منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الأبحاث و المشاركات المتميزة > أبحاث أبو سفيان رحمه الله

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #46  
قديم 05-04-2005, 11:42 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة و السلام على من بعث رحمة للعالمين
أخوتي الأفاضل :
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
و بعد :
سألني الأخ الفاضل ذئب الجبل جزاه الله خيرا بأن أضع قراءة للفتن القادمة
لا رجما بالغيب بل وفقا لمجمل أحاديث الغيب التي تحدث بها رسولنا محمد صلى الله عليه و سلم و بما لدينا من نبوءات موجودة في كتب أهل الكتاب و التي اجتهدت أن أفسرها و أشرحها بعيدا عن هوى النصارى و اليهود
و إن كنت أفضل أن يكون هذا السؤال بُعيد الانتهاء من شرح هذا الجزء من سفر إشعيا ,
لكن لا بأس لو تطرقنا لشيء بسيط من هذا الأمر الآن
أيها الأخوة الأفاضل
من الطبيعي أن يتمسك الإنسان بصورة و شكل المجتمع الذي يعيش فيه رافضاً و لو في قرارة نفسه أي تغير سيحدث خلخلة لهذه الصورة التي ألفتها نفسه لمجتمعه و للعالم من حوله
فالكثير من الشباب اليوم يتوقون لأحداث فاعلة على أرض الواقع تحدث تغير في ميزان القوة و ترفع الذل عن المسلمين
لكنهم مع الأسف الشديد يتمسكون بمظاهر مهترئة لحضارة زائفة
كانت هي السبب الرئيسي في إذلال المسلمين و خذلانهم
لقد ربطت هذه الحضارة المسلمين بروابط سحقت عندهم الأنفة و العزة و ربطتهم بأذناب البقر
لست بصدد توصيف حال المسلمين اليوم فالكل يعرفها و يعايشها
لكنت ما أردت التلميح إليه من خلال تلم المقدمة إلى أن طلاقا غير رجعي يجب أن يحدث بين الأمم و بين هذه الحضارة التي لم تحمل في طياتها سوى القهر و الإذلال
نعم أيها الأخوة : لأمرا ما لم تستطع الأمة الإسلامية و لا حتى جزء منها
أن يتقن صناعة هذه الحضارة ( الصناعة )
و من المثير للدهشة أن المسلمين اليوم ينتظرون انزياح الغمة بموت الملك فلان أو بظهور المهدي و كأننا قديسين معذبين ننتظر آيات الله في تمكيننا
إننا نتغافل أيها الأخوة عن واقع مرير نعيشه اليوم
واقع سيء مملوء بالنفاق
أنظروا حولكم لا تنظروا إلى أنفسكم فقد تكونوا من الأخيار لكن
مع الأسف الشديد الأمة بحاجة إلى التطهير و التصفية
لقد فسد النفوس , أفسدتها الدنيا
و نحن اليوم نعيش في فسحة من الأمن , فما ظنكم لو حاصرتنا أمم الأرض تريد استئصالنا
و الله لترون العجب العجاب
أيها الأخوة في فسحة الحال التي نعيشها اليوم تلاحظون أي انحطاط
وصل إليه علماء الأمة لا عامتها لأجل الدرهم و المنصب باعوا
آخرتهم فما قولكم لو صكتهم سياط الجلادين
الصحيح إنني أتوجس أحيانا مما أكتب
لكن هو أمرا عظيم لا بد من التنويه إليه
إنها فتن قادمة لن ينجو منها إلا من عرفها
أيها الأخوة
أقسم بالله لكم أن الله سيتجلى على الأرض بآيات عظيمة
يظهر منها لكل كافر جاحد أن الدين الذي ارتضاه هو الإسلام
و سيذل رقاب الطغاة و يحطم عظام الجبابرة
لكن متى ذاك ؟
هنا المصيبة ؟
هذا الأمر لن يكون إلا لصفوة عباده الذين سيتبقون و ينجون من فتن
أطلت كأنها وجوه البقر يصبح فيها الرجل مؤمنا و يمسي كافرا
تنكس القلوب و يصبح الحليم فيها حيرانا
السنن الواردة في الفتن ج: 1 ص: 282 جزء من حديث طويل

قال حذيفة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول يميز الله أولياءه وأصفياءه حتى يطهر الأرض من المنافقين والقتالين وأبناء القتالين ويتبع الرجل يومئذ خمسون امرأة هذه تقول يا عبدالله الله استرني يا عبدالله آوني
***
الجميع يتساءل متى تبدأ هذه الأحداث العظام ؟؟؟
مما لا شك فيه أن لكل شيء بداية و علامات تدل على اقتراب
ظهوره و الكل يحس اليوم باقتراب حدوث أمر عظيم على الأرض
حتى أصحاب الملل الأخر يحسون بهذا الشيء و يعدون العدة له
و كلا سيلاقي مصيره الذي قدره الله له
إذا أردتم التواريخ و الأرقام و هذه تعني الدقة
فخير ما وجدت في هذا الأمر الأثر التالي
و طالما هو عن صحابي فهو بحكم المرفوع و الله أعلم

الفتن إسناده حسن رقم الحديث 676
676 قال محمد بن مهاجر وحدثني بن ميمون عن صفوان بن عمرو عن أبي هريرة رضي الله عنه قال الفتنة الرابعة عمياء مظلمة تمور مور البحر لا يبقى بيت من العرب والعجم إلا ملأته ذلا وخوفا

( إنها فتنة عامة تعم الأرض كلها و لا تستثني أحد على الأرض تملئ
الأرض خوفا و ذلا تأتي ضرباتها متلاحقة و عنيفة ))

تطيف بالشام وتغشى بالعراق وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها تعرك الأمة فيها عرك الأديم
( ضرباتها على أمة محمد صلى الله عليه و سلم
تحوم حول الشام و تتلبس العراق و تحيط به
و في الجزيرة يد الفتنة و رجلها ( القوات الأمريكية و الغربية )


ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ويعرف فيها المنكر لا يستطيع أحد يقول مه مه ولا يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر

( و الله أنها لطامة و أي طامة فتنة عامة تطال البشر جميعا و هذا لم يحصل حتى اليوم , لكنها بدأت في أمة محمد صلى الله عليه و سلم
سينكر فيها المعروف : أي يصبح فاعل الخير منبوذا و ملاحقا كفاعل الشر في غير هذا الزمن و يصبح الزنديق و المنافق من خير الناس و كأنه أبو بكر في الصحابة و العياذ بالله
انقلاب في المفاهيم و ردة غريبة جاء في الأثر
قال يلج البلاء بأهل الإسلام خصوصية دون الناس وأهل الأديان حولهم آمنون يرتعون حتى يتهود قوم ويتنصر آخرون
و جاء في كتاب الفتن و الحديث ضعيف لكنه يصدقه الواقع
الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 45
61 حدثنا بقية بن الوليد عن صفوان عن شريح بن عبيد عن كعب قال ليأتين على الناس زمان يعير المؤمن بإيمانه كما يعير اليوم الفاجر بفجوره حتى يقال للرجل إنك مؤمن فقيه
و لا ينجو من هذا البلاء إلا من يقول
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين دعاء سيدنا يونس في بطن الحوت
ما دعا بها مسلم في شيء قط إلا استجاب له الله
ثم نأتي للمهم و هو مدة هذه الفتنة

__________________
يَا أَيُّهَا الَّذِين َآمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَ النَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَيَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (51) فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَآئِرَةٌ فَعَسَىاللَّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَاأَسَرُّواْ فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ (52)
  #47  
قديم 05-04-2005, 11:43 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

لهذه الفتنة مدتان
الأولى

تدوم أثنى عشر عاما تنجلي حين تنجلي وقد أنحسر الفرات عن جبل من ذهب فيقتلون عليها حتى تقتل من كل تسعة سبعة
***
المدة الأولى أثني عشر عام و التي تشمل الأعمال العسكرية الخارجية و الله أعلم أي و هذا احتمال
أثني عشر و ينتهي تسلط الأمم لتبدأ الفتنة الخاصة و التي تنتهي بقيام الخلافة الراشدة
لكن السؤال هنا متى تبدأ السنوات الاثنا عشر
حقيقتا لا يعلم هذا الأمر إلا الله لكن كل ما نعلمه أنها سنوات فتنة عظيمة لا يعلم قدرها إلا الله تنتهي بخروج الذهب في مجرى الفرات
لكن لو عدنا إلى السطر الأول من هذا الحديث لنحلله
تطيف بالشام وتغشى بالعراق وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها تعرك الأمة فيها عرك الأديم
(تطيف بالشام ) في هذه العبارة فائدتين
الأولى : أن الفتنة تلوح أول ما تلوح من الشام
الثانية : أنها تطوف و لا تتغلغل بمعنى أنها لا تُحدث في الشام ما تحدث في بقية الأرض و هذا مصداق لحديث رسول الله صلى الله عليه و سلم
حدثنا حيوة بن شريح الحضرمي ، ثنا بقية ، قال: حدثني بحير ، عن خالد يعني ابن معدان عن ابن أبي قتيلة عن ابن حوالة قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "" سيصير الأمر إلى أن تكونوا جنودا مجندة ، جند بالشام وجند باليمن وجند بالعراق "" قال ابن حوالة: خر لي يارسول الله إن أدركت ذلك ، فقال: "" عليك بالشام فإنها خيرة الله من أرضه ، يجتبى إليها خيرته من عباده ، فأما إن أبيتم فعليكم بيمنكم ، واسقوا من غدركم ( الغدر: بضم الغين وضم الدال جمع غدير ) ، فإن الله توكل لي بالشام وأهله "
3 ( صحيح )
عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إني رأيت عمود الكتاب انتزع من تحت وسادتي ، فنظرت فإذا هو نور ساطع عمد به إلى الشام ، ألا إن الإيمان إذا وقعت الفتن بالشام
أما بخصوص فتن الشام فقد ورد أثرين
الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 236
665 وحدثنا بقية وأبو المغيرة عن صفوان بن عمرو عن يخلو السكسكي عن سليمان بن حاطب الحميري قال ليكونن بالشام فتنة يردد فيها كما يردد الماء في السقاء تكشف عنكم وأنتم نادمون عن جوع شديد فيكون ريح الخبز فيها أطيب من ريح المسك

الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 238
675 حدثنا عثمان بن كثير عن محمد بن مهاجر قال حدثني أبو بشر عبد الله بن عبد الرحمن عن أبي المضاء الكلاعي عن سليمان بن حاطب الحميري قال حدثني رجل منذ أربعين سنة سمع كعبا يقول إذا ثارت فتنة فلسطين فردد في الشام تردد الماء في القربة ثم تنجلي حين تنجلي وأنتم قليل نادمون
فالفتنة طافت بالشام منذ زمن ألا و هي فتنة اليهود في فلسطين
ثم غشت العراق و ستضرب فيما بعد الجزيرة
إذا الحساب بخصوص السنوات السابق يكون من أحد توقيتين لاستحالة التوقيت الثالث
الأول أن تكون بداية السنوات من بداية غزو العراق أي أنها تنتهي و الله أعلم عام 2015 ميلادي
و الاحتمال الثاني من بداية الفتنة في الجزيرة و أنا و الله أعلم أرجح الأول
صحيح مسلم ج: 4 ص: 2231
157 حدثنا عبد الله بن عمر بن محمد بن أبان بن صالح ومحمد بن يزيد الرفاعي واللفظ لابن أبان قالا حدثنا بن فضيل عن أبي إسماعيل عن أبي حازم عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم والذي نفسي بيده لا تذهب الدنيا حتى يمر الرجل على القبر فيتمرغ عليه ويقول يا ليتني كنت مكان صاحب هذا القبر وليس به الدين إلا البلاء
***
هذا البلاء سيصيب المؤمن في دينه و قد نوه لذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ليس به الدين
أي أنه يخشى على دينه فيتمنى أكبر مصائب الدنيا ( الموت ) ليسلم له دينه و هذا لا يكون إلا في زمن فتنة لا نظير لها و لم يكون في أمة محمد صلى الله عليه و سلم حتى اليوم
فهذه العلامة خاصة بعصرنا و زمننا زمن الحضارة و التكنلوجيا حيث المسلم محاصر لا يستطيع الفرار بدينه
أين يذهب ؟ و إلى أين يفر ؟
أرض الله الواسعة ضاقت عليه
اللهم فرج على المسلمين كربتهم يا قوي
المستدرك على الصحيحين ج: 4 ص: 541
8518 حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان ثنا عبد الله بن وهب حدثني أبو شريح عبد الرحمن بن شريح عن أبي الأسود عن أبي فروة مولى أبي جهل عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ثم نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليخرجن منه أفواجا كما دخلوا فيه أفواجا هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه

