منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الأبحاث و المشاركات المتميزة > أبحاث أبو سفيان رحمه الله

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-21-2010, 11:14 AM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي متى يُغلق باب التوبة


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أخوتي الأفاضل
وصلتني رسالة من الأخ أكرم هذا نصها
,,,,,,,,,,
اقتباس:
1-هل بطلوع الشمس من مغربها يقفل باب التوبة فقط ام تختم الاعمال ايضا؟
بعنى هل نحن مطالبون بالعمل من صلاة وصيام ..... وباقى الاعمال بعد طلوع الشمس من مغربها ,هذه النقطة اثارات فى تفكيرى الكثير من التناقضات واخر ما استراح له قلبى هو قول الله تبارك وتعالى فى سورة الذاريات:

بسم الله الرحمن الرحيم : "وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ "(56).
ما فهمته من الاية اننا طالما نحن على قيد الحياة فنحن مطالبون بالعبادة ,فهل ما ذهبت اليه صحيح أم لا؟

2- قول الله تبارك وتعالى فى سورة النساء :
بسم الله الرحمن الرحيم :"وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً"(159)
يستدل بهذه الاية على ان اية طلوع الشمس من مغربها تكون بعد نزول عيسى عليه السلام ,حيث انه سيؤمن به من اهل الكتاب اناس قبل موته عليه السلام اى انه لابد وان يكون باب التوبة مفتوح حتى نزول سيدنا عيسى ويؤمن به ماشاء الله له الايمان من اهل الكتاب.

وقد قرات رد هنا فى المنتدى لاحد الاعضاء يقول انه من الممكن ان يكون الايمان هنا مثل ايمان فرعون لا يقبل ,فهل هذا الراى صحيح ؟

اما ما يجول فى خاطرى فى هذه المسئلة هو متعلق بهذا الحديث :
ثلاث إذا خرجن ، لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا : طلوع الشمس من مغربها . والدجال . ودابة الأرض الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - لصفحة أو الرقم: 158
خلاصة حكم المحدث: صحيح
ما فهمته من الحديث انه بخروج اى علامة من هذه العلامات ينطبق على كل فرد شرط الاية اى "لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا ".
اى انه مثلا لو خرج الدجال -اللهم انا نعوذ بك من فتنته- ينقسم الناس الى فريقين فريق كسب فى ايمانه خير وبالتالى لن يفتن بالدجال -اللهم اجعلنا منهم- وفريق اخر لم يكسب فى ايمانه خير فبالتالى سيفتن بالدجال ,وهكذا على باقى علامات الحديث.
خلاصة مافهمته ان بمجرد حدوث اول علامة من هذه العلامات ستختم الاعمال ولا تقبل توبة من احد , فهل ما ذهبت اليه صحيح ام خطا؟

3- وفقا للمسألة السابقة جال بخاطرى انه من الممكن ان تكون اول العلامات هى طلوع الشمس من مغربها ثم يلها الدجال ثم الدابة فهل هذا صحيح ام لا؟
وجزاكم الله كل خير
,,,,,,,,,,

فطلبت منه أن اعرضها على الأخوة لتعم الفائدة
و يحصل الخير إن شاء الله بمناقشة الأخوة لها
أخي الفاضل
اسمح لي أن أجيبك عما سألت دون التقيد بترتيب النقاط كما جاء في ردك
اعلم أخي أن الآيات الثلاث المذكورة في النص النبوي الذي أخرجه مسلم
غير معروفة الترتيب على اليقين
و قد أختلف العلماء و المفسرين في أي هذه الآيات يسبق الأخرى
,,,,
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « ثَلاَثٌ إِذَا خَرَجْنَ لاَ يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِى إِيمَانِهَا خَيْرًا طُلُوعُ الشَّمْسِ مِنْ مَغْرِبِهَا وَالدَّجَّالُ وَدَابَّةُ الأَرْضِ
,,,,
و قد تسبب بهذا الخلاف بعض النصوص التي يفهم منها أن التوبة مقبولة
بعد حدوث هذه الآيات أو بعضها
لكن الناظر في هذه النصوص بالمجمل و بربطها ببعض النصوص النبوية
الأخرى التي قد لا تكون ذات علاقة بنصوص الآيات قد يصل بتوفيق
من الله إلى الترتيب الصحيح و الفهم الصحيح
دعنا نعود للنص النبوي السابق لنرى إن كان المقصود بإقفال باب التوبة
مرهون بخروج آية واحدة من تلك الآيات أو أن ذاك كائن بعد خروجهن جميعا
الصحيح أن عدم قبول التوبة سيكون بعد ظهور أول آية من الآيات السابقة سواء كان طلوع الشمس من مغربها أو خروج الدجال أو دابة الأرض بدليل هذه الآية
بسم الله الرحمن الرحيم
{هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ أَن تَأْتِيهُمُ الْمَلآئِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لاَ يَنفَعُ نَفْساً إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْراً قُلِ انتَظِرُواْ إِنَّا مُنتَظِرُونَ }الأنعام158


و هذا النص النبوي الصحيح الذي يستشهد بنفس الآية السابقة
صحيح البخاري - (ج 5 / ص 2386)
6141 - حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب حدثنا أبو الزناد عن عبد الرحمن عن أبي هريرة رضي الله عنه
: أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا تقوم الساعة حتى تطلع الشمس من مغربها فإذا طلعت فرآها الناس آمنوا أجمعون فذلك حين لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا

,,,,,,,,,,,,,,

إذاً طالما أن آية واحدة كفيلة لتعلن عن إغلاق باب التوبة فلماذا
جعل الله سبحانه أمرها متعلق بظهور ثلاث آيات ؟؟

