أن نحكم فيك بهوانا؟ قال سفيان: إن تحكم في يحكم فيك ملك قادر يفرق بين الحق والباطل، فقال له الربيع: يا أمير المؤمنين، ألهذا الجاهل أن يستقبلك بمثل هذا؟ إيذن لي أن أضرب عنقه، فقال له المهدي: اسكت ويلك، وهل يريد هذا وأمثاله إلا أن نقتلهم فنشقى بسعادتهم؟ اكتبوا عهده على قضاء الكوفة على أن لا يعترض عليه في حكم، فكتب عهده ودفع إليه، فأخذه وخرج فرمى به في دجلة وهرب، فطلب في كل بلد فلم يوجد. ولما امتنع من قضاء الكوفة وتولاه شريك بن عبد الله النخعي قال الشاعر:
تحرز سفـيان وفـر بـدينـه *** وأمسى شريك مرصداً للدراهم

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:08 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.