  #48  
قديم 05-04-2005, 11:44 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

و الآن لنرى صورة هذه الفتنة في كتب أهل الكتاب

رؤيا عزرا
علامات زمن النهاية كما يرويها الملك لعزرا
فها إن أياما ستأتي سيستولي فيها على الأرض رعب عظيم ,
درب الحقيقة سيُخفى و البلد سيجرد من الإيمان
( البلد هنا هو بيت المقدس و هو يتكلم عنه في زمن كان بيت المقدس في يد البابليين و عزرا كان مع المسبيين )

و الظلم سيتضاعف أكثر مما تراه الآن ,, و أكثر مما سمعت أنه كان في الماضي
( أي أن الظلم في بيت المقدس سيتضاعف آخر الزمان أضعاف ما حصل أيام نبوخذنصر و أكثر من أي زمن سبقه )

و البلد الذي تراه مسيطرا الآن سيصبح صحراء بلا دروب ,, و ستُرى مهجورة
( البلد المسيطر في ذلك الوقت هو بابل العراق )
و لكن إذا أعطاك العلي أن تعيش , فستراه بعد الزمن الثالث و قد سُلم للعماء
( و هذا العماء سيكون في الزمن الثالث من وقت النبوءة
و الزمن هنا غالبا ما يعني عقد أو عام و قد يكون المقصود بذلك الأسباب التي أدت إلى خسف بابل في ذلك الزمن ثم سيطرة الفرس على العراق أو قد يكون المقصود بذلك الزمن الثالث
بعد الدمار الذي سيحصل في العراق و الله أعلم )
ثم تستأنف النبوءة حديثها عن علامات النهاية
ستشع الشمس فجأة في الليل
و القمر خلال النهار
( نار عظيمة ستشع ليلا و بشك مفاجأ و قد يكون المقصود بذالك أنفجار شديد و مخيف )
(نتائج هذا الإنفجار )
الدم سيرشح من الخشب
و الحجر سيُسمع صوته
و الشعوب ستضطرب
و النجوم سوف تُغّير
عندها سيسود الذي لا ينتظر سكان الأرض
( موت و دمار في كل مكان و سيادة الظلم و القهر على الأرض في زمن يأمل فيه الناس بظهور المخلص )
و الطيور سوف تهاجر
و بحر سدوم سيلفظ الأسماك
( السطر السابق عجيب فكما هو معلوم فالبحر الميت لا سمك فيه
فما هي الأسماك التي سيقذفها
أهي صواريخ و أمور نجهلها مخبوءة في مياه هذا البحر الله أعلم )
, وسيسمع صوته في الليل و هو الذي تجهله الجماهير
, و عندها سيسمعه الجميع ,

و ستنفتح فوهات في مواضع كثيرة و النار ستنبثق بكثرة
( اليهود يجرون في هذا البحر تجارب نووية و قد كان أخرها
منذ سنة أو يزيد حيث وصلت موجت الإهتزاز إلى الدول المجاورة )
الحيوانات البرية ستترك بلادها
و ستلد النساء مسوخاً
المياه العذبة ستصبح مالحة ,
( علامات تدل على حرب غير تقليدية )
و الأصدقاء سيتقاتلون فيما بينهم
و المنطق سيختفي
( قد يكون المقصود أوربا و إسرائيل أو أمريكا و أوربا الله أعلم )
و الذكاء سيهرب إلى مسكنه , و سيفتش عنه كثيرون و لن يجدوه
( الذكاء هو الإيمان و مسكنه مدينة رسول الله صلى الله عليه و سلم)

و الظلم و الشبق سيتضاعفان على الأرض , و سيسأل بلد مجاوره , هل أتى العدل الذي يطبق الإنصاف إليكم ؟ ,, و سيجيب الجوار الجوار : لا !

63 حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبى وائل عن عزرة بن قيس قال قام رجل إلى خالد بن الوليد رضى الله عنه بالشام وهو يخطب فقال إن الفتن قد ظهرت فقال خالد أما وابن الخطاب حي فلا إنما ذاك إذا كان الناس بذي بلاء وذي بلاء وجعل الرجل يتذكر الأرض ليس بها مثل الذى يفر إليها منه فلا يجده فعند ذلك تظهر الفتن



و في ذلك الزمن سيأمل البشر لكنهم لن يحصلوا على شيء
و سيعملون و لن يصلوا
***
في كتاب أخنوخ ( إدريس عليه السلام ) نبوءات يتحدث فيها
عن مصطفى الحق و عن سيادته و سيادة أتباعه آخر الزمن
و إذا كانت النبوءات واضحة في بعض الأجزاء بحيث أنها تشير صراحة إلى رسولنا محمد صلى الله عليه و سلم
لكنها أحيانا يعتريها الارتباك فتخلط بين مصطفى الحق و أحد أحفاده و الظاهر أن الخلط قد جاء من تشابه الاسم و النسب لكن الأيدي التي لا تخاف الله أخفت الاسم
و لا نعلم إن كان هذا الأمر حصل حديثا فالنبوءة هذه من القمرانيات و ما وصلنا منها هو الشيء المصرح به

بعد رؤيا هذا الزمان , في الموقع نفسه الذي كانت قد جرت لي رؤى السر كلها
لأنني كنت قد رفعت بواسطة إعصار و حملت باتجاه الغرب . رأيت بعيني كافة أسرار السماء المستقبلية , جبل من الحديد و جبل من النحاس و جبل من الفضة و جبل من الذهب و جبل من معدن صهور و جبل من الرصاص ,
( لاحظوا أن إدريس قد أخذ نحو الغرب و الجبال التي رآها هي عماد التكنلوجيا الحديثة و قد يكون المقصود بها أسلحة و ليست جبال كما في الرؤيا و المعدن الصهور هو القصدير كما سيظهر معنا في بقية النبوءة
و هذا المعدن بالذات لين و هش و لم يستخدم في الصناعة العسكرية القديمة لكنه و في عصرنا الحاضر يعتبر هذا المعدن عماد التكنلوجيا الحديثة فلا تخلو دارة إلكترونية صغيرة كانت أو كبيرة منه , حيث يتم وصل القطع الإلكترونية بواسطة هذا المعدن
فكل من شاهد قطعة إلكترونية سواء قطعة راديو أو تلفاز أو قطع كمبيوتر سيلاحظ من الخلف نقط بيضاء تنتشر في كل نواحي الدارة الإلكترونية )
فسألت الملاك الذي كان يرافقني ما هذه الجبال التي رأيتها بشكل غامض ؟
فأجابني : ما رأيته كله سيخدم سلطة مسيحه , لكي يقود و يمارس السلطة على الأرض
( رؤية أدريس لهذه الجبال لم تكن واضحة و مفهومة فقد يكون رأى كما قلت أسلحة و ليس جبال
أما بالنسبة لإجابة الملك على إدريس فهي إجابة قد حرفت أو قد حذف منها كلمة
لأن القمرانيين يهود عاصروا نزول عيسى عليه السلام
و لم يؤمنوا به بل تمسكوا بيهوديتهم
و هذا يعني أن النص قد يكون قد حرف حديثا
و أظن أن النص الأصلي قد حذف منه بعض الكلمات التي تجعل معناه استهزاء بمن سيستخدم هذا الأسلحة لخدمة المسيح
صحيح أن كلمة مسيح قد تعني الرجل الصالح لكن واقع الحال
يؤكد المعنى الأول )


و أضاف ملاك السلام , " أنتظر قليلاً " و سيكشف لك السر الذي يحيط برب الأرواح كله
أما الجبال التي رأتها عيناك , ( جبل ............................
فستصبح كلها أمام المصطفى مثل الشمع أمام النار
, و كما الماء النازل من قممها ستصبح سائلة أمام خطواته

( هذا يثبت الكلام الذي ذكرته في الأعلى
فهذه الأسلحة ستكون في الصف المعادي للمصطفى
و بالتالي فهي ضد الله و ضد مسيحه
لكن الله سيجعلها كالماء أو كالشمع لا قيمة لقوتها و لا لعزيمتها
إذا هذا المصطفى سيعطيه الله في الوقت المناسب بعد أن
يكون المجتمع المسلم قد تهيأ ليكون مجتمع خلافة راشدة
سيعطيه الله السر الذي يجعل هذه الأسلحة من غير فائدة و الله أعلم)