,,,,,,,,
الدجال
طلوع الشمس من المغرب
خروج الدابة
هذا هو الترتيب الذي أراه و سأدعم إن شاء الله رأيي بالأدلة
1) لماذا يعتبر خروج الدجال أول الآيات المعلنة إقفال باب التوبة
2) و هل يصح اعتبار خروج الدجال كائنا بعد طلوع الشمس من المغرب ؟
و سأبدأ إن شاء الله بالسؤال الثاني
فلا يصح أن يكون خروج الدجال بعد طلوع الشمس
لأن طلوع الشمس من مغربها آية ستخضع لها الأعناق و سيعلم
كل البشر أن الإسلام هو دين الحق
لماذا الإسلام ؟
لأن الإسلام هو الدين الوحيد الذي يقول بحتمية خروج الشمس من مغربها في يوم من الأيام بالرغم مما في ذلك من غرابة و مخالفة لنواميس الكون
فعند خروج هذه الآية العظيمة لن يكون هناك شك بصحة ما يدعوا إليه أهل الإسلام لكن في زمن لم يعد فيه لإيمان من لم يؤمن قبل ظهور هذه الآية أي نفع
إذاً سيكون هناك تصديق لكن لا نفع منه و لا فائدة
,,,,

أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا تقوم الساعة حتى تطلع الشمس من مغربها فإذا طلعت فرآها الناس آمنوا أجمعون فذلك حين لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا

,,,,,,,,
إذن لا فائدة من خروج الدجال بعد ظهور آية الشمس
لأن آية الشمس قد أتت لتقتل الشك في نفوس المتشككين
و لتثبت أن أهل الإسلام هم أهل الحق
ثم أن خروج الشمس يعني تمييز أهل النفاق عن الحق بالدليل و البرهان
فالدابة على أثر آية الشمس تأتي لتميز المؤمن من الكافر
إن أول الآيات خروجا طلوع الشمس من مغربها أو خروج الدابة على الناس ضحى ، وآيتهما ما كانت قبل صاحبتها فالأخرى على أثرها قريبا، ثم قال عبد الله وكان يقرأ الكتب : وأظن أولهما خروجا طلوع الشمس من مغربها
,,,,,,,,
مسند أحمد بن حنبل - (ج 5 / ص 268)
- حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجين بن المثنى ثنا عبد العزيز يعنى بن أبي سلمة الماجشون عن عمر بن عبد الرحمن بن عطية بن دلاف المزني لا أعلمه الا حدثه عن أبي أمامة يرفعه إلى النبي صلى الله عليه و سلم قال : تخرج الدابة فتسم الناس على خراطيمهم ثم يغمرون فيكم حتى يشترى الرجل البعير فيقول ممن اشتريته فيقول اشتريته من أحد المخطمين وقال يونس يعنى بن محمد ثم يغمرون فيكم ولم يشك قال فرفعه
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح

,,,,,,,,,
ما قصدته أن آية الشمس و الدابة متلازمتين زمانا
و لا مجال لتكون آية الدجال بينهما
و بما أن الدابة وسمت الناس فقد حسم الأمر و ختمت الأعمال
فلا فائدة ترجى من خروج الدجال
,,,,,,,,
نعود الآن إلى زمن ما قبل الدجال
بعد الملاحم و انتصار أهل الإسلام على أهل الصليب بشكل ساحق و كلي تأتي السنوات المهيأة لفتنة الدجال
جوع ذريع يصيب الأمة على أثر سنوات ثلاث من القحط و الجفاف
يخرج الدجال و يطوف الأرض شرقا و غربا لا يترك منهل من الماء إلا و يزوره فيتبعه أهل النفاق و الكفر
فهو يتشرب هذه الفئات و يمتصها كما يمتص الماء الإسفنج
و لنا بيوم الخلاص خير عبرة
يستمر الدجال في حشد جنده حتى ينزل ابن مريم عليه السلام
معلنا بنزوله و قضاءه على فتنة الدجال نجاح فئة و رسوب فئة أخرى
لا مجال هنا لاحتمال ثالث
و لا مجال مستقبلا لوجود هذا الاحتمال الثالث
,,,,,,,,
صحيح مسلم - (ج 18 / ص 436)
إِذْ بَعَثَ اللَّهُ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ فَيَنْزِلُ عِنْدَ الْمَنَارَةِ الْبَيْضَاءِ شَرْقِىَّ دِمَشْقَ بَيْنَ مَهْرُودَتَيْنِ وَاضِعًا كَفَّيْهِ عَلَى أَجْنِحَةِ مَلَكَيْنِ إِذَا طَأْطَأَ رَأَسَهُ قَطَرَ وَإِذَا رَفَعَهُ تَحَدَّرَ مِنْهُ جُمَانٌ كَاللُّؤْلُؤِ فَلاَ يَحِلُّ لِكَافِرٍ يَجِدُ رِيحَ نَفَسِهِ إِلاَّ مَاتَ وَنَفَسُهُ يَنْتَهِى حَيْثُ يَنْتَهِى طَرْفُهُ فَيَطْلُبُهُ حَتَّى يُدْرِكَهُ بِبَابِ لُدٍّ فَيَقْتُلُهُ ثُمَّ يَأْتِى عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ قَوْمٌ قَدْ عَصَمَهُمُ اللَّهُ مِنْهُ فَيَمْسَحُ عَنْ وُجُوهِهِمْ وَيُحَدِّثُهُمْ بِدَرَجَاتِهِمْ فِى الْجَنَّةِ


,,,,,,,,,,
إذن من عصمه الله من الدجال بُشر بالجنة بل أعلمه الله بدرجته بالجنة
على لسان عيسى ابن مريم عليه السلام
أما من لم يكتب لهم الله النجاة فمصير كل بالغ منهم الموت
أما صبيانهم فهم شرار الناس الذين ستقوم عليهم الساعة
إذن ففتنة الدجال كانت هي العلامة غير الظاهرة المؤذنة بإغلاق باب التوبة ثم تأتي العلامة الظاهرة و الجلية لتعلن لجميع البشر أن
باب التوبة قد أغلق
ثم تأتي العلامة الثالثة لتميز المؤمن عن الكافر بالدليل الملموس
ألا و هي الدابة ثم يخرج قوم يأجوج و مأجوج
,,,,,,,,,
إشكالات تطرح

