منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > المنتديات العامة > نزهة الأخوان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-16-2009, 12:33 AM
بدرالزمان بدرالزمان غير متصل
أديب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
الدولة: دولة ابن من خلقه الله بيديه
المشاركات: 5,682
معدل تقييم المستوى: 15
بدرالزمان will become famous soon enough
افتراضي قصة علي بن المأمون

قصة علي بن المأمون

ومن القصص عن أهل القرون السابقة القرن العباسي أن علي بن المأمون والمأمون هذا هو الخليفة العباسي الكبير- كان خليفةً من أعلم الخلفاء، لكن علمه ممزوج.. بالاعتزال والبدعة ما كان علمه سلفياً صافياً، ولذلك اعترض عليه شيخ الإسلام ابن تيمية وقال: إن الله سيسأل المأمون عما أدخل من الفلسفة في بلاد المسلمين، وهو الذي تزعم القول بخلق القرآن، ونشر هذا المبدأ، وجعل هناك تحالفاً بدعياً مع أحمد بن أبي دؤاد وبشر ومحمد بن جهم وأمثالهم، والشاهد أن ابنه علياً كان أميراً من الأمراء، وكان إذا أصبح الصباح خرج في شرفة القصر -في بغداد دار السلام - وقصور بني العباس كانت تلمع مع إشعاع الشمس من جودتها، وسموها، وسمقها، وورد أنهم كانوا يموهونها بماء الفضة؛ فإذا رأتها الشمس لمعت لمعاناً عجيباً، وبهرجاً غريباً، فكان يشرف على الشرفة -شرفة القصر- وينظر إلى الناس في أسواق بغداد ذاهبين وآيبين من دجلة إلى داخل بغداد ، ولفت نظره رجلٌ مسكينٌ فقيرٌ، كان يعمل حمالاً يحمل أكياساً ومتاعاً للناس بأجرة، فإذا أتت صلاة الضحى توضأ من ماء دجلة ، ثم صلى أربع ركعات، ثم يعود ليعمل إلى قرب الظهر، فإذا اقترب الظهر ذهب فنام؛ فإذا سمع أذان الظهر قام فتوضأ، ثم ذهب إلى المسجد فصلى، فإذا صلى أتى فأخذ قطعةً من الخبز اشتراها من السوق وشيئاً من البقل، فأتى فغسل البقل في نهر دجلة قريباً من قصر الأمير، وأكل هذه القطعة مع هذا البقل، ثم يقوم ويصلى إلى العصر، ثم يعمل بعد العصر، ثم يأخذ شيئاً ويذهب إلى بيته.. فأخذ يلمحه طيلة الأيام؛ وما تغير في سيرته، ولا في برنامجه شيء، فلفت نظره! وقال: أهو سعيد أم شقي؟ وما هي نفسيته؟.. وأراد أن يتساءل معه؛ فأرسل بعض خدمه إليه..

وقال له: الأمير يدعوك.

قال: ما لي وللأمير.. أنا ما دخلت في حياتي على أمير من الأمراء، ولا أريد شيئاً من الدنيا، أي: ليس عندي من المشاكل، ولا من الطلبات، ولا من الأمور التي أعلمها شيء، وما تكلمت في أمير، وما أظن أنني أعرف أحداً منهم.

قال: إنه يريدك لأمر.

قال:آتيه غداً.

قال: إنه يريدك اليوم.. فأتى بهيئته، وأسماله البالية، وبثيابه.

وهذه القصة في التاريخ، ومن ضمن من ذكرها صاحب" رجال من التاريخ "، وصاحب" قصص من التاريخ " الشيخ علي الطنطاوي ، وهي موجودة؛ لكنه بسطها بأسلوب أدبي، فهو إذا كتب في هذا المجال أجاد وأفاد، فهو صاحب قلمٍ سيال، وقلمه أحسن من لسانه. فالمقصود أنهم دخلوا بهذا الفقير المسكين على الأمير؛ فأجلسه عنده، فلما رآه قال له الأمير: أأنت سعيد؟ قال: الحمد لله أنا في سعادة ما بعدها سعادة. قال: أتريد شيئاً من الدنيا؟ قال: لا والله ما أريد شيئاً. قال: فإني أعرض عليك شيئاً من هذا المال. قال: أسألك بالله عز وجل إلا تركتني وحالي. قال: فكن عندنا في قصرنا، قال: لا.. لا أريد الشقاء، أريد السعادة فيما أنا فيه. قال: ما هو عملك؟ وما هو دخلك، وأهلك؟ قال: أنا لي زوجةٌ وأخت؛ زوجة مقعدة وأخت عمياء، وليس لي من الدخل إلا ما أقوته في اليوم.. أذهب في الصباح، فأعمل إلى الظهر، ثم أتغدى بهذه الكسرة التي أجدها من العمل، بعد أن أتوضأ وأصلي الضحى، ثم أنام، ثم أصلي الظهر، وبعدها أصلي إلى العصر، ثم أعمل قليلاً لآخذ إفطاراً لزوجتي ولأختي؛ لأنهما تصومان الدهر. قال: وهل تخافُ شيئاً؟ قال: لا والله. قال: هل عليك دينٌ؟ قال: ما عرفت الدَّين. قال: أعندك مشكلةٌ ترفعها إليَّ؟ قال: ما شاكلت أحداً في حياتي. قال: ما تريد؟ قال: أن تتركني. قال: فتركه فنزل.