, و في ذلك الزمان لن يُنقذ أحد مقابل ذهب و لا فضة و لن يمكن الإفلات
الحديد لن ينفع من أجل الحرب و لا من أجل التدرع به
( الأسلحة الثقيلة )
و البرونز سيصبح بلا فائدة
( جميع الأسلحة المصنوعة من المخلوطات المعدنية كأجسام الطائرات و غيرها
, و القصدير لن يكون ذا نفع و لا ذا قيمة
( جميع وسائل الاتصال الحديث و كل ما هو إلكتروني )
, و الرصاص لن يبحث عنه أحد
(يستخدم الرصاص اليوم و بكثرة من أجل بناء المفاعلات النووية و من أجل رؤوس المقذوفات)
ذلك كله سيُنكر و سيختفي من على وجه الأرض , عندما سيظهر المصطفى بحضور رب الأرواح
( سيصبح استخدام هذه المعادن أمر غير شرعي و غير شريف
لأن الأرض قاطبة سترفض هذه الحضارة الكاذبة التي أهلكت الأمم
كذلك ستزول هذه الأسلحة و تختفي بالطريقة التي يعلمها الله و لا نعلمها نحن
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عندما تصبح جماعة الأبرار منظورة و يُدان الخاطئون لخطيئتهم و يُبعدون عن وجه الأرض
( هذا سيكون إن شاء الله كما أسلفت عندما يتبلور ظهور المجتمع الإسلامي الذي يستحق أن يعاصر خليفة يعمل على منهاج النبوءة و هذا سيكون بعد أن تتطهر الأمة من المنافقين و المرتدين سواء بالحروب و الفتن القادمة في السنوات الاثنا عشر أو بفتنة الذهب
على نهر الفرات حيث سيتقاتل عليه كلاب الدنيا و عشاقها
عندما يظهر العدل على وجه الأبرار
الذين يتعلق عملهم المختار برب الأرواح , عندما يظهر النور للأبرار و للمختارين الساكنين الأرض
فأين سيكون مسكن الخُطاة و أين سيكون مقر الذين انكروا رب الأرواح , كان أفضل لهم لو لم يولدوا
عندما تُكشف أسرار الأبرار و يدان الخطاة و يقُصى الكفار بعيدا عن وجه الأبرار و المختارين
عندها لن يظل الأقوياء و المتنفذين هم مالكو الأرض و لن يعود بإمكانهم رؤية وجه القديسين
لأن رب الأرواح يكون قد أظهر نور وجه القديسين و الأبرار و المختارين
و الملوك و الأقوياء سيهلكون في ذلك الحين و سُيسلمون ليد الأبرار و المختارين و منذ ذلك لن يعود لهم
شفعاء عند رب الأرواح , و لن تكون رحمة لهم كلام رب الأرواح
إذ أن أمر حياتهم يكون قد انتهى
****
و حين يري إدريس رجل فيسأل الملك عما يكون هذا الرجل
إنه ابن الإنسان الذي إليه ينتمي الحق و قد أقام العدل معه
و هو الذي سيكشف كنز الأسرار كله لأنه هو الذي أختاره رب الأرواح و الذي أنتصر نصيبه
أمام رب الأرواح وفق الحق و للأبد
أبن الإنسان هذا الذي رأيته سيرفع الملوك و الجبابرة من مضاجعهم و الأقوياء من مقاعدهم
سيفصم روابط الأقوياء و يسحق أسنان الخطاة . سيطرد الملوك من عروشهم و من ممالكهم
لأنهم لا يسبحونه و لا يمجدونه و لا يعترفون من أين جاءهم الملك
سيخفض وجوه الأقوياء و يملئها بالخجل و سيكون مسكنهم الظلمات و مضاجعهم الديدان
بلا أمل أن يقوموا منها لأنهم لا يسبحون أسم رب الأرواح
أنهم هم الذين يحكمون نجوم السماء و يرفعون يدهم ضد العلي في حين يمشون على اليابسة و يسكنونها ,
أعمالهم كلها تبدي العنف و قوتهم في ثرواتهم و إيمانهم في الآلهة التي صنعوها بأيديهم
إنهم ينكرون اسم رب الأرواح و يضطهدون رعيته و المؤمنين المخلصين لاسم رب الأرواح
***

يتبع إن شاء الله بقية الرد لاحقا

  #49  
قديم 05-05-2005, 01:56 AM
المبشر بالمهدي المبشر بالمهدي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 688
معدل تقييم المستوى: 15
المبشر بالمهدي is on a distinguished road
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

السلام عليك و رحمة الله و بركاته

يا أخي بالله ابوسفيان زدنا بالله عليك زادك الله من كل خير و جعلنا الله من جند المهدي و إياك

بارك الله فيك و عافاك و أكثر الله من أمثالك و من خيرك وجعله الله عاما بالنفع على جميع المسلمين

فو الله الذي لا إله إلا هو قد شدني هذا الموضوع

بل و صرت مشدوهاً به

  #50  
قديم 05-06-2005, 06:57 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

حياك الله أخي المبشر بالمهدي
و بارك الله فيك
أن شاء الله أخي سأضع بقية الرد الليلة

  #51  
قديم 05-06-2005, 11:44 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

بسم الله الرحمن الرحيم


التعديل الأخير تم بواسطة abo sfyan ; 05-06-2005 الساعة 11:48 PM
  #52  
قديم 05-06-2005, 11:49 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

بسم الله الرحمن الرحيم
أيها الأخوة الأفاضل
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
تابعنا في الجزء الأول بعض الإشارات الدالة على مدة الفتنة و بعض الإشارات الدالة على مدى فدحتها
و نتابع إن شاء الله بقية الرد الآن علنا نتلمس من خلاله بعض الإشارات الغامضة
رأينا كيف أشار الأثر الذي يرويه أبو هريرة رضي الله عنه إلى بعض أركان الفتنة التي ستلم بالعالم الإسلامي العربي

الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 238 رقم 676
قال محمد بن مهاجر وحدثني بن ميمون عن صفوان بن عمرو عن أبي هريرة رضي الله عنه قال الفتنة الرابعة عمياء مظلمة تمور مور البحر لا يبقى بيت من العرب والعجم إلا ملأته ذلا وخوفا تطيف بالشام وتعشى بالعراق وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها تعرك الأمة فيها عرك الأديم ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ويعرف فيها المنكر لا يستطيع أحد يقول مه مه ولا يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية
يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر تدوم أثنى عشر عاما تنجلي حين تنجلي وقد أحسرت الفرات عن جبل من ذهب فيقتلون عليها حتى يقتل من كل تسعة سبعة

****
و لو سارت الأمور وفق الترتيب الذي يذكره النص السابق فإن القادم سيكون في الجزيرة , فتنة عمياء فيها هلاك الملوك و هلاك أعداد لا يعلم تعدادها إلا الله
كما تلاحظون من النص السابق و النص التالي أن الفرات سيحسر بفعل فاعل و الله أعلم ( و قد أحسرت الفرات ) و سواء كان هذا الحسر من عمل البشر أو بسبب أمر طبيعي يُحدثه الله على الأرض فإن حسر الفرات و تقاتل الناس عليه أمر لا بد منه كما جاء في الأحاديث الصحيحة
و كما تعلمون فإن الفرات يأتي من تركية مارا بالجزيرة السورية ثم إلى أرض العراق
لكن مكان الجزء المحسور من مجر الفرات غير معلوم تحديدا لكن هناك إشارت تدل على أن الكنز سيكون أقرب إلى ما يسمى بالجزيرة السورية و هي المنطقة المجاورة للأرض العراقية
على كلا هذا التقسيم لم يكن فيما مضى لكن الذي يدفعني لذلك نصوص سنتعرض لها لاحقا

الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 336 رقم 971
إسناده قوي
حدثنا عبد الله بن مروان عن أرطاة عن تبيع عن كعب قال تكون ناحية الفرات في ناحية الشام أو بعدها بقليل مجتمع عظيم فيقتتلون على الأموال فيقتل من كل تسعة سبعة وذاك بعد الهدة والواهية في شهر رمضان وبعد افتراق ثلاث رايات يطلب كل واحد منهم الملك لنفسه فيهم رجل اسمه عبد الله
***
النص السابق يبين لنا شيئان
الأول كما أسلفت و هو تحديد مكان انحسار الفرات
و قد يعضد هذا الشيء النص الضعيف التالي
(الفتنة الرابعة بدئها من الرقة )
الأمر الأخر : هو موافقة النص السابق قوي الإسناد للنص الذي يرويه أبو هريرة
و ذلك في تقسيم الفتنة الرابعة إلى مرحلتين
المرحلة الأولى ما قبل كنز الفرات
المرحلة الثانية ما بعد كنز الفرات
حيث بين الحديث السابق أن مجمع عظيم على المال سيكون ناحية الفرات أي بعد انحسار الفرات
ثم ينوه الحديث السابق إلى أن هذا المجمع سيكون بعد فتن تسبقه و أحداث جسام
ما هي هذه الأحداث ؟؟
إنها هدة و واهية في رمضان
و افتراق ثلاث رايات كلا منها يطلب الملك لنفسه فيهم رجل اسمه عبد الله
و النص التالي ضعيف لكنه يبين و يضيف لنا أشياء هامة
الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 206 رقم 560 ضعيف
حدثنا الوليد بن مسلم عن عبد الجبار بن رشد الأزدي عن أبيه عن ربيعة القصير عن تبيع عن كعب قال يكون بعد فتنة الشامية الشرقية هلاك الملوك وذل العرب حتى يخرج أهل المغرب

أن هذه الفتنة ستنتهي بهلاك الملوك
و طالما أنه بدأ بالغربية ( الشامية ) فالشرقية هنا هي فتنة العراق و الجزيرة و التي ستنتهي بهلاك ملكهم هذه الفتنة سيكون فيها العرب أذل من شاة
انتهاء الفتنة بخروج أهل المغرب و لا أظنهم إلا ما يدعون اليوم بالغرب الصليبي
مضافا لهم يهود الدونمة و الخزر في فلسطين و الله أعلم و قد يكون المقصود بهذا غير ذلك
طبعا لم أرد أن أتعمق بالتفاصيل و إيراد الأحاديث الصحيحة الدالة على هلاك العرب و تفانيهم على الدنيا لأني قد بسط هذا الأمر في كتاب البداية
****
الآن ننتقل إلى كتب أهل الكتاب

شرح حبقوق و هي مخطوطات قمرانية تعود إلى خمسين عام قبل ولادة المسيح عليه السلام حيث قام أعضاء المجمع القمراني بإضافة شروحهم على كتاب حبقوق
تفسير جماعة قمران مسبوق بكلمة ( تفسير ذلك )
تعليقي على النص سيكون إن شاء الله ضمن أقواس
***
أنظروا الخونة و أبصروا و ستدهشون متعجبين لأنه سيتم عملا في أيامكم , لن تصدقوا عندما يُروى لكم
تفسير ذلك , يتعلق بالذين غدروا بالإنسان كذبا , ذلك أنهم لم يؤمنوا بكلام معلم الحق الذي كان هذا الأخير قد تلقاه من فم الله و هو يتعلق بالذين خانوا الميثاق الجديد
***
( معلم الحق هو بالنسبة للقمرانيين شخص منتظر سيفسر كلام إخوانه الأنبياء و سيأتي بميثاق جديد ( شريعة جديدة ) و هو يكثر ذكره في كتب و مخطوطات القمرانين و هم يشيرون دون ريب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم و لا يغركم بعض الكلمات في هذا النص و التي لا تعدوا أن تكون تلاعبات من اليهود الجدد الذين أشرفوا على ترجمة هذه المخطوطات )
***
ذلك أنهم لم يؤمنوا بميثاق الله و نجسوا اسمه القدوس
كذلك
فإن تفسير هذه العبارة يتعلق بالذين سيغدرون في نهاية الأيام
إنهم الأعداء الشديدون للميثاق الذين لا يؤمنون عندما يسمعون بالأشياء كلها التي تحصل للذرية الأخيرة من فم الكاهن الذي أقامه الله في بيت يهوذا لكي يفسر كافة عبارات عبيده الأنبياء الذين بواسطتهم روى الله كافة الأشياء التي ستحصل لشعبه و للأمم
***
( لاحظوا أيها الأخوة التفسير يتعلق بخونة آخر الزمان و الذين هم من أشد الأعداء قوة ( النصارى و اليهود اليوم )
هؤلاء الذين لم يستمعوا للكلام الخارج من فم الكاهن الجديد صاحب الميثاق الجديد ( محمد صلى الله عليه و سلم ) و حاشاه أن يكون مجرد كاهن
هؤلاء المجرمين لم يتمعنوا بقول و لم يؤمنوا بما ورد على لسان رسولنا محمد صلى الله عليه و سلم بهلاكهم آخر الأيام و أن الأرض كل الأرض ستكون للأبرار
هؤلاء الأبرار الذين سيكونون من شعبه ( أمته )
***