اقتباس:
1-هل بطلوع الشمس من مغربها يقفل باب التوبة فقط ام تختم الاعمال ايضا؟
بعنى هل نحن مطالبون بالعمل من صلاة وصيام ..... وباقى الاعمال بعد طلوع الشمس من مغربها ,هذه النقطة اثارات فى تفكيرى الكثير من التناقضات
,,,,,,,,,,
نعم المسلم مطالب بالعمل في كل مكان و زمان من حياة الأمة
و لا ينتهي العمل حتى تغادر الروح الجسد
و هذا بالطبع يشمل هذه الفترة الاستثنائية من حياة الأمة
بل يجب أن تكون العبادة في هذا الزمان على أحسن ما تكون حالا
و دليل ذلك أن عيسى ابن مريم عليه السلام ينزل و المسلمين يقيمون الصلاة و هم في حالة تأهب لإقامة شعيرة الجهاد في سبيل الله
ثم إليك هذا النص النبوي الشريف
صحيح البخارى - (ج 12 / ص 160)
حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ أَخْبَرَنَا يَعْقُوبُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ حَدَّثَنَا أَبِى عَنْ صَالِحٍ عَنِ ابْنِ شِهَابٍ أَنَّ سَعِيدَ بْنَ الْمُسَيَّبِ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ - رضى الله عنه - قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - « وَالَّذِى نَفْسِى بِيَدِهِ ، لَيُوشِكَنَّ أَنْ يَنْزِلَ فِيكُمُ ابْنُ مَرْيَمَ حَكَمًا عَدْلاً ، فَيَكْسِرَ الصَّلِيبَ ، وَيَقْتُلَ الْخِنْزِيرَ ، وَيَضَعَ الْجِزْيَةَ ، وَيَفِيضَ الْمَالُ حَتَّى لاَ يَقْبَلَهُ أَحَدٌ ، حَتَّى تَكُونَ السَّجْدَةُ الْوَاحِدَةُ خَيْرًا مِنَ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا » . ثُمَّ يَقُولُ أَبُو هُرَيْرَةَ وَاقْرَءُوا إِنْ شِئْتُمْ ( وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلاَّ لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا )

,,,,,,
السجدة الواحدة لله سبحانه تكون خير من الدنيا و ما فيها
و لا يموت ابن مريم عليه السلام حتى يؤدي شعيرة الحج كما ثبت
صحيح ابن حبان - (ج 15 / ص 222)
أخبرنا الحسين بن محمد بن أبي معشر قال حدثنا محمد بن بشار قال حدثنا عبد الوهاب قال حدثنا عبيد الله بن عمر عن الزهري عن حنظلة بن علي الأسلمي عن أبى هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ليهلن بن مريم بفج الروحاء حاجا أو معتمرا أو ليثنينهما

,,,,,,,,,
اقتباس:
2- قول الله تبارك وتعالى فى سورة النساء :

بسم الله الرحمن الرحيم :"وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً"(159)
يستدل بهذه الاية على ان اية طلوع الشمس من مغربها تكون بعد نزول عيسى عليه السلام ,حيث انه سيؤمن به من اهل الكتاب اناس قبل موته عليه السلام اى انه لابد وان يكون باب التوبة مفتوح حتى نزول سيدنا عيسى ويؤمن به ماشاء الله له الايمان من اهل الكتاب.

وقد قرات رد هنا فى المنتدى لاحد الاعضاء يقول انه من الممكن ان يكون الايمان هنا مثل ايمان فرعون لا يقبل ,فهل هذا الراى صحيح ؟
,,,,,,,,,
بسم الله الرحمن الرحيم
{وَإِن مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلاَّ لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً }النساء159