فلما نزل أخذ الأمير ينظر إليه متعجباً من هذا الصنيع، وفي آخر المطاف أتى هذا الأمير وكان عاقلاً حازماً، فاستدعى بعض المقربين من إخوانه وعشيرته، وقال: إنني سوف أذهب إلى مكان الله أعلم به، فإن تخلفت فأخبروا أبي أنني ذهبت إلى أرض، وأنني بخيرٍ إن شاء الله، فخلع ثيابه في غداةٍ من الأيام، وأخذ خاتماً بيده، وترك أمواله، وأوصى بكل شيءٍ من ذويه، ثم ركب. قالوا: فنزل واسط وهي بلدٌ في الشمال، فأخذ يعمل، وغير مهنته حمالاً وهذه في ترجمة علي بن المأمون الخليفة العباسي.

وكان يصلي الليل، ويصوم النهار ويقرأ القرآن، وأخذ المأمون يقلب الدنيا ظهراً لبطن عنه، فما وجده، وما ظن أنه سوف يكون حمالاً، يُمر به ولا يعرفه أبداً. فلما حضرته الوفاة ذهب إلى الذي يعمل عنده، فقال:أنا ابن المأمون الخليفة، فإذا أنا مت فخذ هذا الخاتم، وهذه الدراهم فاشترِ لي بها كفناً، فإنني قد وجدت السعادة في الحياة، وأوصل هذا الخاتم لأهلي.

فلما توفي غسل وكفن من دراهمه.. وما ترك تركةً، ولا دنياً فقد كان عابداً زاهداً مستقيماً فأتي المأمون بخاتمه بعد أن توفي؛ فبكى وذهب إلى قبره ليزوره، وقال: وجدت السعادة.

__________________
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( وَقُلِ الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَم يَكُن لَّهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُن لَّهُ وَلِيٌّ مِّنَ الذُّلَّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا )
هذه آية العز احببتها وجعلتها في التوقيع وأرجو ان يدخلني الله بحبي اياها الجنه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-17-2009, 09:30 PM
طالبة علم طالبة علم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,121
معدل تقييم المستوى: 7
طالبة علم is on a distinguished road
افتراضي رد: قصة علي بن المأمون

سبحان الله
والله دمعت عيني من هذه القصه المؤثره
السعاده ليست في مالا ولافي جاه ولافي سلطه
رحمك الله ياعلي أبن المأمون بعت دنياك بآخرتك
وماعند الله خيرآ وآبقى

__________________
يـارب إن عظمت ذنوبي كثرة ... فلقد عـلمت بأن عفوك أعظم
إن كان لايرجوك إلا محسنٌ...فابمن يلوذ ويستجير المجرم
مـالي إليك وسيلــة إلا الرضا ... وجميل عــفوك ثم أني مسلم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-18-2009, 01:10 AM
مؤمنة بالله مؤمنة بالله غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: مصر
المشاركات: 3,999
معدل تقييم المستوى: 12
مؤمنة بالله will become famous soon enough
افتراضي رد: قصة علي بن المأمون

امنت بالله
سبحان ربي العظيم
فعلا هي قصة وعظة
بارك الله فيك اخانا بدر الزمان

__________________
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انفِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُم بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ }
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-18-2009, 11:59 AM
ام البنين ام البنين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 312
معدل تقييم المستوى: 6
ام البنين is on a distinguished road
افتراضي رد: قصة علي بن المأمون

اعجبني الحمال ........................ وزهده في ما عند الامراء على رغم حاجته ........... ورحم الله علي ابن المأمون وحشره مع المساكين ممن يحبهم الله

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-18-2009, 01:07 PM
بدرالزمان بدرالزمان غير متصل
أديب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
الدولة: دولة ابن من خلقه الله بيديه
المشاركات: 5,682
معدل تقييم المستوى: 15
بدرالزمان will become famous soon enough
افتراضي رد: قصة علي بن المأمون

أخواتي في الله
طالبة علم
مؤمنة بالله
ام البنين
لقد ذكرتني ردودكن بقول لرسول الله صلى الله عليه وسلم عندما شاور اصحابه
في اسارى بدر فقالوا ما قالوا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(((((إن الله يليّن قلوب أقوام فيه حتى تكون ألين من اللبن ))))
وقد وجدت ان النساء اكثر من تأثر بالقصة وهذا من لين القلوب وهو رحمة
من الله المنان ........ أسأل الله ان ينفع بها

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:57 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.