فها أنذا أحرض الكلدانيين الأمة القاسية و العنيفة
تفسير ذلك يتعلق بالكيتيم السريعين و المندفعين للقتال لإهلاك الكثير من الناس و الأرض ستسقط تحت سيطرة الكيتيم و الكافرون سيرون ذلك , لكنهم لن يؤمنوا بتعاليم الله ......
***
( نص مفقود و لا نعلم إن كان الفقد حقيقتا من المخطوط أو بفعل فاعل في هذا العصر )
***
( و لكي تربطوا أخوتي الأمور بعضها ببعض سأضع لكم
نص كتاب حبقوق أولا بأول كما ورد في النسخة الكاثوليكية
الوحي الذي رآه حبقوق النبي الأصحاح الأول
2 حتى متى يا رب ادعو وانت لا تسمع اصرخ اليك من الظلم وانت لا تخلّص.
3 لم تريني اثما وتبصر جورا. وقدامي اغتصاب وظلم ويحدث خصام وترفع المخاصمة نفسها.
4 لذلك جمدت الشريعة ولا يخرج الحكم بتّة لان الشرير يحيط بالصدّيق فلذلك يخرج الحكم معوّجا
5 انظروا بين الامم وابصروا وتحيّروا حيرة. لاني عامل عملا في ايامكم لا تصدقون به ان أخبر به.
6 فهانذا مقيم الكلدانيين الامّة المرّة القاحمة السالكة في رحاب الارض لتملك مساكن ليست لها.
7 هي هائلة ومخوفة. من قبل نفسها يخرج حكمها وجلالها.
8 وخيلها اسرع من النمور وأحدّ من ذئاب المساء وفرسانها ينتشرون وفرسانها يأتون من بعيد ويطيرون كالنسر المسرع الى الأكل.
9 ياتون كلهم للظلم. منظر وجوههم الى قدام ويجمعون سبيا كالرمل.
10 وهي تسخر من الملوك والرؤساء ضحكة لها. وتضحك على كل حصن وتكوّم التراب وتاخذه.
11 ثم تتعدّى روحها فتعبر وتأثم. هذه قوتها الهها
12 ألست انت منذ الازل يا رب الهي قدوسي. لا نموت. يا رب للحكم جعلتها ويا صخر للتأديب اسستها.
13 عيناك اطهر من ان تنظرا الشر ولا تستطيع النظر الى الجور فلم تنظر الى الناهبين وتصمت حين يبلع الشرير من هو ابرّ منه.
14 وتجعل الناس كسمك البحر كدبابات لا سلطان لها.
15 تطلع الكل بشصّها وتصطادهم بشبكتها وتجمعهم في مصيدتها فلذلك تفرح وتبتهج.
16 لذلك تذبح لشبكتها وتبخّر لمصيدتها لانه بهما سمن نصيبها وطعامها مسمّن.
17 أفلأجل هذا تفرغ شبكتها ولا تعفو عن قتل الامم دائما
***

  #53  
قديم 05-06-2005, 11:50 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

( إذاً لسنا لوحدنا من عانه من تحريف المسميات في كتب اليهود فها هم يهود و قبل ميلاد المسيح يعترفون بأن هذه المسميات ليست حقيقية و أن المقصود بها أناس غير أصحابها
فالنص في كتاب حبقوق يقول أن الكلدانين آخر الزمان هم من سيستولون على الأرض و يسحقون الأمم و الأبرار
لكن شرح القمرانين يقول أن هذا الأمر يتعلق بالكيتيم ( الرومان أبنا عيسو شقيق يعقوب أو من نسميهم نحن المسلمين ببني الأصفر )
***

التي تطوف رحاب الأرض لكي تستولي على مساكن ليست لها
تفسير ذلك يتعلق بالكيتيم الذين من كافة الجهات يتقدمون ليضربوا و ينهبوا المدن و الأرض ذلك أنه هكذا قال الرب لكي تستولي على مساكن ليست لها
إنها مرعبة و مخيفة و منها إنما يأتي حقها و كبرها
تفسير ذلك يتعلق بالكيتيم الذين تمتد خشيتهم و خوفهم على جميع الأمم و أنهم يعقدون دسائسهم الشريرة كلها عن تفكير و تدبير
و إنما بدهاء و خبث يتعاملون مع الشعوب كلها
و خيلها أسرع من النمور و أخف من الذئاب في المساء
إنها تثب و فرسانها يأتون من بعيد إنهم يطيرون كالنسر المنقض للافتراس ,إنما جميعهم يأتون للعنف و سحنة وجههم
مثل ريح الشرق
تفسير ذلك يتعلق بالكيتيم الذين يجولون الأرض بجيادهم و حيواناتهم و من بعيد يأتون من جزر البحر لكي يبتلعوا كافة الأمم
مثل النسر , فلا يكتفون
***
( لاحظتم طبعا أن هناك خلاف حتى بين نص حبقوق الذي بين يدينا اليوم و بين النص الذي كان بأيدي أهل قمران
و الأمر الأخر الذي أود التنبيه إليه هو عجز القمرانيين
عن تأويل نص ( أنهم يطيرون كالنسور ) و التي نحن اليوم نراها حقيقتا لا مجازا )
***
و إنهم لفي هيجان و احتدام و في حنق الغضب و المناخير المهتاجة
إنما يعاملون كافة الأمم ذلك أنه هذا ما قاله الرب
سحنة وجوههم مثل ريح الشرق
فيجمعون الأسرى كالرمل
تفسير ذلك يتعلق بالكيتيم الذين , و هي من الملوك , إنما تهزأ
و الأمراء هم أضحوكتها
تفسير ذلك أنهم سفهاء اتجاه الكبار و يحتقرون الوجهاء و هم من الملوك و الزعماء إنما يهزؤون
***
( أظن المعنى واضح )

و يسخرون من جمع غفير و هي فإنها تضحك من كل حصن و تجمع الأرض و تستولي عليه
تفسير ذلك يتعلق
بقادة الكيتيم الذين يحتقرون حصون الشعوب و يضحكون عليها بسفاهة و هم من جماعة كثيرة يحيطون بها للاستيلاء عليها
و بتأثير الخوف و الرعب كانت تسقط في أيديهم فيدمرونها بسبب فساد سكانها
***
( لاحظوا دقة المعنى هنا
تسقط الحصون بأيدي الكيتيم لسببين
الأول استخدامهم للدعاية و الحرب النفسية التي تظهرهم بمظهر الذي لا يمكن أن يقهر و هذا من عمل أجهزة الأعلام
السبب الثاني هو فساد الشعوب و الدول التي يغزوها هؤلاء الناس
و عن هذا حدث ولا حرج )
***
حينئذ تغيرت الريح و عبرت و هذا الأخير قد جعل من قوته إلهه
تفسير ذلك يتعلق بقادة الكيتيم الذين عبر قرار بيتهم المذنب يختفون الواحد أمام الأخر
***
( لا أعرف أهي صدفة أم هي كلمة في مكانها قيلت عن وعي و إدراك
(عبر قرار بيتهم المذنب)هل يقصدون بذلك البيت الأسود الأمريكي )
***

إن قادتهم يأتون هذا بعد ذاك
ليجتاحوا الأرض و هذا الأخير جعل من قوته إلهه
و قد عاملت الناس مثل أسماك البحر مثل جنس مختلج لتسيطر عليه
إنه ينال الجميع بخطافه و يسحبه بمصيدته و يجمعه في شبكته
فلهذا فإنه يضحي لشبكته و لهذا فإنه يفرح و يبتهج و يحرق البخور على شرف شبكته
***
( هل ستشهد أمريكا سلسلة تبدل سريعة من الرؤساء
بسبب تغير و تردي أحوال جيشهم
في البلاد التي غزوها
حتى يأتي رئيسهم الأخير و الذي سيكون غاية بالكفر و عدم الاكتراث بقوة الأجرين فيندفع بشعبه إلى الموت المحتم
الله أعلم )
لأنه بها سمنت حصته و دسم طعامه
تفسير ذلك
الكيتيم سيجمعون ثرواتهم من حصيلة نهبهم كلها مثل سمك البحر
و أما فيما يتعلق بما قاله , لهذا فإنه يضحي لمصيدته و يحرق البخور على شرف شبكته
***
( قوته العسكرية و شبكت تجسسه أو المقصود بذلك اليهود )
***

فإن تفسير ذلك أنهم سيضحون لبيارقهم و إن أسلحتهم الحربية هي موضوع ديانتهم لأن بها تسمن حصته و يدسم طعامه و تفسير ذلك أنهم يوزعون نيرهم و سخرتهم غذائهم على جميع الأمم
سنة بسنة مجتاحين بلدان كثيرة و لهذا فإنه لا ينفك يستل سيفه ليقتل الأمم بلا رحمة
و تفسير ذلك يتعلق بالكيتيم الذين يهلكون الكثير من البشر بالسيف
من الشبان و البالغين و العجزة و النساء و الأطفال و ليست لهم شفقة حتى بثمرة الأحشاء المواليد الجدد
أريد أن أقف بمحرسي و آخذ مكاني في حصني و سأراقب لكي أرى ما سيقول لي و بما سيجيب على معاتبتي فأجابني الله و قال
ضع الرؤيا كتابة و أجعلها واضحة على الألواح حتى يقرأها بيسر من سيقرأها
و تفسير ذلك , ويقول الله لحبقوق أن يكتب الأشياء التي ستحصل
للذرية الأخيرة لكن إنقضاء الزمان لم يعلمه له
و أما فيما يتعلق فيما قاله حتى يقرأ بيسر الذي سيقرأها
فتفسير ذلك يتعلق بمعلم الحق الذي جعله الله يعرف كافة أسرار كلام خدامه الأنبياء
ذلك أنه ثمة أيضا رؤيا تتعلق بالزمان المحدد و هي تخبر عن المنتهى و لا تخطأ و تفسير ذلك هو
إن الزمان النهائي سيكون طويل الأجل و إنه سيتجاوز كل ما قاله الأنبياء لأن أسرار الله مدهشة إذا أبطأت فأنتظرها
فإنها ستأتي حتما و لن تتأخر
و تفسير ذلك يتعلق برجال الحقيقة أولئك الذين يطبقون الشريعة و لأن أيدهم لا تهمل خدمة الحقيقة حين يكون الزمان النهائي قد تراجع بالنسبة لهم
ذلك أن جميع أزمنة الله تأتي في حينها وفق لما قد عينه بخصوصها في اسرار حكمته
***
قبل أن أختم
أقول لكم أن هناك جزء أخير من كتاب حبقوق وصل الشرح إليه و توقف و كأن هذا الجزء غير موجود
بالرغم أنه أهم شيء يخص أهل قمران الذين كانوا ينتظرون معلم الحق سأورد النص لكم
و لكم أن تتخيلوا الشرح الذي يمكن أن يضيقه علماء قمران على مثل هذا النص
صلاة لحبقوق النبي
2 يا رب قد سمعت خبرك فجزعت. يا رب عملك في وسط السنين أحيه. في وسط السنين عرّف. في الغضب اذكر الرحمة
3 الله جاء من تيمان والقدوس من جبل فاران.. جلاله غطى السموات والارض امتلأت من تسبيحه.
4 وكان لمعان كالنور. له من يده شعاع وهناك استتار قدرته.
5 قدامه ذهب الوبأ وعند رجليه خرجت الحمّى.
6 وقف وقاس الارض. نظر فرجف الامم ودكّت الجبال الدهرية وخسفت اكام القدم. مسالك الازل له.
7 رأيت خيام كوشان تحت بلية. رجفت شقق ارض مديان.
8 هل على الانهار حمي يا رب هل على الانهار غضبك او على البحر سخطك حتى انك ركبت خيلك مركباتك مركبات الخلاص.
9 عرّيت قوسك تعرية. سباعيّات سهام كلمتك.. شققت الارض انهارا.
10 ابصرتك ففزعت الجبال. سيل المياه طما. اعطت اللجّة صوتها. رفعت يديها الى العلاء.
11 الشمس والقمر وقفا في بروجهما لنور سهامك الطائرة للمعان برق مجدك.
12 بغضب خطرت في الارض. بسخط دست الامم.
***