,,,,,,,,
أخي الفاضل
و إن من أهل الكتاب
فسره بعض المفسرين على أنه كل كتابي ذكر أم أنثى يهودي أم نصراني
و إذا أخذنا بهذا التفسير و أنا أميل إلى ذكر فهذا يعني استحالة أن يتحقق هذا الأمر إلا عند موت كل كتابي حين يعاين ملائكة العذاب و يعلم وقتها النصراني أن إيمانه بعيسى كإله كان باطل
و أما اليهودي فيعلم أن إنكاره لنبوة المسيح عيسى و إيمانه بالدجال
كان أيضا باطل
,,,,,,,
الوجه الثاني و لا أميل إليه لأن نزول عيسى عليه السلام سيكون
في وقت قد هلكت النصرانية أو كادت و بقيت اليهودية
أتباع الدجال و يكون التفسير لهذه الآية
هو تصديق و إيمان كلا الفئتين بصحة إيمان المسلمين بعيسى كنبي
و بطلان إيمانهم بعيسى كإله عند النصارى و دجال عند اليهود
فهو حين يكسر الصليب و يقتل الخنزير فقد تبرأ من النصارى
و حين يقتل الدجال و يعمل الذبح باليهود فقد أبطل إيمان اليهود
بأن الدجال هو ملكهم و مخلصهم المنتظر
بجميع الأحوال فهذا الإيمان سواء كان عند الرغرغة أو عند نزول عيسى عليه السلام و قتله للدجال فهو غير ذي نفع
لأن باب التوبة قد أقفل كما بينا سابقا
و لأن من خلص من فتنة الدجال فقد نجا و من قد الله له الوقوع فيها فقد هلك
و الدجال قد أقام الحجة على الناس فلم يترك منهل من الماء عليه بشر إلى وصله و دعا أصحابه
بجميع الأحوال فكل إنسان من غير المسلمين الُمخلصين
فهو ساقط بفتنة الدجال لا محالة
لذلك جاء النص النبوي الصحيح ليبين أن كل كافر يجد ريح نفسه
فقد وقع عليه الموت
و لا اعتقد بحال من الأحوال أن عيسى عليه السلام سينزل آخر الزمان ليدعو اليهود و النصارى لعبادة الله سبحانه
بل مهمته إحقاق الحق و إبطال الباطل و تثبيت المؤمنين
و تحريزهم على الطور دون غيرهم حتى تمر المحن
و يبقى فيهم بعد ذلك عدد سنين ثم تأتي الريح الطيبة فتقبض
أرواح المسلمين فلا يبقى على الأرض إلا شرار الناس
,,,,,,,,,
خاتمة
قلت أن الدجال هو أول الآيات المعلنة إقفال باب التوبة
و هو إعلان خفي لا يدركه إلا المؤمنين الحق الذين شاء الله أن يكونوا من الُمخلصين
لكن المسلمين زمن نزول الدجال سيكونون في زمن تصفية
أي أن خروج البعض ممن قدر الله عليه الوقوع بالفتنة وارد
لكن الدخول إلى دائرة الإسلام هو غير وارد
لأن الفتنة إذا وقعت تاهت عقول ذوي الألباب فكيف بعقول المنافقين و الكفار
لذلك حذرنا نبينا محمد صلى الله عليه و سلم من إتيان الدجال
خشية الوقوع في فتنته
و تنتهي الفتنة هذه و يتوقف الخروج من دائرة الإسلام حين يأتي نبي الله عيسى عليه السلام فيقتل الفتنة و يعلن نجاة الصابرين
و يحدثهم بدرجاتهم في الجنة
,,,,,,
أما آية الشمس فهي آية واضحة سيدرك معناها المؤمن و الكافر
و هي الإعلان الصريح لما كان يلهج به أهل الإيمان
أما الدابة فهي تضع الختم النهائي على وجوه الفئتين
فلم يعد الإيمان في القلب فقط كغيب لا يعلمه إلا سبحانه
بل شاء الله أن يوضع ما في القلب على الوجه ليراه الجميع
حتى يتبايع المؤمن و الكافر
فيقول المؤمن خذ يا كافر و يقول الكافر خذ يا مؤمن
مصنف ابن أبي شيبة - (ج 8 / ص 619)
فتسم الكافر حتى أن الرجلين ليتبايعان ، فيقول هذا : خذ يا مؤمن ، ويقول هذا : خذ يا كافر

,,,,,,
فترة استثنائية بكل المقاييس
لم تعد تلك التحفظات موجودة و يعد هناك حاجة لتدل على إيمان هذا أو كفر هذا
سنوات سوف يحياها من نجا من فتنة الدجال و بعد أن يُذهب الله بأس يأجوج و مأجوج في روضة من رياض الجنة
يرفع الله عنهم فتنة التنافس على الدنيا فتفيض عليهم السماء و الأرض بالبركات ما لا يعلمه إلا الله
صحيح مسلم - (ج 18 / ص 436)
ثُمَّ يُقَالُ لِلأَرْضِ أَنْبِتِى ثَمَرَتَكِ وَرُدِّى بَرَكَتَكِ.
فَيَوْمَئِذٍ تَأْكُلُ الْعِصَابَةُ مِنَ الرُّمَّانَةِ وَيَسْتَظِلُّونَ بِقِحْفِهَا وَيُبَارَكُ فِى الرِّسْلِ حَتَّى أَنَّ اللِّقْحَةَ مِنَ الإِبِلِ لَتَكْفِى الْفِئَامَ مِنَ النَّاسِ وَاللِّقْحَةَ مِنَ الْبَقَرِ لَتَكْفِى الْقَبِيلَةَ مِنَ النَّاسِ وَاللِّقْحَةَ مِنَ الْغَنَمِ لَتَكْفِى الْفَخِذَ مِنَ النَّاسِ فَبَيْنَمَا هُمْ كَذَلِكَ إِذْ بَعَثَ اللَّهُ رِيحًا طَيِّبَةً فَتَأْخُذُهُمْ تَحْتَ آبَاطِهِمْ فَتَقْبِضُ رُوحَ كُلِّ مُؤْمِنٍ وَكُلِّ مُسْلِمٍ وَيَبْقَى شِرَارُ النَّاسِ يَتَهَارَجُونَ فِيهَا تَهَارُجَ الْحُمُرِ فَعَلَيْهِمْ تَقُومُ السَّاعَةُ


و يُذهب الله عنهم فتنة المرض فتذهب حمة كل ذي حمة

الآحاد والمثاني لابن أبي عاصم - (ج 3 / ص 479)
وتنزع حمة كل ذي حمة حتى يدخل الوليد يده في في الحنش فلا يضره ، ويلقى الوليدة الأسد فلا يضره ، ويكون في الإبل كأنه كلبها ، ويكون الذئب في الغنم كأنه كلبها ، وتملأ الأرض من الإسلام ، ويسلب الله عز وجل الكفار ملكهم ، فلا يكون ملك إلا الإسلام ، وتكون الأرض كناثور الفضة ، تنبت نباتها كما كانت تنبت على عهد آدم عليه السلام ، يجتمع النفر على القطف فيشبعهم ، والنفر على الرمانة فتشبعهم ، ويكون الثور بكذا وكذا من المال ، ويكون الفرس بالدريهمات

,,,,,,,,,,
فكما رفع عنهم فتنة المال بإنزال البركات و رفع عنهم فتنة المرض برفع العاهات
كذلك يرفع عنهم و الله أعلم ما قد تحدث به النفس
سنن الترمذى - (ج 8 / ص 358)
وَالَّذِى نَفْسِى بِيَدِهِ لاَ تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تُكَلِّمَ السِّبَاعُ الإِنْسَ وَحَتَّى تُكَلِّمَ الرَّجُلَ عَذَبَةُ سَوْطِهِ وَشِرَاكُ نَعْلِهِ وَتُخْبِرَهُ فَخِذُهُ بِمَا أَحْدَثَ أَهْلُهُ مِنْ بَعْدِهِ