  #54  
قديم 05-09-2005, 10:33 PM
deeb aljabal deeb aljabal غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 326
معدل تقييم المستوى: 16
deeb aljabal will become famous soon enough
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

حياك الله اخي ابوسفيان

موضوع شيق ....حفظك الله ...وبارك فيك

اخي دائما لديك المزيد ....و الذي تتحفنا فيه كل مرة

بانتظارك أيه الشيخ الجليل

  #55  
قديم 05-12-2005, 06:42 PM
deeb aljabal deeb aljabal غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 326
معدل تقييم المستوى: 16
deeb aljabal will become famous soon enough
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

ابوسفيان
لقد اشتقنا لك أيه الاخ العزيز ....ارجوك لا تغيب عنا طويلا

  #56  
قديم 05-12-2005, 11:40 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي رد : الشامل في نبوءات الأوائل

الأخ الفاضل ذئب الجبل
بارك الله فيك يا أخي و مرحبا بك
أخي الفاضل : أعلم و الله أني مقصر بهذا الأمر
و يعلم الله أن السبب هو المنتدى ذاته فما أكثر مشاكله يا أخي
أسأل الله العظيم أن يمكنني قريبا من إكمال هذا البحث و بالسرعة المناسبة
أعتذر مرتا أخرى و جزاك الله كل خير

  #57  
قديم 05-27-2005, 04:59 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
نتابع إن شاء الله بعد انقطاع طويل التعليق على جزء من سفر أشعيا
و أعتذر للأخوة الأفاضل عن كثرة انقطاعي و يعلم الله أني خجلا منكم
و لم أعد أدري كيف أعتذر

17
1نُبُوءَةٌ بِشَأْنِ دِمَشْقَ: «انْظُرُوا هَا دِمَشْقُ تَنْقَرِضُ مِنْ بَيْنِ الْمُدُنِ وَتُصْبِحُ كَوْمَةَ أَنْقَاضٍ.
2تُهْجَرُ مُدُنُ عَرُوعِيرَ، وَتُصْبِحُ مَرَاعِيَ لِلْقُطْعَانِ تَرْبِضُ فِيهَا وَلاَ أَحَدَ يُخِيفُهَا
سبعينية

هي ستهجر إلى الأبد
و ستكون مرعى و مكان استراحة للقطعان
و لن يكون لهم فيها شيء يطارد

**
( في سلسلة النكبات التي يستعرضها اشعيا و التي ستحل على العالم بعامة و على هذه المنطقة بخاصة
نرى و نلاحظ أن اشعيا قد قرن زوال مجد إسرائيل بدمار دمشق

عروعير هي أحدى بلدات قضاء حيفا في فلسطين
لا أعلم السبب وراء هذه المقارنة بين دمشق و إسرائيل
إلا أن يكون الدمار متوافق زمنيا و الله أعلم )
3تَزُولُ الْمَدِينَةُ الْمُحَصَّنَةُ مِنْ أَفْرَايِمَ، وَالْمُلْكُ مِنْ دِمَشْقَ، وَتُصْبِحُ بَقِيَّةُ أَرَامَ مُمَاثِلَةً لِمَجْدِ أَبْنَاءِ إِسْرَائِيلَ الزَّائِلِ، هَذَا مَا يَقُولُهُ الرَّبُّ الْقَدِيرُ.
سبعينية
َتزُولُ الْمَدِينَةُ الْمُحَصَّنَةُ مِنْ أَفْرَايِمَ، وَالْمُلْكُ مِنْ دِمَشْقَ
لن يكون هناك ممالك أكثر في دمشق
أو من بقية السوريين

وَتُصْبِحُ بَقِيَّةُ أَرَامَ مُمَاثِلَةً لِمَجْدِ أَبْنَاءِ إِسْرَائِيلَ الزَّائِلِ، هَذَا مَا يَقُولُهُ الرَّبُّ الْقَدِيرُ
***
( الزوال لا يقتصر على المدينتين المذكورتين و حسب إنه زوال كلي لمجد يعقوب و هذا يعني زوال كامل لإسرائيل

أما عدم وجود ممالك في دمشق بعد هذه النبوءة فهذا طبيعي لأن المملكة القادمة
( الخلافة ) ستكون في فلسطين

لكن الملفت للنظر في النبوءة السابقة هو الإشارة إلى المدينة المحصنة في أفرايم
أي في إسرائيل حاليا

ثم أن الناظر في ما سيأتي من بقية النبوءة يلاحظ كيف تؤكد النبوءة برغم التحريف الذي مورس عليها على زوال شبه كامل لبيت يعقوب
بالرغم من أنه يستحسن عدم الجزم في مسألة المسميات في كتب أهل الكتاب إلا في الأمور الواضحة
فمسألة الدمار القادم لن تكون خاصة باليهود وحدهم
العالم كله سيتعرض لهذا الدمار
كل الشعوب ستعاني من نقص شديد في الموارد البشرية
و المسلمين سيكون الأوفر حضا في ذلك

لأنهم سيعنون من نكبتين
الأولى : بأس الناس و مكرهم بهم
الثانية : بأس المسلمين بعضهم ببعض )

***
4فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَخْبُو مَجْدُ يَعْقُوبَ وَتَذُوبُ سَمَانَةُ بَدَنِهِ، 5فَتُصْبِحُ جَرْدَاءَ كَحَقْلٍ جَمَعَ الْحَصَّادُونَ زَرْعَهُ، أَوْ حَصَدَتْ ذِرَاعُهُ السَّنَابِلَ، أَوْ كَرَجُلٍ يَلْتَقِطُ السَّنَابِلَ فِي وَادِي رَفَايِمَ. 6وَمَعَ ذَلِكَ تَبْقَى فِيهِ خُصَاصَةٌ، كَزَيْتُونَةٍ نُفِضَتْ حَبَّاتُهَا، فَتَسَاقَطَتْ إِلاَّ حَبَّتَيْنِ أَوْ ثَلاَثاً ظَلَّتْ فِي رَأْسِ أَعْلَى غُصْنٍ، أَوْ أَرْبَعَ أَوْ خَمْسَ حَبَّاتٍ فِي الأَفْنَانِ الْمُثْمِرَةِ، هَذَا مَا يَقُولُهُ الرَّبُّ الْقَدِيرُ.
7فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَرْنُو النَّاسُ إِلَى صَانِعِهِمْ وَيَلْتَفِتُونَ بِعُيُونِهِمْ إِلَى قُدُّوسِ إِسْرَائِيلَ، 8وَلاَ يَلْتَفِتُونَ إِلَى الْمَذَابِحِ الَّتِي صَنَعَتْهَا أَيْدِيهِمْ، وَلاَ يَنْظُرُونَ إِلَى تَمَاثِيلِ السَّوَارِي وَالشُّمُوسِ، وَلاَ إِلَى مَذَابِحِ الْبَخُورِ صَنْعَةِ أَصَابِعِهِمْ. 9فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ تُصْبِحُ مُدُنُهُمُ الْمَنِيعَةُ مُقْفِرَةً كَمُدُنِ الْحِثِّيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ الَّتيِ هَجَرُوهَا هَرَباً مِنَ الإِسْرَائِيلِيِّينَ فَأَصْبَحَتْ خَرَاباً.
( إذا كان الخطاب السابق يمكن أن يفسر بأنه عام ينطبق على جميع الشعوب
و التي قد يؤمن بعضهم نتيجة لما ستعانيه البشرية من كوارث

فأن الكلام القادم حكما يتعلق بالمسلمين الذين نسوا
مصدر عزهم و كرامتهم فأذلهم الله )
10لأَنَّكُمْ قَدْ نَسِيتُمْ إِلَهَ خَلاَصِكُمْ، وَلَمْ تَذْكُرُوا صَخْرَةَ عِزِّكُمْ. لِذَلِكَ وَإِنْ كُنْتُمْ تَزْرَعُونَ غَرْساً مُبْهِجاً وَتَغْرِسُونَ زَرْعاً غَرِيباً، 11وَإِنْ كُنْتُمْ يَوْمَ تَغْرِسُونَهُ تُنَمُّونَهُ، وَفِي الصَّبَاحِ عِنْدَمَا تَزْرَعُونَهُ تَجْعَلُونَهُ يُزْهِرُ، فَإِنَّ الْحَصِيدَ لاَ يَكُونُ مُنْتِجاً فِي يَوْمِ الضَّرْبَةِ الْمُهْلِكَةِ الَّتِي لاَ بُرْءَ مِنْهَا.
( تتحدث الأسطر السابقة عن مجاعة و عوز شديد

عقابا يلوح به الله لأمم ظنت بأنها قد أصبحت في منأى عن الجوع و الفقر
خضروات الصيف بالشتاء و بالعكس نماء و وفرة نباتات مهجنة و أسمدة
صناعية

كل هذا لن يكون ذي نفع في ذلك اليوم
و لن تطعم هذه المزروعات زارعيها
هذه الحضارة الجوفاء التي مثلها كمثل قصر بهي أرتفع على أعواد من القصب الهش , ما أن تكسر إحداها حتى يتداعى هذا القصر إلى الأرض و يصبح كالرميم )
12يَالَجَلَبَةِ شُعُوبٍ كَثِيرَةٍ يَضِجُّونَ كَبَحْرٍ عَجَّاجٍ! يَالَصَخَب ِ الأُمَمِ! فَإِنَّهُمْ يَصْخَبُونَ كَعَجِيجِ لُجَجٍ غَامِرَةٍ. 13أُمَمٌ تَهْدِرُ كَهَدِيرِ الْمِيَاهِ، وَلَكِنْ حَالَمَا يَزْجُرُهَا الرَّبُّ تَهْرُبُ بَعِيداً، وَتَتَطَايَرُ كَمَا تَتَطَايَرُ عُصَافَةُ الْجِبَالِ أَمَامَ الرِّيحِ، أَوْ كَالْهَبَاءِ أَمَامَ الْعَاصِفَةِ. 14فِيالْمَسَاءِ يَطْغَى عَلَيْهِمْ رُعْبٌ، وَفِي الصَّبَاحِ يَتَلاَشَوْنَ. هَذَا هُوَ نَصِيبُ نَاهِبِينَا وَحَظُّ سَالِبِينَا.
( أمم تهدر بودها لو ابتلعت الإسلام و أهله يظنون أنهم يستطيعون باب الحرب و إغلاقه متى يُريدون

لا يعلمون أنهم إذا فتحوا هذا الباب فلن يُغلقه إلا الله
كليلة أو كضحاها سنزول عجرفتهم و تبيد قوتهم و تصبح هشيما تذروه الرياح
)
***

<!-- / message --><!-- edit note -->

  #58  
قديم 05-27-2005, 04:59 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

و الآن نتابع نبوءة جديدة تخص بلدين

بلد يستنجد ببلد قوي جبار لا قبل لأهل الأرض به
و هذا البلد له من الله الويل كما جاء في بداية النبوءة
تغاضوا عن المسميات و أعلموا أن هذه النبوءة هي خاصة بزماننا هذا
الأمة الثانية و التي تصفها النبوءة بالأمة الجبارة
لها موعد مع العذاب في عام لا يعلمه إلا الله لكنه سيكون في بداية موسم الحصاد أي في الشهر الخامس أو السادس
نتابع النبوءة ثم نختمها بالتعليق
***
18
وَيْلٌ لأَرْضِ حَفِيفِ الأَجْنِحَةِ فِي عَبْرِ أَنْهَارِ كُوشَ،
كوش ( أثوبيا ) كما في سبعينية و قمران
خلف أنهار أثوبيا
2الَّتِي تَبْعَثُ رُسُلاً فِي الْبَحْرِ فِي قَوَارِبِ الْبَرْدِيِّ السَّابِحَةِ فَوْقَ الْمِيَاهِ، امْضُوا أَيُّهَا الرُّسُلُ الْمُسْرِعُونَ إِلَى شَعْبٍ طُوَالِ الْقَامَةِ جُرْدٍ، إِلَى شَعْبٍ بَثَّ الرُّعْبَ فِي الْقَاصِي وَالدَّانِي، إِلَى قَوْمٍ أَقْوِيَاءَ وَقَاهِرِينَ تَشْطُرُ الأَنْهَارُ أَرْضَهُمْ.

***
في النسخة السبعينية
18:2 يُرسلُ الرسل في البحر، ورسائل ورقية في الماءِ:
مع رسل سريعون
سَيَذْهبونَ إلى أمة متجبرة، وإلى أمّة غريبة وقاسية.
مَنْ سيكون بقدرتها ؟
أمة لَيستْ مَبْحُوثة عنها أو ليست ظاهرة بعد

***
3يَاجَمِيعَ أَهْلِ الأَرْضِ وَالسَّاكِنِينَ فِيهَا، عِنْدَمَا تَرْتَفِعُ رَايَةٌ عَلَى الْجِبَالِ فَانْظُرُوا، وَعِنْدَمَا يُدَوِّي نَفِيرُ بُوقٍ فَاسْمَعُوا.
***
سبعينية
18:3 الآن كُلّ أنهار الأرضِ سَتُسْكَنُ
مثل أي بلاد مَسْكُونة؛
أرضهم سَتَكُونُ كما الإشارة عندما تكون مرفوعة من جبل
هو سَيَكُونُ مسموعَ كصوت من بوق.
***
4لأَنَّهُ هَكَذَا قَالَ الرَّبُّ لِي: سَأَمْكُثُ هَادِئاً نَاظِراً مِنْ مَقَرِّ سُكْنَايَ، كَحَرٍّ صَافٍ تَحْتَ أَشِعَّةِ الشَّمْسِ أَوْ كَسَحَابِ الطَّلِّ فِي حَرِّ الْحَصَادِ

***
سبعينية
من أجل ذلك قال لي الرب
سيكون هناك أمن في مدينتي
كضوء الحرارة عند الظاهرة
أو كغيمة الندى في يوم من أيام الحصاد
***
5لأَنَّهُ قَبْلَ الْحَصَادِ عِنْدَمَا يَتِمُّ تَفَتُّحُ الزَّهْرِ، وَيَتَحَوَّلُ الزَّهْرُ إِلَى عِنَبٍ نَاضِجٍ، فَإِنَّهُ يَقْطَعُ الْفُرُوعَ بِالْمَنَاجِلِ، وَيَنْزَعُ الأَغْصَانَ الْمُمْتَدَّةَ وَيَطْرَحُهَا، 6وَتُتْرَكُ كُلُّهَا لِجَوَارِحِ الْجِبَالِ وَوُحُوشِ الأَرْضِ، فَتَلْتَهِمُهَا الْجَوَارِحُ فِي الصَّيْفِ، وَتَتَغَذَّى بِهَا الْوُحُوشُ فِي الشِّتَاءِ».
7فِي ذَلِكَ الْوَقْتِ يُقَدِّمُ الشَّعْبُ الطَّوِيلُ الْقَامَةِ الأَجْرَدُ، الَّذِي بَثَّ الرُّعْبَ فِي الْقَاصِي وَالدَّانِي، الأُمَّةُ الْقَوِيَّةُ الْقَاهِرَةُ الَّتِي تَشْطُرُ الأَنْهَارُ أَرْضَهَا، هَدَايَا إِلَى الرَّبِّ الْقَدِيرِ فِي جَبَلِ صِهْيَوْنَ، مَوْضِعِ اسْمِ الرَّبِّ الْقَدِيرِ.

***
سبعينية
8:7 في ذلك الحينِ ستُقدم هدية إلى الله العظيم
مِنْ شعب مصاب و مسحوق،
ومِنْ شعب عظيم مِنْ منذ الآن وإلى الأبد؛
إرادة أمةِ و رغم أنها مَسْحُوقة،
التي في الجزء من نهر أرضه
إلى الموضع حيث اسمُ الله، جبل صهيون
***
( أيها الأخوة : لا أعلم إن كنتم معي في أن الشعب الاجرد طوال القامة الأمة المتجبرة هي أمريكا

و إن أول من دعاها إلى هذه الأرض و نفخ في بوق حربها هم حكام الكويت
كلا النبوءة سواء في السبعينية أو في نسخة تتفق على أمر مهم
و هو أن هذه بعض مواطني هذه الدولة المتجبرة سيقومون بعمل يرضي الله
القراءة في نسخة جمس تقودنا لأمرين
الأول : هو أن الفهم الخاطئ لكتاب النبوءات عن علاقة أمريكا بإسرائيل
و الذي أنعكس على هذه الصورة التي نراها
الأمر الثاني : إسلام بعض الجنود الأمريكان و التحاقهم بالمجاهدين
***

لكن و من خلال النسخة السبعينية نستطيع أن نستشف أمر ثالث
و هو يتعلق بتلك الفئة المسحوقة الموجودة في أرض هذه الأمة المتجبرة
هو احتمال لا أكثر
أن يكون المقصود بذالك هم المسلمون الذين سيتعرضون للاضطهاد و السحق في تلك البلاد كلما اشتدت الأزمات بهذه الدولة العاتية
أي أن يقوم المسلمون في أمريكا بأمر يعجل بزوالها فيكون ذلك بمثابة القربان الذي يقدم لله في سبيل تحرير بيت المقدس و الله أعلم
***
و الآن نبوءة بشأن مصر
****
19
نُبُوءَةٌ بِشَأْنِ مِصْرَ: هَا هُوَ الرَّبُّ قَادِمٌ إِلَى مِصْرَ يَرْكَبُ سَحَابَةً سَرِيعَةً، فَتَرْتَجِفُ أَوْثَانُ مِصْرَ فِي حَضْرَتِهِ، وَتَذُوبُ قُلُوبُ الْمِصْرِيِّينَ فِي دَاخِلِهِمْ. 2وَأُثِيرُ مِصْرِيِّينَ عَلَى مِصْرِيِّينَ فَيَتَحَارَبُونَ، وَيَقُومُ الْوَاحِدُ عَلَى أَخِيهِ، وَالْمَدِينَةُ عَلَى الْمَدِينَةِ وَالْمَمْلَكَةُ عَلَى الْمَمْلَكَةِ، 3فَتَذُوبُ أَرْوَاحُ الْمِصْرِيِّينَ فِي دَاخِلِهِمْ، وَأُبْطِلُ مَشُورَتَهُمْ، فَيَسْأَلُونَ الأَوْثَانَ وَالسَّحَرَةَ وَأَصْحَابَ التَّوَابِعِ وَالْعَرَّافِينَ. 4وَأُسَلِّطُ عَلَى الْمِصْرِيِّينَ مَوْلىً قَاسٍ، فَيَسُودُ مَلِكٌ عَنِيفٌ عَلَيْهِم. هَذَا مَا يَقُولُهُ الرَّبُّ الْقَدِيرُ.
5وَتَنْضُبُ مِيَاهُ النِّيلِ وَتَجِفُّ الأَحْوَاضُ وَتَيْبَسُ. 6تُنْتِنُ الْقَنَوَاتُ، وَتَتَنَاقَصُ تَفَرُّعَاتُ النِّيلِ وَتَجِفُّ، وَيَتْلَفُ الْقَصَبُ وَالأَسَلُ. 7وَتَذْبُلُ النَّبَاتَاتُ عَلَى ضِفَافِ نَهْرِ النِّيلِ، وَالْحُقُولُ وَالْمَزْرُوعَاتُ كُلُّهَا تَجِفُّ، وَكَأَنَّهَا لَمْ تَكُنْ مُخْضَرَّةً. 8فَيَئِنُّ الصَّيَّادُونَ وَطَارِحُو الشُّصُوصِ فِي النِّيلِ وَيَنُوحُونَ وَيَتَحَسَّرُ الَّذِينَ يُلْقُونَ شِبَاكَهُمْ فِي الْمِيَاهِ. 9وَيَتَوَلَّى الْيَأْسُ قُلُوبَ الَّذِينَ يَصْنَعُونَ الّكَتَّانَ الْمُمَشَّطَ، وَيَفْقِدُ حَائِكُو الْكَتَّانِ الْفَاخِرِ كُلَّ أَمَلٍ. 10وَيُسْحَقُ الرِّجَالُ، أَعْمِدَةُ الأَرْضِ، وَيَكْتَئِبُ كُلُّ عَامِلٍ أَجِيرٍ.
11رُؤَسَاءُ صُوعَنَ حَمْقَى، وَمَشُورَاتُ أَحْكَمِ حُكَمَاءِ فِرْعَوْنَ غَبِيَّةٌ. كَيْفَ تَقُولُونَ لِفِرْعَوْنَ نَحْنُ مِنْ نَسْلِ حُكَمَاءَ، وَأَبْنَاءُ مَلَوكٍ قُدَامَى؟ 12أَيْنَ حُكَمَاؤُكَ يَا فِرْعَوْنُ لِيُطْلِعُوكَ عَلَى مَا قَضَى بِهِ الرَّبُّ الْقْدِيرُ عَلَى مِصْرَ؟ 13قَدْ حَمِقَ رُؤَسَاءُ صُوْعَنَ وَانْخَدَعَ أُمَرَاءُ نُوفَ وَأَضَلَّ مِصْرَ شُرَفَاءُ قَبَائِلِهَا 14جَعَلَ الرَّبُّ فِيهَا رُوحَ فَوْضَى، فَأَضَلُّوا مِصْرَ فِى كُلِّ تَصَرُّفَاتِهَا، حَتَّى تَرَنَّحَتْ كَتَرَنُّحِ السَّكْرَانِ فِي قَيْئِهِ. 15فَلَمْ يَبْقَ لِعُظَمَائِهَا أَوْ أَدْنِيَائِهَا مَا يَفْعَلُونَهُ فِيهَا. 16فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَرْتَعِدُ الْمِصْرِيُّونَ كَالنِّسَاءِ خَوْفاً مِنْ يَدِ الرَّبِّ الْقَدِيرِ الَّتِي يَهُزُّهَا فَوْقَهُمْ.
17وتَغْدُو أَرْضُ يَهُوذَا مَثَارَ رُعْبٍ لِلْمِصْرِيِّينَ فَيَعْتَرِيهَا الْفَزَعُ مِنْ ذِِكْرِهَا لأَنَّ الرَّبَّ الْقَدِيرَ قَدْ قَضَى قَضَاءَهُ عَلَى مِصْرَ.
18فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَكُونُ فِي دِيَارِ مِصْرَ خَمْسُ مُدُنٍ تَنْطِقُ بِلُغَةِ كَنْعَانَ، وَتَحْلِفُ بِالْوَلاَءِ لِلرَّبِّ الْقَدِيرِ، وَتُدْعَى إِحْدَاهَا مَدِينَةَ الشَّمْسِ.
19فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يُقَامُ مَذْبَحٌ لِلرَّبِّ فِي وَسَطِ دِيَارِ مِصْرَ، وَيَرْتَفِعُ نُصُبٌ لِلرَّبِّ عِنْدَ تُخُومِهَا،
سبعينية
في ذلك اليوم سيكون هناك مذبح للرب في أرض مصر و عمود للرب
عند حدودها
20فَيَكُونُ عَلاَمَةً وَشَهَادَةً لِلرَّبِّ الْقَدِيرِ فِي دِيَارِ مِصْرَ، لأَنَّهُمْ يَسْتَغِيثُونَ بِالرَّبِّ مِنْ مُضَايِقِيهِمْ، فَيَبْعَثُ إِلَيْهِمْ مُخَلِّصاً وَمُدَافِعاً يُنْقِذُهُمْ. 21فَيُعْلِنُ الرَّبُّ نَفْسَهُ لِلْمِصْرِيِّينَ. وَفِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَعْبُدُونَهُ وَيُقَدِّمُونَ ذَبِيحَةً وَقَرَابِينَ وَيَنْذِرُونَ لِلرَّبِّ نُذُوراً وَيُوفُونَ بِهَا. 22وَيَضْرِبُ الرَّبُّ مِصْرَ؛ يَضْرِبُهَا وَيُبْرِئُهَا، فَيَرْجِعُ أَهْلُهَا تَائِبِينَ إِلَى الرَّبِّ فَيَسْتَجِيبُ دُعَاءَهُمْ وَيَشْفِيهِمْ.
23فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَمْتَدُّ طَرِيقٌ مِنْ مِصْرَ إِلَى أَشُّورَ، وَمِنْ أَشُّورَ إِلَى مِصْرَ، فَيَعْبُدُ الْمِصْرِيُّونَ وَالأَشُّورِيُّونَ الرَّبَّ مَعاً. 24فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَكُونُ إِسْرَائِيلُ ثَالِثَ ثَلاَثَةٍ مَعَ مِصْرَ وَأَشُّورَ، وَبَرَكَةً فِي وَسَطِ الأَرْضِ، 25فَيُبَارِكُهُمُ الرَّبُّ الْقَدِيرُ قَائِلاً: «مُبَارَكٌ شَعْبِي مِصْرُ، وَصَنْعَةُ يَدِي أَشُّورُ، وَمِيرَاثِي إِسْرَائِيلُ».
********