’’’’’’’’’’
يبقى سؤال قد يسأله أي مسلم
فيقول هنيئا لهؤلاء يا ليتني أدركت زمانهم
فأقول لا بأس عليك أخي
فأنت ستدرك ما أدركوه و الله أعلم
لكن هل أعددت من الإيمان ما أعدوه لتجاوز هذه المحن
إذا كان الجواب نعم فأبشر
فيوشك أن يأتيك داع ربك فتجيب فتفتن في قبرك قريبا من فتنة الدجال فإن نجوت فأنت إلى روضة من رياض الجنة
صحيح البخارى - (ج 4 / ص 44)
وَإِنَّهُ قَدْ أُوحِىَ إِلَىَّ أَنَّكُمْ تُفْتَنُونَ فِى الْقُبُورِ مِثْلَ أَوْ قَرِيبَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ ، يُؤْتَى أَحَدُكُمْ ، فَيُقَالُ لَهُ مَا عِلْمُكَ بِهَذَا الرَّجُلِ فَأَمَّا الْمُؤْمِنُ أَوْ قَالَ الْمُوقِنُ شَكَّ هِشَامٌ فَيَقُولُ هُوَ رَسُولُ اللَّهِ ، هُوَ مُحَمَّدٌ صلى الله عليه وسلم جَاءَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى فَآمَنَّا وَأَجَبْنَا وَاتَّبَعْنَا وَصَدَّقْنَا . فَيُقَالُ لَهُ نَمْ صَالِحًا ، قَدْ كُنَّا نَعْلَمُ إِنْ كُنْتَ لَتُؤْمِنُ بِهِ . وَأَمَّا الْمُنَافِقُ أَوْ قَالَ الْمُرْتَابُ شَكَّ هِشَامٌ فَيُقَالُ لَهُ مَا عِلْمُكَ بِهَذَا الرَّجُلِ فَيَقُولُ لاَ أَدْرِى ، سَمِعْتُ النَّاسَ يَقُولُونَ شَيْئًا فَقُلْتُهُ

,,,,,,,,,,
هذا و الله أعلم
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

__________________
يَا أَيُّهَا الَّذِين َآمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَ النَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَيَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (51) فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَآئِرَةٌ فَعَسَىاللَّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَاأَسَرُّواْ فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ (52)
  #2  
قديم 10-21-2010, 11:19 AM
abdulrahmanessa abdulrahmanessa غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 1,666
معدل تقييم المستوى: 10
abdulrahmanessa is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

جزاك الله كل خير اخي الكريم ابو سفيان

  #3  
قديم 10-21-2010, 11:29 AM
العامري العامري غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,115
معدل تقييم المستوى: 0
العامري is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك اخى ابا سفيان
وفيت وكفيت ولم تبقى لنا شيئا نذكره فبارك الله بك وزادك الله علما ومعرفه
.

  #4  
قديم 10-21-2010, 12:07 PM
زائر
Guest
 
المشاركات: n/a
Lightbulb رد: متى يُغلق باب التوبة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abo sfyan مشاهدة المشاركة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
يبقى سؤال قد يسأله أي مسلم
فيقول هنيئا لهؤلاء يا ليتني أدركت زمانهم
فأقول لا بأس عليك أخي
فأنت ستدرك ما أدركوه و الله أعلم
لكن هل أعددت من الإيمان ما أعدوه لتجاوز هذه المحن
إذا كان الجواب نعم فأبشر
فيوشك أن يأتيك داع ربك فتجيب فتفتن في قبرك قريبا من فتنة الدجال فإن نجوت فأنت إلى روضة من رياض الجنة
صحيح البخارى - (ج 4 / ص 44)
وَإِنَّهُ قَدْ أُوحِىَ إِلَىَّ أَنَّكُمْ تُفْتَنُونَ فِى الْقُبُورِ مِثْلَ أَوْ قَرِيبَ مِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ ، يُؤْتَى أَحَدُكُمْ ، فَيُقَالُ لَهُ مَا عِلْمُكَ بِهَذَا الرَّجُلِ فَأَمَّا الْمُؤْمِنُ أَوْ قَالَ الْمُوقِنُ شَكَّ هِشَامٌ فَيَقُولُ هُوَ رَسُولُ اللَّهِ ، هُوَ مُحَمَّدٌ صلى الله عليه وسلم جَاءَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى فَآمَنَّا وَأَجَبْنَا وَاتَّبَعْنَا وَصَدَّقْنَا . فَيُقَالُ لَهُ نَمْ صَالِحًا ، قَدْ كُنَّا نَعْلَمُ إِنْ كُنْتَ لَتُؤْمِنُ بِهِ . وَأَمَّا الْمُنَافِقُ أَوْ قَالَ الْمُرْتَابُ شَكَّ هِشَامٌ فَيُقَالُ لَهُ مَا عِلْمُكَ بِهَذَا الرَّجُلِ فَيَقُولُ لاَ أَدْرِى ، سَمِعْتُ النَّاسَ يَقُولُونَ شَيْئًا فَقُلْتُهُ

,,,,,,,,,,
هذا و الله أعلم
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

تستحق ان تكون هذه في كتاب ينشر بين الناس

جزاك الله خيرا اخي ابا سفيان
بلا ان لم ندرك الدجال فاننا ندرك فتنة القبر لا محال
وهي قريبه من فتنته

ولهذا

عندما يبشر عيسى عليه السلام اصحابه الذي نزل بينهم بالجنه ومنازلهم بالجنه
فانهم اجتازو فتنة الدجال وقد فتنوا بدينهم وانجاهم الله بفضله ولهذا لن يفتنوا في القبر ولن يفتنوا بعدها
ابدا في الدنيا والاخره
اجدت واحسنت اخي الحبيب

والسلام عليكم

  #5  
قديم 10-21-2010, 02:01 PM
مسلم 2010 مسلم 2010 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 279
معدل تقييم المستوى: 9
مسلم 2010 will become famous soon enough
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

السلام عليكم

قُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا لَبْثُهُ ؟ ، قال : " أَرْبَعُونَ يَوْمًا يَوْمٌ كَسَنَةٍ ، ويَوْمٌ كَشَهْرٍ ، ويَوْمٌ كَجُمُعَةٍ ، وسَائِرُ أَيَّامِهِ كَأَيَّامِكُمْ "

تطلع الشمس من الغرب بتغير في نواميس الكون كما ذكر الأخ أبو سفيان

و الملاحظ أن في هذا الحديث حول الدجال أيضا تغير في نواميس الكون

و لذلك أرى أن الدجال و طلوع الشمس من الغرب سيتزامنان في نفس الوقت، و هو أن تغير طول الأيام و طلوع الشمس بنفس السبب الكوني

هذا اجتهاد ممكن ان أكون مخطئ

__________________
وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ
  #6  
قديم 10-21-2010, 02:36 PM
المرابط المرابط غير متصل
ابن المرابط رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,944
معدل تقييم المستوى: 17
المرابط will become famous soon enough
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

جزاك الله خيرا أخى أبا سفيان على هذا الشرح المفيد

و جزا الله أخانا أكرم خيرا

( موت المرء قيامته )

__________________
اللهم ان ذنوبي عظام , وانها صغار في جنب عفوك , فاغفرها لي يا كريم..
  #7  
قديم 10-21-2010, 02:38 PM
أبوالحسن أبوالحسن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: LIVING
المشاركات: 3,608
معدل تقييم المستوى: 13
أبوالحسن is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

بارك الله بكم جزاكم الله خيرا

__________________
أخى الحبيب المرابط ...فى الجنة نلقاك ...لا ننس ذكراك ...أودعت بى الم الفراق ..... ولن أنسى السمر ولا المرح ولا همتك أبدا
  #8  
قديم 10-21-2010, 03:37 PM
اكرم اكرم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 307
معدل تقييم المستوى: 9
اكرم is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جاوبت وافيت شيخنا الفاضل
جزاك الله خيرا

  #9  
قديم 10-21-2010, 03:59 PM
الرحبي الرحبي غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الامآرآت ..
المشاركات: 1,765
معدل تقييم المستوى: 0
الرحبي is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

جزاك الله خيرا أخى أبا سفيان على هذا الشرح المفيد

  #10  
قديم 10-21-2010, 04:18 PM
الثوري الثوري غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 5,602
معدل تقييم المستوى: 15
الثوري will become famous soon enough
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

السلام عليكم

اخي الفاضل ابوسفيان بارك الله فيك

وجزاك الله خيرا وسبحان من اجرى انهار الاقناع بين راحتيك

اقناع مع ادلة ماشاء الله تبارك الله


حسنا اخي الحبيب ابوسفيان

لي استفسارات

( ان من اهل الكتاب ليؤمنن به قبل موته ... )

مقصود بها جزء من اهل الكتاب وليس كلهم

الا يمكن اخي ان تكون من هنا للتبعيض


فإذا قلنا ان هناك من اهل الكتاب قوم سيؤمنون بعيسى عليه السلام

ويتبعونه فمعنى هذا ان توبتهم مقبولة

فكيف تقبل التوبة وقد اتى الدجال قبل عيسى عليه السلام ؟


ثم اخي الحبيب الدجال فتنته فتنة تمحيص ايضا

الا يمكن ان يكون هناك اشخاص ضالين

واذا تعرضوا لفتنة الدجال عاد اليهم صوابهم ؟

__________________
اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ
وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُعْرِضُون مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ ذِكْرٍ مِنْ رَبِّهِمْ مُحْدَثٍ
إِلَّا اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ
  #11  
قديم 10-21-2010, 04:29 PM
الـــغــضــنــفــر الـــغــضــنــفــر غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 4,360
معدل تقييم المستوى: 13
الـــغــضــنــفــر is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

جزاك الله خيرا أبوسفيان ..

نسأل الله أن يثبت قلوبنا على دينه ..

__________________
{قُل لَّن يُصِيبَنَآ إِلاَّ مَا كَتَبَ ٱللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى ٱللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ ٱلْمُؤْمِنُونَ}
  #12  
قديم 10-21-2010, 04:47 PM
الموحد لله الموحد لله غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,256
معدل تقييم المستوى: 10
الموحد لله is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك شيخنا أبو سفيان على هذا الموضوع الندي الطيب

وعلى هذا الفهم للأدلة

وليس بالغريب عن بلاد الشام أن تنجب أمثالكم


أسأل الله أن يمتعك بحياتك ويقر عيونك بأولادك ويجعل قبرك روضة من رياض الجنة

أخوك في الله وتلميذكم الموحد لله

__________________
لا إله إلا الله
  #13  
قديم 10-21-2010, 05:22 PM
ملحمة ملحمة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: بلاد الحرمين
المشاركات: 3,263
معدل تقييم المستوى: 12
ملحمة is on a distinguished road
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