  #59  
قديم 05-27-2005, 05:00 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

( الحقيقة أيها الأخوة أن النبوءة السابقة قد حيرتني
لو نظرت إليها من جانب تجدها تخاطب مصر
و لكن لو أتبعت أسلوب كتاب اليهود في تسمية البلدان لاختلفت الرؤيا بالنسبة لك
فالمذبح الذي للرب لا بد أن يكون شيء مميزا و ليس المقصود مسجد من المساجد التي تبنى في أرض المسلمين

لا بد أن يكون لهذا المكان قدسيته الخاصة حتى تتكلم عنه النبوءة و كأنه الوحيد في هذا البلد
الأمر الأخ هو المدن التي تتكلم بلغة كنعان
و التي أحداها مدينة الشمس و هنا أيضا أمر أخر

فمدينة الشمس يمكن اعتبارها عين شمس في مصر
لكن الشيء الذي يدفعني للتفكير في ما سبق هو هذا النص المنقول من القمرانيات
***

رؤيا إيليا
بالنسبة لما هو متعلق بملوك الآشوريين و إفناء السماء و الأرض
فلن يكون لأحد سلطة على الذين ينتمون إلي
يقول الرب :

***
( تتحدث النبوءة بدايتا عن الزمن الذي سيهلك الله فيه الآشوريين
حيث سيحدث الله في هذه الفترة فناء عظيم في الأرض
و الآشوريين هم كما رئينا في ما سبق ( أمريكا )

***
و لن تكون بهم خشية أثناء الحرب
و عندما نرى ملكا يأتي من جهة الشمال فسنناديه
ملك الآشوريين و ملك الظلم
سيضاعف حروبه و اضطراباته في مصر
سيتأوه البلد دفعة واحدة

( ملك الظلم سيأتي من شمال مصر و سيجعلها تتأوه دفعة واحدة أي أن الضربة ستكون مفاجئة و سريعة و كلية تقريبا
ملك الشمال هذا هو ملك الأشوريين الذي تكلمت عنه بداية النبوءة
سيأتي هذا الملك من الشمال لو لاحظنا خريطة مصر لعلمنا أن شمالها هو البحر المتوسط و بالتالي فمسألة الهجوم المباغت عليها شبه مستحيل ناهيك عن تعدادها السكاني الذي يجعل انتشار العدو صعبا إن لم يكن مستحيلا
أما الجزيرة العربية أو ما يعرف بالسعودية فشمالها
العراق و إيران و الأردن و كلاهما بيد أمريكا
مسألة الفوضى في مصر مسألة قائمة و ليست مستبعدة و هذا ليس بعيدا عن تفكير النصارى و اليهود

فهم اليوم يلوحون بالورقة القبطية عند كل أزمة
و من المستبعد أن تتدخل قوة أجنبية في الأراضي المصرية بالشكل المباشر طالما أن حربا أهلية يمكنها الإجهاز على مصر

***
قبل أكمال النبوءة سأخبركم عن تصوري حولها و يبقى خبر صحتها أو كذبها من علم الله
أظن و الله أعلم أن هذه النبوءة تتكلم عن أحوال الحجاز و الجزيرة العربية قبيل تسلم أسرة آل سعود
النبوءة غير مرتبة زمنيا حيث يتداخل الحاضر بالماضي و لا غرابة في ذلك فمصر الوثنية و التي لم تعرف شريعة سماوية إلا في عصر الإسلام
و الجزيرة العربية و التي كانت صحراء وثنية أيضا يجعل كتبة هذه النبوءة في حيرة تستوجب عليهم التأويل و التغيير

هذا ناهيك عن الرغبة الذاتية المنحرفة لمن حرف كتب أنبياء بني إسرائيل
الخيوط التي سنركز عليها فيما سيأتي تدور حول بضع نقاط ربما تبين لنا حقيقة هذا المصر الذي تتكلم عنه النبوءة
أولا : و كما رأينا في بدايتها فإن مصر هذه فيها معبد هام لله و سيتعمق الحديث القادم عن أهمية هذا المعبد و كهنته
ثانيا : أن هذا المصر سيحكم من خلال أسرة ملكية ستستلم الحكم عنوة و سيخرج من صلب المؤسس أربع ملوك غيره
ثالثا : هناك كنز لهذا الهيكل ستدور معركة ما حوله بهدف سرقته مما سيجعل النهر يفيض بالدماء لثلاث أيام

رابعا : سيستولي ملوك الآشوريين على هذا البلد و سيكون هناك دور ما لملوك الفرس في مهمة مختلطة بين العفة و الدناءة
ننتقل الآن للنبوءة و نتابع ما ورد فيها
****

فسيخطفون أبنائكم و في تلك الأيام سيتمنى كثيرون الموت
و لكن الموت سيهرب منهم
بعد ذلك سيقوم ملك من الغرب سيدعى ملك السلام
و سيسارع إلى البحر مثل أسد مزمجر و سيقتل ملك الظلم و سينتقم من مصر بحرب و كثير من الدم
***

سأتوقف عند هذه النقطة لأعلق عليها كي لا يحدث لبس لدى الأخ القارئ
أخوتي كما قلت لكم النبوءات قديمة عمرها آلاف السنين نقلتها مئات الأيدي مما لا نعرف طبيعتهم ثم ترجمة في عصرنا منقولة من القمرانيات و لا نعلم أيضا مصداقية الترجمة و أمانتها و لا نعرف أيضا أن كان هناك تغييب مقصود لبعض الجمل حيث سنلاحظ شيء من هذا بعد قليل و باعتراف المترجم
نعود للبداية لترتيب الأوراق من جديد و أعذروني لذلك

بدأت النبوءة بالحديث عن أمر جلل سيحدثه الله على الأرض
نتيجة لأمر ما ثم أكدت النبوءة على أن الأبرار الذين ينتمون إلى الله و الذين يحاربون دون خوف فلن يكون لأحد عليهم سلطان

بطل الظلم في هذه الأحداث قادم من العراق و الله أعلم و قد قلت عنه بأنه أمريكا
هذا الظالم و لشدة ظلمه في البلاد سيجعل الناس يتمنون الموت
سيخرج عليه بطل السلام فجأة و يجهز عليه في البحر
إذا بطل السلام يقتل بطل الظلم
سترون كيف يرتبك كتبة النبوءة في ترتيب الأحداث بشكل فاضح
و قبل أن ننتقل للقادم تذكروا معي ما لخصته قبل قليل
و سنرى الآن بعض أعمال بطل السلام و التي أعتقد أن الكاتب قد مزجها مع فترة سابقة لفترة ظهور ملك السلام أي أنه خلطها مع زمن ظهور ملوك آل سعود الذين سيعاصر أخرهم هذه الأحداث و الله أعلم
***


و سيحصل في تلك الأيام أنه سيأمر في السلم بدأ من مصر
و هبة باطلة ,

سيعطي السلام لقديسيه الطاهرين
و يتهيأ للقول : واحد هو اسم الله و سيعطي الشرف لكهنة الرب
و سيكشف الأماكن المقدسة و سيعطي هبات باطلة إلى منزل الرب

***
من المؤسف أن يكون مصير المنتظرين الخلاص ملك مخادع كهذا
و العجيب أن تطلق عليه النبوءة صفة ملك السلام



و الصحيح أن نقصا ما قد حذف قبل هذه الفقرة لا بد أنه قد أعادنا إلى سنوات ما قبل ظهور ملك السلام
على كلا أنظروا و أحكموا
هذا البلد المسمى مصر بلد موحد فيه بيت الله ( منزل الرب )

عقد الرضا و السخط عند أهل هذا البلد تكمن في إكرام الملوك لهذا البيت
لذلك رأينا كيف دلس هذا الملك على الناس و أدعى التوحيد
لاحظوا أخوتي التالي
(
و يتهيأ للقول : واحد هو اسم الله
)
سيقدم هذا الملك هبات باطلة لبيت الله أي أنها هبات غير مقبولة من الله أو هبات ليست لمرضاة الله
(
و سيعطي السلام لقديسي البلد )

و أظن أن المقصود و الله أعلم بداية الجهاد الأفغاني حيث كان المجاهدين ينتقلون من الجزيرة إلى هناك بحرية و تشجيع من الحكومة السعودية
طبعا بغض النظر عن السبب
( و سيعطي الشرف لكهنة الرب )
أظن و الله أعلم هو الأبهة التي حصل عليها علماء الجزيرة في الأيام الخوالي و ما يحصل عليه اليوم علماء السلطة
لكن هذا الملك و المقصود السلطة الممثلة بهذا الآسرة
كانت تظهر الود لله و لعباده بينما بالخفاء كانت غير ذلك
تعالوا نرى ما كانت تضمره بالخفاء و ما الذي سيفعله في النهاية
***

و التفت إلى مدن مصر ماكرا إنما دون أن تعرف ذلك
سيُعد الأماكن المقدسة

و يزن أصنام الوثنيين و يعد كنوزهم
و سيقيم كهنة من أجلهم
***

هذا الملك الآفاق كان يعد العدة لقدوم أسياده بكل شيء
و التفاصيل منها ما يعرفه الناس و منها ما هو مجهول لهم
أما كهنة أصنام الوثنيين فلها حديث طويل ليس هذا وقته
لكن ما هي النتيجة بعد ذلك
***

  #60  
قديم 05-27-2005, 05:01 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