جزاك الله خير شيخنا الكريم / ابو سفيان

زادك الله علما وفضلا

اعتقد أن طلوع الشمس من مغربها وخروج الدجال والدابه يكون في أوقات متقاربة جدا إ

ن لم يكن في وقت واحد كذلك أن فترة الجدب ستكون 6 سنين والله أعلى وأعلم

__________________
اقتباس:
الحق في كتاب الله اعظم من كل مايعتبره الناس حقائق العلم / ابن أمينه
  #14  
قديم 10-21-2010, 08:09 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أخوتي
جزاكم الله كل خير كلا باسمه و عصمني و إياكم من فتن الليل و النهار
ما ظهر منها و ما بطن
الأخ الفاضل الثوري
ربما تكون من للتبعيض و لا أختلف معك أو مع أي أخ في أن الآية يمكن أن يفهم منها أكثر من وجه
لكن بجميع الأحوال ما يهمنا هو وجود أية و حديث صحيح يشرحها
بأن باب التوبة سيقفل عند ظهور أية من هذه الآيات الثلاث
إذن لا يمكن تجاهل هذا الدليل لشبهة في تفسير هذه الجملة من الآية
و أعلم أخي أن مقتضى العدل الإلهي أن لا تقبل توبة من تمرغ في فتنة الدجال حتى الثمالة
في حين كانت هناك فئة من المؤمنين محاصرة و خائفة و جائعة تأكل أوتار الأقواس من الجوع
و بعد أن أذن الله برفع المحنة تأتي هذه الفئة لتصبح في مصاف
الفئة المؤمنة
لا يا أخي عيسى ابن مريم لن يبعث أخر الزمن لهداية الناس
إلى عبادة الله كحال الأنبياء ممن سبق
لقد فعلها نبينا عليه أفضل الصلاة و السلام
و قد انتهى زمن الرسل و ختمت الأمم بأمة محمد و لا عذر أمام كافر أو مشرك أو كتابي يحتج به أمام الله لعدم دخوله في دين الله
بل إن إيمان هؤلاء لو قبل عند مشاهدتهم لنبي الله عيسى
سيكون حجة لمن مات منهم و لم يدرك نزول عيسى عليه السلام
لذلك أقفل باب التوبة قبل نزوله عليه السلام كي يكون نزوله
فقط بشرى للمؤمنين و تصديق لأمة محمد و لقتل عدو الله الدجال
,,,,,
أخي الفاضل لا خير فيمن أنكر دين الله و بقي معاندا حتى يرى الآيات البينات الواضحة
ما الفرق بين هذا و من يؤمن حين يرى ملائكة العذاب
لا فرق أخي كلاهما آمن و قال رب ارجعون لعلي أعمل صالحا
بسم الله الرحمن الرحيم

حَتَّى إِذَا جَاء أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ{99} لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ{100} فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ فَلَا أَنسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلَا يَتَسَاءلُونَ{101} فَمَن ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ{102} وَمَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ فِي جَهَنَّمَ خَالِدُونَ{103} تَلْفَحُ وُجُوهَهُمُ النَّارُ وَهُمْ فِيهَا كَالِحُونَ{104} أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنتُم بِهَا تُكَذِّبُونَ{105} قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْماً ضَالِّينَ{106} رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ{107} قَالَ اخْسَؤُوا فِيهَا وَلَا تُكَلِّمُونِ{108} إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ{109} فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيّاً حَتَّى أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُم مِّنْهُمْ تَضْحَكُونَ{110} إِنِّي جَزَيْتُهُمُ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُونَ{111}
,,,,,
أخي الفاضل
أليس لو نزل عيسى عليه السلام اليوم لأمن به النصارى و اليهود
و تعدادهم يفوق المليار
أليس ذلك أفضل من إيمان الآلاف آخر الزمان
ثم أخي جميع الناس سوف يؤمن عند رؤية الشمس طالعة من المغرب
فلماذا نعتبر توبة هؤلاء مقبولة و توبة هؤلاء غير مقبولة
أليس جميعهم قد رفض الإيمان و اصر على الكفر و العصيان حتى رأى أية عظمة
فما هي ميزة أهل الكتاب الذين رفضوا الإيمان حتى نزول عيسى
عن بقية أهل الكفر الذين رفضوا الإيمان حتى ظهور آية الشمس
,,,,,,,,
ثم أخي و أعذرني أخي على كثرة الكلام
عند نزول نبي الله عيسى عليه السلام تكون آيتين قد ظهرتا
الدجال و عيسى ابن مريم
أي أنه قد أتى بعض آيات ربنا و لم يكونوا قد كسبوا في إيمانهم شيء
و الآية من سورة الأنعام تنفي قبول توبة من لم يكن قد آمن أو كسب في إيمانه خير عند آتيان بعض آيات الله
بسم الله الرحمن الرحيم
{هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ أَن تَأْتِيهُمُ الْمَلآئِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لاَ يَنفَعُ نَفْساً إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْراً قُلِ انتَظِرُواْ إِنَّا مُنتَظِرُونَ }الأنعام158
,,,,
نعم أخي الدجال فتنة تمحيص
لكن التمحيص لمن يكون
يكون للمؤمن و ليس للكافر أو المشرك
المشرك و الكافر يتوافق هوى قلبه مع ما اتى به عدو الله الدجال فيزداد
ضلالة إلى ضلالة
و المسلم ينجو بحسب إيمانه
فتنة الدجال أخي فتنة دنيا فتنة طعام و شراب و أمور أخرى أتت في زمن
هيئه الله لتنجو الصفوة
أما البقية ممن عشعش الكفر و النفاق في قلوبهم
فهم سيتبعونه حتى لو كان الطعام و الشراب وفير من غير يد الدجال
تصور أخي اليوم و نحن في سعة و رغد من العيش
لو ظهر الدجال
هل تعتقد أنه سيضيق على جميع البشر
لا يا أخي هو سيضيق على الصالحين من أمة أحمد فقط
و سيمد الكافرين و أهل الزيغ
بكل بزينة الدنيا و سيأتيهم بالآيات الباهرة
فهل لو حصل هذا اليوم سترى النصارى ينقلبوا عن دينهم و يتبعوا
المسلمين المحاصرين
أم أن هذا سيزيد في طغيانهم و ستقنعهم شياطينهم بأنه لو كان المسلمين على خير لما حصل لهم ما حصل
و هذا ما دلت عليه النصوص القرآنية و الأحاديث النبوية
التي ذكرت أن الإيمان سيكون بعد نزول عيسى عليه السلام
أو بعد طلوع الشمس
و لم تذكر أي إيمان عند خروج الدجال
بل ذكرت ردة شديدة في صفوف المسلمين
و حتى الرجل الذي قطعه الدجال إلى قطعتين ثم أحياه بإذن الله
قال ما زادني ذلك فيك إلا إيمان
لماذا ؟؟ لأنه يسير على هدى و معرفة بعلامات الدجال
أم الكافر و المنافق من أهل الكتاب فهيهات له هيهات
لذلك نهى رسولنا محمد عليه الصلاة و السلام أن نأتي الدجال
مخافة أن نفتن و نحن مسلمين
فكيف بالكافر و المنافق
بل أمرنا أن نتحصن منه بقراءة آيات من سورة الكف فأن هذا للكافر و المنافق و الكتابي
بارك الله فيكم جميعا
و أعاذنا و إياكم و ذرارينا من فتنة الدجال
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

  #15  
قديم 10-21-2010, 08:26 PM
زياد القنه زياد القنه غير متصل
شاعر المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,555
معدل تقييم المستوى: 13
زياد القنه will become famous soon enoughزياد القنه will become famous soon enough
افتراضي رد: متى يُغلق باب التوبة

بسم الله الرحمن الرحيم
اخي الحبيب ابو سفيان
في البدايه اسمح لي يا اخي وانت تعرف اني احبك في الله ان اعتب عليك
فها انت ترى محاربة الجميع للقنواة الاسلاميه ولكلام الله ولسنة رسوله
وعليه فقد كان حريا بك يا شيخنا ان تسد بعض هذا النقص وأن لا تبخل علينا بالدروس والعبر الى ان يقضي الله امرا كان مفعولا وعليه فانا اطالبك يا شيخنا الجليل باسمي وباسم مشرفي واعضاء هذا المنتدى ان يكون لك موض او درس على الاقل اسبوعي نكحل به اعيننا بقرائات تقربنا من الله عز وجل
فأن كان قد حيل بيننا وبين الشيخ محمد حسان لضروف يعلمها الله
فلا تدع شيئا يا اخي يحول بيننا وبينك
هذا اولا
ثانيا اسمح لي يا اخي ببعض الاستفسارات مع اقتباس لبعض حديثك بارك الله فيك وفي علمك

بسم الله الرحمن الرحيم
{هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ أَن تَأْتِيهُمُ الْمَلآئِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لاَ يَنفَعُ نَفْساً إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْراً قُلِ انتَظِرُواْ إِنَّا مُنتَظِرُونَ }الأنعام158



ثم يقول رسول الله

,,,,
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « ثَلاَثٌ إِذَا خَرَجْنَ لاَ يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِى إِيمَانِهَا خَيْرًا طُلُوعُ الشَّمْسِ مِنْ مَغْرِبِهَا وَالدَّجَّالُ وَدَابَّةُ الأَرْضِ


من تتبعنا للاية الكريمة ولحديث رسول الله نجد ان هناك حكمة معينة في عدم ترتيب الايات التي سيتوقف عندها قبول التوبة وعليه هل يحق لنا ان نرتبها نحن هذا سؤال في هذه الجزئيه
والسؤال الثاني هو اننا نعلم ان الدابة سيكون خروجها ضحا وبما ان الشروق يسبقها موعدا فهل نعتبر ان هذا دلالة على ان شروق الشمس من مغربها سيسبق خروج الدابة

ثم ان هناك شيء وأعذرني اخي الحبيب ابو سفيان برغم كل قرائاتي وخصوصا ابحاثك الا اه هناك شيء للان عجزت عن فهمه
وسؤالي هو ما المقصود بخروج الدجال بمعنى اي خروج له سيكون ايذانا بغلق باب التوبة
فنحن نعلم ان المهدي رضي الله عنه ستكون حربه دفاعا عن احقاق الحق وبسط العدل ولا يوجد اي حديث يذكر ان هناك علاقة ما بين المهدي والدجال لا من قريب ولا من بعيد الا ما يتعلق بالنداء ان الدجال قد سبقكم فيعود عندها المسلمين يطلبون الدجال
هل نستطيع القول ان هذا الوقت هو ما يعتبر خروج الدجال ام ان الخلاوج هو في الوقت الذي يظهر فيه في باب لد ويكون قتله على يد رسول الله عيسى ابن مريم عليه وعلى رسولنا افضل الصلاة وأتم التسليم
ام ان هناك ظهور للدجال سيعرفه المهدي ويعرفه المؤمنين اجمعين وفي هذه الحالة ما هو وضع اللذين سيأمنون بهدي المهدي وسيحاربون معه بعد ان قد خرج الدجال

ثم ان رسول الله قد حذر من ضمن من حذر اخوته وأصحابه الذين نعرف عنهم ايمانهم وتقربهم الى الله والى رسوله ومع كل هذا الايمان فقد حذرهم الرسول الكريم من فتنة الدجال
وعليه الا يعتقد يا اخي الحبيب ان الدجال ممكن ان يخرج بعد شروق الشمس من مغربها وتيقن المسلمين من ان الاسلام هو الطريق الصحيح للحق ومع هذا يكون هناك من يتأثر من فتنة الدجال والذي هو من الدلالة بحيث ان الرسول وكل الرسل من قبله قد حذروا اتباعهم من فتنته
الا يكون تحدي الفتنة عن استخلاص اليقين اوجب اخي الحبيب

اخي ابو سفيان
اسف على الاطاله
وبنفس الوقت شاكر لك مقدما على اجاباتك عن استفساراتي بفيض علمك
ولتعلم اني كسائر الاعضاء
احبك فيالله

__________________
من انا كي املك للكلام معنى...انا جسد من غير أرواحكم سيفنى
انا بعض حرف في لغة كلامكم أتغنى
انا نقطة بين السطور
انا كوكب حولكم يدور
انا سطر في كتاب المنتدى
وانتم كل ما وجد بين السطور
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.