فأمر بأن يتم الإمساك بأذكياء البلد و كبار الشعب و يتم اقتيادهم إلى العاصمة عند شاطئ البحر , قائلا هناك { }
***
أولا ألفت انتباهكم إلى أمر أن هناك مقطع غير موجود و الذي هو خطاب هذا الطاغية للعلماء الربانيين الذين تم اقتيادهم للسجون
و هذا كما جاء في الترجمة و لا نعلم إن كان قد حذف لسبب
أم أن السنون قد أتت هذا الجزء من المخطوط
الأمر الآخر أن مصطلح ذكاء في الأدب اليهودي يعني الإيمان
إذاً فهذا الملك سيعتقل العلماء الربانيين لأنه و في وقت ما سيعارضون سياسته و لا أظن هذا خافيا على أحد
***
ثم ينتقل النص بشكل مفاجأ بسبب القطع السابق في نص النبوءة إلى أشياء أخرى هي العلامات الدالة على شخصية و زمان هذا الطاغية

و عندما ستسمعون سلام و فرح
لأنني سوف أقول لكم هذه العلامات لكي تعرفوها

فله في الواقع أبنان
أحدهما على يمينه و الآخر على يساره
و الذي على اليمين سيأخذ وجه شيطان و سيعارض اسم الله
و سيخرج في الواقع أربعة ملوك من هذا الملك و سيأتي في سنته الثلاثين إلى ممفيس و سيبني معبدا في ممفيس في ذلك الوقت
و سيقوم أبنه ضده و يقتله
***
( لاحظوا أيها الأخوة الارتباك في النبوءة
فهي تتحدث عن أسرة مالكة سيخرج من ملكها

الأول أربع ملوك و طالما أن هذه المملكة قد بدأت سياستها بالتدين الغير صحيح و انتهت بانكشاف وجهها الحقيقي
فطبيعي أن يكون أخر ملوكها هو الذي ستظهر في عهده مودة الكفار و عدائه للرجال الربانيين
لكن و كما نلاحظ أن هذه النبوءة بالرغم من أنها قد بينت أن الملك المؤسس سيخرج من صلبه أربع ملوك
لكنها قد ركزت كثيرا على البداية و ركزت على أثنين من الملوك الخارجين من صلبه
طبعا لا نستطيع هنا أن نحدد الملك صاحب المسجد الذي سيبنى في ممفيس أو المدينة المقابلة لممفيس
فممفيس أو منف كانت عاصمة الدولة المصرية القديمة خلال أغلب مراحل الأسر الفرعونية التي حكمت قبل اليونان

و ممفيس تقع على الضفة الغربية للفرات قريبة من الجيزة
و قد كان أبن العاص رضي الله عنه سيتخذها عاصمة لمصر بعد فتحها لكن خليفة المسلمين الفاروق طلب إليه أن لا يجعل بينهما
ماء فما كان من عمرو إلا أن تقدم نحو الشمال و بنا مدينة الفسطاط على الضفة الشرقية للنيل و التي عرفت فيما بعد بالقاهرة
***

إذا فالمقارنة هنا و الله أعلم تتعلق بالمركز السياسي أي أن المدينة المقابلة لممفيس هي و الله أعلم الرياض أما مسألة قتل أبنه له فهذه في علم الغيب لا يعلمها إلا الله كذلك الآلية التي سيتم فيها الأمر أن صحت النبوءة و أنطبق الشرح عليها
***
يتسلم الولد الحكم و هذا يعني و الله أعلم أن يكون أبن الملك الحالي للسعودية فهد
فما هي الأعمال التي سيقوم بها
****

و سينقسم البلد كله و سيصدر في ذلك اليوم مرسوما في البلد كله
من أجل الإمساك بكهنة البلد كلهم و بالقديسين كلهم قائلا
كافة الهبات التي أعطاكم إياها أبي تعيدونها مع كافة الخيرات مضاعفة
***

( الضربة الأولى التي سيوجهها الطاغوت الجديد ستكون للإسلام طبعا لأنها ثمن تسلمه الحكم
و لن تفرق حملته هذه بين القديسين ( العلماء الربانيين )
و أذناب والده أي علماء السلطان

سيغلق الأماكن المقدسة و سيأخذ بيتهم و سيأسر أبنائهم و يستعبدهم

و سيأمر بتقديم الأضاحي و عمل الرجس في البلد و بأشياء
مريرة
و سيظهر تحت الشمس و القمر في ذلك اليوم
و سيمزق كهنة البلاد ثيابهم
***

( سيفعل كل تلك الجرائم تحت الشمس و القمر
ليلا و نهارا سرا و جهارا دون حياء أو خجل
سيثبت ولائه لأسياده بكل ما في الكلمة من معنى و سيتميز عن آبائه بالحرب العلنية على الإسلام و المجاهرة بذلك

لكن لكل ليلا حالكا نهاية
فإعلان الحرب على الله جهارا نهارا في أقدس أرض
لن يمر هكذا دون عقاب
و بالرغم من أني لا أتوقع له أن ينتهي في أيام و لا أشهر
لكن حدوث
هذا الأمر سيكون بمثابة اقتراب الفرج و زوال الكربة )

***
ويلا لكم يا أمراء مصر في تلك الأيام
لأن زمنك انتهى ,
العنف الذي كان يمارس ضد الفقراء سيرتد عليكم
و سيخطف أبنائكم كغنائم

***
( و تبد الحرب بين أهل هذه الأرض و بين حكامهم و يبدأ القتل بين الطرفين و كما يسجن ذوي السلطان أبنائهم
فإن الشعب سيرد عليهم بقسوة و سيخطفون الأمراء و المتنفذين من بطانة السوء و ستتعطل الحياة في المنطقة بشكل مأساوي )
و ستتأوه مدن مصر في هذه الأيام
و لن يُسمع فيها صوت الشاري و البائع
و ستغطى أسواق مدن مصر بالتراب و سيبكي
سكان مصر من الصدمة و سيتمنون الموت و لكن الموت سيهرب منهم

و سيصعدون على الصخور و يرمون بأنفسهم من أعلاها قائلين
اسقطي علينا , و لن يموتوا بل سيهرب الموت منهم
و سيتضاعف الاضطهاد و ينتشر في البلد كله في هذه الأيام

( ما سبق يذكرني ببعض الآثار النبوية

سنن ابن ماجة 36- كِتَاب الْفِتَنِ بَاب الْكَفِّ عَمَّنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ 4037 ( صحيح )
حدثنا واصل بن عبد الأعلى حدثنا محمد بن فضيل عن أبي إسمعيل الأسلمي عن أبي حازم عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم والذي نفسي بيده لا تذهب الدنيا حتى يمر الرجل على القبر فيتمرغ عليه ويقول يا ليتني كنت مكان صاحب هذا القبر وليس به الدين إلا البلاء .
المستدرك على الصحيحين ج: 4 ص: 563
8581 حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بحر بن نصر ثنا بشر بن بكر حدثني الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير حدثني أبو سلمة عن عبد الرحمن قال ثم عدت أبا هريرة فسندته إلى صدري ثم قلت اللهم اشف أبا هريرة فقال اللهم لا ترجعها ثم قال إن استطعت يا أبا سلمة أن تموت فمت فقلت يا أبا هريرة إنا لنحب الحياة فقال والذي نفس أبي هريرة بيده ليأتين على العلماء زمان الموت أحب إلى أحدهم من الذهب الأحمر ليأتين أحدكم قبر أخيه فيقول ليتني مكانه هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاهالسنن الواردة في الفتن ج: 3 ص: 661
302 حدثنا ابن عفان قال حدثنا أحمد بن ثابت قال حدثنا سعيد قال حدثنا نصر قال حدثنا علي بن معبد قال حدثنا بقية بن الوليد عن الوضين بن عطاء عمن حدثه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليأتين على العلماء زمان يقتلون فيه كما يقتل اللصوص فياليت العلماء يومئذ تحامقوا
***

الفردوس بمأثور الخطاب ج: 5 ص: 439
8671 ابن عباس يأتي على الناس زمان يقتل فيه العلماء كما يقتل الكلاب فيا ليت العلماء في ذلك الزمان تحامقوا
****
و سيأمر بسبب عنف الحروب التي ستقع بأن يتم القبض على جميع الأطفال الذين بعمر الثانية عشرة و ما تحت هذا العمر
و إن يتم تعليمهم رمي السهام و ستنتحب المرأة العفيفة في البلد
في هذه الأيام و التي أنجبت
سترفع نظرها إلى السماء قائلة ,
لماذا أنا جالسة على الأجر لأنجب أطفالا
و ستغتبط المرأة العاقر كما و العذراء

فتقولان إنه وقتنا
أن نغتبط لأننا ليس لنا أبناء على الأرض بل و لأن أطفالنا في السماوات
***

( لا تعليق على السابق
أما المقطع القادم فأظنه يتكلم و الله أعلم عن هذا الأثر
التالي :

أبن ماجه : كتاب الفتن
حدثنا محمد بن يحيى وأحمد بن يوسف قالا حدثنا عبد الرزاق عن سفيان الثوري عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي أسماء الرحبي عن ثوبان قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقتتل عند كنزكم ثلاثة كلهم ابن خليفة ثم لا يصير إلى واحد منهم ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق فيقتلونكم قتلا لم يقتله قوم ثم ذكر شيئا لا أحفظه فقال فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج فإنه خليفة الله المهدي .
***
( دعونا نقرأ النبوءة ثم نكمل التعليق )

في هذه الأيام سيقوم ثلاث ملوك عند الفرس و سيأسرون اليهود الموجودين في مصر و سيأخذونهم إلى أورشليم
حيث سيستقرون من جديد بشكل نهائي
فإذا سمعتم أن أورشليم بسلام و أمان فمزقوا ثيابكم يا كهنة البلد
لأن أبن الهلاك لن يتأخر في القدوم
( المقطع السابق : قد يكون أقحم في نص النبوءة و قد يكون ذو دلالة معينة فمن المعروف أن المسلمين و من جميع الأرض سيستقرون في بيت المقدس
و لكي تتضح الصورة أكثر فالفرس هنا هم بلا ريب أهل المشرق أصحاب الرايات السود
و قد يكون أمر أختلط على ناقلي و كاتبي النبوءات
بسبب أمرين

الأول : و هو شبه مؤكد أن أمريكا ستستعين بالرافضة الفرس في حربها على الجزيرة
الأمر الثاني خروج الرايات السود من المشرق وراء إيران قد حسب
على الفرس فأختلط الأمر على شارح النبوءة
طبعا اليهود دائما و في كل النبوءات يتسربلون بثوب الطهر و الإيمان
لذلك فلا بد هنا أن من سينتقل إلى فلسطين على أيدي ذوي الرايات السود هو خلاصة المؤمنين في الجزيرة و ذلك بعد فتح بيت المقدس )

عودة للنص
***

و الإثم سيظهر في الأماكن المقدسة في هذه الأيام
سيسارع ملوك الفرس في هذه الأيام

و سيقومون للقتال مع الملوك الآشوريين
و سيقاتل أربعة ملوك ضد ثلاثة
و سيمضون ثلاث أعوام في هذا الموضع
حتى يحملوا كنز الهيكل الذي في هذا الموضع
***

( طالما بين أيدينا أثر فهو الأصح لذلك
فإن الملوك السبعة المتحاربين في النبوءة ما هم إلا رايات متناحرة
منها ثلاث رايات لثلاث أشقاء أو بني عمومة
الآشوريين ( أمريكا ) و من لف لفيفها
الرايات السود و التي ستخرج من الشرق
رايات الروافض ( إيران و من هو موجود في الجزيرة )

أما الكنز فالنبوءة تشير إلى أنه كنز الكعبة حماها الله
عندما ستكتمل الرايات فستدوم الحرب بينهم لثلاث سنوات
***

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:16 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.